Sign in
Download Opera News App

 

 

هل متابعة الإمام من المصحف أو الهاتف في صلاة التراويح مكروه ؟ .. علي جمعة يجيب .. والإفتاء تضع شرطا

مع اقتراب شهر رمضان وأداء الكثير من المسلمين صلاة التراويح نجد البعض يهتم كثيرا بحمل المصحف او الهاتف المحمول ويتابع المأموم أثناء القراءة ، وعلل البعض ذلك بأن هذا التصرف يساعده على التركيز في الصلاة وعدم السرحان اثناء الصلاة .. والسؤال الذي يشغل بال الكثير هو : " ما حقيقة ان ذلك مكروه وان يشغل بال المصلي ؟ .


الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق اكد انه يجوز متابعة الإمام من المصحف في الصلاة وخاصة في صلاة التراويح خاصة وان كثير من المصلين يقول ان هذه الطريقة تساعده على التركيز والخشوع في الصلاة .

واضاف جمعة خلال فيديو مسجل له عبر صفحته الرسمية ان الشافعية أجازوا ذلك لافتا الى ان الشيخ زكي الدين هو من ابتكر فكرة مصحف التهجد الذي يقرأ منه الإمام سواء كان حافظا القرآن او غير حافظا له . 

 

وحول متابعة المأموم للإمام من الهاتف المحمول في الصلاة قال انه يجوز رغم انه من الفتن ، ولذلك أجاز العلماء للجنب والغير متطهر قراءة القرآن من المحمول بالنظر فقط دون اخراج صوت ، لانه مختلف تماما عن المصحف.

يجوز القراءة من الموبايل في الصلاة بشرط

قال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إنه يجوز قراءة القرآن من الهاتف أثناء الصلوات المفروضة.

وأوضح «وسام» خلال فيديو بثته دار الإفتاء عبر موقعها الرسمى بموقع التواصل الاجتماعى « يوتيوب»، أنه يشترط لذلك استعمال الجوال في قراءة القرآن فقط ولا تكون الحركة المتعلقة بالجوال كثيرة فتبطل الصلاة.

وطالب أمين الفتوى بغلق بيانات الهاتف حتى لا تشغله الرسائل عن الصلاة، فيتحول لأداة تلهيه عن الصلاة وليس لقراءة القرآن.

المصدر:

https://www.facebook.com/watch/?v=2983479321885878

https://www.elbalad.news/4555561

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات