Sign in
Download Opera News App

 

 

النبي الذي حبسه قومه داخل جذع شجرة ثم قطعوها بالمنشار .. تعرف على القصة والفرق بين النبي والرسول

كتب : معاوية الذهبي .

اختار الله عز وجل الصفوة من عباده من بني البشر لتبليغ الرسالة الربانية، وهم الأنبياء والرسل عليهم أفضل الصلاة والسلام، والنبي قي اللغة هو مَن أخبره وأوحى إليه الله عز وجل، والأنبياء هم أشرف حلق الله والأعلام التي يهتدي بها الناس فتصلح بها دنياهم وأخراهم، والرسل هم المكلفون بحمل وتبليغ الرسالة وقت بعثها، وعليه فإن الفرق بين الرسول والنبي هو تبليغ الرسالة، فالنبي غير مكلف بتبليغ الرسالة، ولكن الرسول مُكلف بتبليغها .

آل عمران .

وقد ذكر عدد من الأنبياء والرسل في القرآن الكريم وعدد منهم لم يتم ذكره، والدلالة على ذلك من خلال قول الله تعالى "ورسلا قد قصصناهم عليك من قبل، ورسلاً لم نقصصهم عليك"، وسيدنا زكريا هو أحد الأنبياء الذين جاء ذكرهم غي القرآن الكريم، حيث تم ذكره سبع مرات، وهو النبي الذي قتل داخل شجرة .

ينسب سيدنا زكريا إلى بني إسرائيل، ويعود بالنسب إلى يعقوب بن اسحق، عليهم أفضل الصلاة والسلام، وكان سيدنا زكريا من كبار الربانيين الذين خدموا الهيكل في بيت المقدس، وكان عمران، أبو السيدة مريم العذراء، رئيسهم والكاهن الأكبر فيهم، وقد مَن الله على عمران وزوجته بمولودة أسماها مريم عليها السلام، ونذرتها أمها لخدمة بيت المقدس .

زكريا ويحيى عليهما السلام .

وبعد ولادتها أحضرتها لبيت المقدس لتفي بنذرها، وأعطتها للعُباد والربانيين فتنافسوا على كفالتها لأنها ابنة رئيسهم عمران، وبعد حصول القرعة وقعت كفالتها على سيدنا زكريا كما أخبر بذلك القرآن الكريم، وقد نشأت مريم نشأة دينية وتفرغت للعبادة، وقد كان سيدنا زكريا يجد عندها رزقا لم يأتها به، وهذا من إكرام الله عز وجل لها .

وقد وقع حب الذرية في نفس سيدنا زكريا فدعا ربه أن يرزقه غلاما يرثه، وأن يتولى الرئاسة الدينية في بني إسرائيل خوفا من المتلاعبين بالدين والجهلة، وقد استجاب الله تعالى له وبشره بالنبي يحيى وهو قائم يُصلي في المحراب .

عاش سيدنا يحيى مع أبيه الشيخ الكبير سيدنا زكريا حياة ملئية بالدعوة والتقرب إلى الله تعالى، لكن بنو إسرائيل الذين قتلوا الأنبياء والرسل قد تآمروا على قتل سيدنا زكريا، الذي قد تبلغ بتآمرهم عليه لقتله، فهرب منهم ودخل الغابة يركض بين الأشجار، ومن خلفه بنو إسرائيل، ومعهم منشار، يريدون قتله .

فريقا كذبتم وفريقا تقتلون .

رأى سيدنا زكريا شجرة كبيرة في الغابة قد فُتحت له بعد أن أذن الله عز وجل لها أن تفتح ليختبأ فيها، ولما دخل سيدنا زكريا بها واختبأ كان إبليس حاضرا، فأمسك بجزء من ثوب سيدنا زكريا وأخرجه من داخل الشجرة، وأغلقت الشجرة على سيدنا زكريا .

بذلك دل إبليس بني إسرائيل على مكانه، فجاء بنو إسرائيل حول الشجرة وبدأوا ينشرونها ونبي الله فيها، فلما وصل المنشار لجسد سيدنا زكريا أصبح يصدر أنيناً عليه السلام من الألم، فقال له المولى عز وجل "يازكريا لئن لم يسكتن أنينك لأفلبن الأرض بمن فيها"، فسكت زكريا رحمة بأمته حتى لا يهلكهم جميعاً .

ونشر سيدنا زكريا إلى نصفين وبذلك كانت وفاته عليه السلام، وقتل بنو إسرائيل لسيدنا زكريا والأنبياء والرسل كان لعِندهم واستكبارهم، ولأان أنبياء الله قد أتوا بما لا يتناسب مع أهوائهم لقول الله تعالى " أفكلما جاءكم رسول بما لاتهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون .

المصادر :

https://www.masrawy.com/islameyat/kesas-anbiaa/details/2020/5/22/1792532/قصص-الأنبياء-29-نبي-الله-زكريا-عليه-السلام-تعرف-على-سبب-مقتله-على-يد-اليهود

https://www.youm7.com/story/2020/3/22/أساطير-موت-الأنبياء-هل-اختبأ-النبي-زكريا-داخل-شجرة/4682331

https://www.youtube.com/watch?v=dKkxrXQ4yks&t=1s

https://read.opensooq.com/كيف-مات-سيدنا-زكريا/#:~:text=وفاة%20سيدنا%20زكريا%20عليه%20السلام&text=،%20فقال%20لهم%3A%20“فإنّ%20لي,بالمنشار،%20ومات%20شهيداً%20عليه%20السلام.

https://mawdoo3.com/كيف_مات_سيدنا_زكريا

https://www.islamweb.net/ar/fatwa/34961/هل-مات-زكريا-ويحيى-حتفاً-أم-قتلاً

https://amrkhaled.net/Story/1036535/قصة-موت-نبي-الله-زكريا-ما-دور-الشيطان-فيها

Content created and supplied by: Moawiaeldahaby (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات