Sign in
Download Opera News App

 

 

بالفيديو.. رأي شيخ الأزهر الراحل سيد طنطاوي في الشيخ الشعراوي.. وقصة صورة نادرة جمعتهما

قاد الأزهر الشريف مسيرة الأمة الإسلامية علي مدار أكثر من ألف عام منذ تأسس في رمضان بعهد الدولة الفاطمية، فهو الجامع الأبرز والجامعة الأهم، إليه يشد طلاب العلم من كل الدنيا الرحال، ومنه تخرج الدعاة البارزين والأئمة المعتبرين، والوزراء والحكام وقادة الدول، وفيهم قال أمير الشعراء أحمد بك شوقي:

قُم في فَمِ الدُنيا وَحَيِّ الأَزهَرا : وَاِنثُر عَلى سَمعِ الزَمانِ الجَوهَرا

وَاِجعَل مَكانَ الدُرِّ إِن فَصَّلتَهُ : في مَدحِهِ خَرَزَ السَماءِ النَيِّرا

وَاِذكُرهُ بَعدَ المَسجِدَينِ مُعَظِّماً : لِمَساجِدِ اللَهِ الثَلاثَةِ مُكبِرا

وَاِخشَع مَلِيّاً وَاِقضِ حَقَّ أَئِمَّةٍ : طَلَعوا بِهِ زُهراً وَماجوا أَبحُرا

كانوا أَجَلَّ مِنَ المُلوكِ جَلالَةً : وَأَعَزَّ سُلطاناً وَأَفخَمَ مَظهَرا

زَمَنُ المَخاوِفِ كانَ فيهِ جَنابُهُم : حَرَمَ الأَمانِ وَكانَ ظِلُّهُمُ الذَرا.

الشيخ الأكبر يمدح الإمام:

ومن بين الصفوف الأولى لهؤلاء القمم، نلمح الشيخ والإمام الأكبر الأستاذ الدكتور محمد سيد طنطاوي، وإمام الدعاة محمد متولي الشعراوي، فهلموا نستمع للشيخ يذكر الإمام.

ففي لقاء تلفزيوني مع فضيلته، سأله المذيع عن الشيخ الشعراوي فأجابه:

((طبعا.. هو شيخنا، فضيلة الإمام الشيخ محمد متولي الشعراوي.

وقد أعطاه ﷲ عز وجل من المواهب العلمية، ما جعلنا نتتلمذ علي هذه المواهب، واعطاه ﷲ عز وجل مواهب لغوية.

فهو خريج كلية اللغة العربية، وهو شاعر في ذات الوقت، فتجد أن تقريره للحقائق بأسلوب منطقي بديع، ويحدثك عن الأمور بخبرة، ويضرب الأمثال، وإلي الآن نحن نستمع إليه وننتفع بعلمه.

فحتى بعد ما ذهب إلي رحمة ﷲ، فلا يزال له حديث يومي كل صباح في إذاعة القرآن الكريم وفي المساء، ونستمع إلي هذه الأحاديث، وننتفع بها، لأن ﷲ سبحانه وتعالى أعطاه علما. وهذا العلم ينتفع به العقلاء دائما.

كما أن الشيخ الشعراوي كانت له تجليات في التفسير.

قصة صورة:

فضيلة الشيخ أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية كان قد عرض منذ ما يقارب الثلاثة سنوات صورة نادرة بين الشيخان الجليلين ولهذه الصورة قصة.

الصورة بها الشيخ محمد متولي الشعراوي وبجواره يجلس الإمام الأكبر الشيخ محمد سيد طنطاوي، وبجواره الدكتور محمود زقزوق وزير الأوقاف وقتما التقطت هذه الصورة. وعلي الجانب الآخر من الصورة الدكتور أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر في ذلك الوقت، كما نري في أقصى يمين الصورة فضيلة المفتي سابقا الدكتور نصر فريد واصل، وكوكبة من العلماء.

الدكتور سيد طنطاوي وكأنه يحتضن الشيخ الشعراوي

في الصورة تري الجميع ملتفا حول الشيخ الشعراوي التفاف الأبناء حول أبيهم الكبير، الذي يقتبسون منه العلم والمعرفة... وكانت لقاءات هذه الأسماء بالتحديد متكررة ومتنوعة بالشيخ الشعراوي، وليست جلسة عابرة التقطت فيها صورة تذكارية.

وقد نشرت قناة ماسبيرو زمان دعاء للشيخ الشعراوي في ختام احدي جلساته معهم يقول فيه:

((اللهم انفعنا بما قالوا.. اللهم انفعنا بما قالوا.. اللهم انفعنا بأسوة ما فعلوا..

اللهم إني أسألك لكل مؤمن هداية، اللهم إني أسألك لكل مؤمن هداية،،، وإن كانوا قد اهتدوا فزد في هدي، آتِهِمْ تقواهم.

اللهم إني أسألك أن تقف في وجوه خصوم الإسلام واعداءه، وقفة تجبر عجزنا عن دفاعنا عنه.. اللهم إني أسألك أن تؤدبهم بحق قولك ( وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا عَذَابًا دُونَ ذَلِكَ ).

واسألك يارب أن تؤدبهم بحق قولك ( وَلَنُذِيقَنَّهُم مِّنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَىٰ دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ).

اللهم اني اسألك أن تجعل قوة دولتنا، في رد هذه الموجات الملحدة، التي تريد أن تكتسح منا حياة الأمن وحياة السلام، وﷲ هو المرجو في كل شئ، وعلي ﷲ فليتوكل المتوكلون.

ويقول الشيخ أسامة الأزهري أن الإمام الراحل سيد طنطاوي كان لا يتحدث عن الشيخ الشعراوي إلا ويقول (أستاذنا وشيخنا)... ويضيف أن الشعراوي كان رمزا للأزهر الشريف، يجتمع حوله علماء وقيادات الأزهر.

عظة:

وإن كان للناس عظة في ذلك، فهي أن العلماء الحقيقيين "وهذا الأمر ينطبق علي علوم الدين، وعلوم الدنيا"، يتلمسون استاذ الأساتذة ليلتفوا حوله، ويستزيدون من خبراته وعلمه.

كان الشيخ طنطاوي شيخ الأزهر الشريف والإمام الأكبر، والدكتور أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر، والدكتور زقزوق وزيرا للأوقاف.. لكن كل ذلك لم يمنعهم لأنهم علماء حقيقيين من مجالسة الشيخ الشعراوي والتعلم منه والاستزادة والاستفادة.

ففي هذا عبرة وعظة لكل عالم في كل مجال، وأسوة حسنها تركوها لنا نتعلم منها.

---مصادر:

*الديوان:

https://www.aldiwan.net/poem63764.html

*قناة الإمام الأكبر محمد سيد طنطاوي علي اليوتيوب، رأي شيخ الأزهر أ.د محمد سيد طنطاوي في الشيخ الشعراوي:

https://youtu.be/HAnTfiJbufw

*يوتيوب، قناة دي ام سي، برنامج رؤي، تقديم فضيلة الشيخ أسامة الأزهري:

https://youtu.be/MW0fYuk7faA

*يوتيوب، دعاء الشيخ الشعراوي:

https://youtu.be/WCQAKrupMCs 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات