Opera News

Opera News App

قصة امرأة عمران والسيدة مريم عليهما السلام.. تعرف على اسمها وتفاصيل الأحداث

حسن.٩٩٠
By حسن.٩٩٠ | self meida writer
Published 1 months ago - 188 views

كان عمران بن باشم صاحب صلاة بني إسرائيل في زمانه، وكانت زوجته حنة بنت فاقود، من العابدات، وكان سيدنا زكريا عليه السلام نبيّ ذلك الزمان قد تزوَّج أخت امرأة عمران، وكانت امرأة عمران هذه لا تحبل وقد أصابها الكِبَرُ، فرأت يوما طائرًا يطعم صغيرًا له، فاشتهت أن يكون لها ولد، فنذرت لله إنْ حملتْ لتجعلنَّ ولدَها محرَّرً؛، أي حبيسًا في خدمة بيت المقدس.

وقيل إن زوجها عمران قد مات وهي حامل، ومريم جنين في بطنها، قال تعالى: ﴿إِنَّ اللهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ ۞ ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ وَاللهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ۞ إِذْ قَالَتِ امْرَأَتُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّرًا فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ﴾ [آل عمران: 33-35]، فاستجاب الله لها وحملت بمريم، وتقبَّلَ نذرها، وكانت تظنُّ أنها ستلد ذكرًا؛ ليكون خادمًا في بيت المقدس أو المعبد الذي كانوا يعبدون فيه الله سبحانه وتعالى، كما كان يفعل بعضهم في ذلك الزمان أن ينذر ولده للخدمة، قال تعالى: ﴿فَلَمَّا وَضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إِنِّي وَضَعْتُهَا أُنْثَى وَاللهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ﴾ [آل عمران: 36].

ثم لما دفعتها إليهم في المعبد تنازع العُبَّادُ في أيهم يكفلها، وكان سيدنا زكريا عليه السلام قد أراد أن يكفلها من أجل صلته بها، كونه زوج خالتها، فطلبوا أن يقترع معهم، فخرجت قرعته غالبة لهم، فاتخذ لها سيدنا زكريا مكانًا شريفًا من المعبد لا يدخله سواها، فكانت مريم تعبد الله فيه وتقوم بما يجب عليها من خدمة البيت إذا جاءت نوبتها، وتقوم بالعبادة ليلها ونهارها حتى صارت يضرب بها المثل بعبادتها في بني إسرائيل، واشتهرت بما ظهر عليها من الأحوال الكريمة والصفات الشريفة، حتى إنَّ نبيَّ الله زكريا كلما دخل عليها موضعَ عبادتها؛ وجد عندها رزقًا غريبًا في غير أوانه، فكان يجد عندها فاكهة الصَّيف في الشِّتاء وفاكهة الشِّتاء في الصَّيف؛ فيسألها: أنَّى لك هذا؟ فتقول -كما يحكي القرآن الكريم عنها-: ﴿هُوَ مِنْ عِنْدِ اللهِ﴾ أي: رزقٌ رزقنيه الله، ﴿إِنَّ اللهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ﴾، فعند ذلك رغِبَ سيدنا زكريا في وجود ولد من صُلبه وإن كان قد تقدَّم في العمر؛ قال تعالى: ﴿فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنْبَتَهَا نَبَاتًا حَسَنًا وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقًا قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللهِ إِنَّ اللهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ﴾ [آل عمران: 37].

لقدْ بيَّنتْ لنا سيرة امرأة عمران كيف تكون عاقبة الإخلاص لله سبحانه وتعالى، لقد أرادت حين رغبت في أن يكون لها ولد، لا أن تستأثر به وتتمتع، بل إنها بذلت هذا الولد الذي تشتهي إنجابه لله سبحانه وتعالى، يخدم موطن عبادة المؤمنين به جلَّ وعلا، إنَّ المرءَ ليُقَدِّر أن إخلاصها هذا كان سببًا في استجابة الله سبحانه وتعالى لها، وأن تربيتها تربية إيمانية كانت سببًا أيضًا في اجتهاد ابنتها في العبادة والقيام بواجبها في خدمة المؤمنين، وهذا أيضًا أثرٌ من آثار الإخلاص، واختيار البيئة المناسبة لزرع قيم معينة في النشء، ينبغي أن نستلهمها في تصورنا عن تربية أبنائنا وما نرجوه منهم، ولنستخلص من قصتها هذه العبر في توجيه أبنائنا دائمًا لفعل الخير، وطاعة الله وإخلاص النية له في العمل، وخدمة المجتمع، وتهيئة البيئة التعليمية والتربوية؛ لتخريج أجيال قادرة على حمل هموم مجتمعاتها، وخدمتها بما ينفعها ويُرضي الله سبحانه وتعالى.


الإفتاء


المصادر

https://www.dar-alifta.org/AR/Viewstatement.aspx?sec=new&ID=5169

https://www.masrawy.com/islameyat/quran-ayt_elyoum/details/2015/9/4/649950/%D8%AA%D9%81%D8%B3%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%88%D9%8A-%D9%84%D9%84%D8%A2%D9%8A%D8%A9-35-%D9%85%D9%86-%D8%B3%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%A2%D9%84-%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86

https://www.elbalad.news/4323269

https://lite.islamstory.com/ar/artical/10815/%D9%82%D8%B5%D8%A9-%D8%A7%D9%84-%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%86%D8%A9_%D8%A8%D9%86%D8%AA_%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%88%D8%B0%D8%A7

https://www.masrawy.com/islameyat/makalat-other/details/2019/2/23/1519767/%D8%AD%D9%86%D8%A9-%D8%A8%D9%86%D8%AA-%D9%81%D8%A7%D9%82%D9%88%D8%B0-%D8%A7%D9%85%D8%B1%D8%A3%D8%A9-%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D9%88%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%A9-%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D9%86%D8%B0%D8%B1%D8%AA-%D9%85%D8%A7-%D9%81%D9%8A-%D8%A8%D8%B7%D9%86%D9%87%D8%A7-%D9%84%D9%84%D9%87

https://albawabhnews.com/3702728

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%85_%D8%A8%D9%86%D8%AA_%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86#:~:text=%D9%88%D9%84%D8%AF%D8%AA%20%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%85%20%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%85%D8%A9%20%D9%81%D9%82%D8%AF%20%D8%AA%D9%88%D9%81%D9%8A,%D9%84%D8%A7%20%D8%AA%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%8A%D8%B9%20%D8%AA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%87%D8%A7%20%D9%84%D9%83%D8%A8%D8%B1%20%D8%B3%D9%86%D9%87%D8%A7.&text=(%D8%B3%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A2%D9%84%20%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86%D8%8C%20%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%8A%D8%A9%2037)%20%D9%88%D8%B7%D9%88%D8%A7%D9%84%20%D8%AA%D9%84%D9%83%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D8%A9%20%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA,%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%87%D8%A7%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%83%D8%B1%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%84%D8%A7%D8%A9%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D9%85.

Content created and supplied by: حسن.٩٩٠ (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

"زواج البدل" الموجود في بعض البلاد العربية هل سمعت عنه من قبل وهل يجوز شرعا ؟ الإفتاء تجيب

4 minutes ago

0 🔥

"إحرص عليها" ليله مباركة يضاعف الله فيها أجر الصلاة الى 700 ضعف .. فما هى؟

17 minutes ago

2 🔥

"أغتنم أجرهما" آيتان إذا داومت علي قرأتهما كل ليلة تأخذ أجر قيام الليل

29 minutes ago

23 🔥

7 كلمات دعى بها رسول الله من قالها نال خيرى الدنيا والآخره .. تعرف عليها وأغتنم أجرها

1 hours ago

26 🔥

7 كلمات دعى بها رسول الله من قالها نال خيرى الدنيا والآخره .. تعرف عليها وأغتنم أجرها

ما هو البحر المسجور الذى ذكر فى القرآن...وماذا يوجد فى القيعان ؟

1 hours ago

45 🔥

ما هو البحر المسجور الذى ذكر فى القرآن...وماذا يوجد فى القيعان ؟

ثلاث أمور تفسد عليك صلاتك ... ويغفل عنها الكثير

1 hours ago

14 🔥

ثلاث أمور تفسد عليك صلاتك ... ويغفل عنها الكثير

هل تعلم ما هو الأخبثين الذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة؟

1 hours ago

10 🔥

هل تعلم ما هو الأخبثين الذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة؟

سورة كريمة فيها 1000 نهي و1000 أمر وتطرد الشياطين من البيت

1 hours ago

27 🔥

سورة كريمة فيها 1000 نهي و1000 أمر وتطرد الشياطين من البيت

تعرف على رأي الشرع فى الاعتكاف في رمضان في زمن الوباء

8 hours ago

4 🔥

تعرف على رأي الشرع فى الاعتكاف في رمضان في زمن الوباء

ما حكم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية؟.. الإفتاء تجيب

8 hours ago

11 🔥

ما حكم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية؟.. الإفتاء تجيب

تعليقات