Sign in
Download Opera News App

 

 

صحابية نزل فيها قوله تعالى: "والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء" وشقيقها فدى النبي بنفسه.. من هي؟

في بداية ظهور الإسلام كانت كل مواقف صحابة رسول الله - صلي الله عليه وسلم- مشرفة وكان عنوانهم الفداء ومنهجهم الوفاء والأخلاص لهذا الدين العظيم. لكن علي الجانب الآخر كان للمرأة دور لايقل فداء ولا تضحية وأظهرت النساء جلدا وقوة وتحمل من أجل رفعة الدين الإسلامي وذهبن خلف الرجال في الحروب، وكانت لهم أدوار تستحق الثناء.

اليوم نتحدث عن صحابية من النساء اللاتي دخلن الإسلام في بداياته، ومن الله عليها بأن الغالبية العظمي من ذويها كانوا من المسلمين آنذاك، والذين دافعوا عن ذلك الدين بشرف واستماتة. إنها أسماء بنت يزيد.

اختبار صعب

وقد وضعها الله في اختبار عظيم يوم أحد، حيث فقد عمها ووالدها، وضرب شقيقها المثل الأروع في التضحية والفداء، حيث صنع من جسده ستار يحمي به رسول الله -صلوات الله وسلامه عليه- واستشهد دفاعا عنه.

وكان اختبار شديد أظهر مدي إيمان وقوة وصبر وعزيمة الصحابية أسماء بنت زيد، والتي رضيت بقضاء الله وتناست كل من فقدتهم وعندما رأت النبي قالت: "كل مصيبة بعدك جلل" أي أن أي شئ بعيدا عن سيدنا محمد هو أمر بسيط ومقدور عليه.

طالبت بأن تنزل النساء الحرب وأن تتساوي بالرجال

عرف عن الصحابية أسماء بنت يزيد الفصاحة والجرأة، ولذلك لقبت بخطيبة النساء كما أنها روت الكثير من الأحاديث. وروى عنها أنها جاءت الرسول صلى الله عليه وسلم وهو بين أصحابه وقالت: بأبى وأمى أنت يا رسول الله، أنا وافدة من النساء إليك، إن الله بعثك إلى الرجال والنساء كافة فآمنا بك، وإنا معشر النساء محصورات مقصورات قواعد بيوتكم وحاملات أولادكم وإنكم معشر الرجال فضلتم علينا بالجمع والجماعات وعيادة المرضى وشهود الجنائز والحج بعد الحج، وأفضل من ذلك الجهاد فى سبيل الله، وإن الرجل إذا خرج حاجًا أو معتمرًا أو مجاهدًا حفظنا لكم أموالكم وغزلنا أثوابكم وربينا لكم أولادكم. أفما نشارككم فى هذا الأجر والخير؟!

وهنا التفت النبى صلى الله عليه وسلم إلى أصحابه بوجهه كله ثم قال: "هل سمعتم مقالة امرأة قَط أحسن من مساءلتها فى أمر دينها من هذه؟" فقالوا: يا رسول الله، ما ظننا أن امرأة تهتدى إلى مثل هذا. فالتفت النبى صلى الله عليه وسلم إليها فقال: "افهمي، أيتها المرأة، وأَعْلِمى مَن خلفك من النساء أنّ حُسْنَ تبعُّلِ المرأة لزوجها وطلَبها مرضاته واتباعَها موافقته يَعْدِل ذلك كلّه". فانصرفت المرأة وهى تهلّل.


لقبت بالمعتدة ونزلت فيها آية في القرآن

لقبت أسماء بنت يزيد ب "المعتدة" لأنها أول معتدة فى الإسلام حيث نزلت فيها آية حكم عدة المطلقات، حيث روى عنها أنها قالت "طلقت على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يكن للمطلقة عدة فنزل قول الله تعالى فى سورة البقرة "والمطلقات يتربصن بأنفسهنّ ثلاثة قروء".

المصدر

https://m.youm7.com/story/2016/7/3/%D8%A3%D8%B3%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D8%A8%D9%86%D8%AA-%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D8%AF-%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%A8%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B3%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A9-%D8%A8%D9%80-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%A7%D9%88%D8%A7%D8%A9-%D9%88%D8%A3%D9%88%D9%84-%D9%85%D8%B9%D8%AA%D8%AF%D8%A9/2785996

Content created and supplied by: MohamedSadeek24 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات