Sign in
Download Opera News App

 

 

هذه هي الصور التي كان يظهر فيها «جبريل» للنبي.. أحدها كانت أشد أنواع الوحي

جاء محمد صلى الله عليه وسلم إلى البشرية كهدية ورحمة لهم ليخرجهم من النور إلى الظلمات ومن الجهل إلى العلم وينقذهم من البغي والضلال إلى العلم والمعرفة ومن العذاب في الآخرة، فنزل جبريل بالوحي على النبي صلى الله عليه وسلم وهو يتعبد في غار حراء فلم ينطق النبي عن هواه ولم يتكلم بشئ من هوا نفسه، نرصد لكم في هذا التقرير الصور التي كان يظهر جبريل للنبي صلى الله عليه وسلم، ومتى نزل الوحي على النبي وما هي أشد أنواع الوحي.

من هو جبريل؟

جبريل هو ملك من الملائكة ذكر في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة كثيرًا، وهو الملك المخصص ليبلغ الأنبياء الوحي والرسالة التي كلفهم الله بها، وله ألقاب كثيرة منه الروح الأمين والروح القدس، حمل كل الرسالات وبلغها للرسل، ورافق النبي صلى الله عليه وسلم في رحلة الإسراء والمعراج، وهو قائد الملائكة المنزلين في غزوة بدر لمحاربة بجانب النبي "صلى الله عليه وسلم".

متى كان أول لقاء بينه وبين النبي صلى الله عليه وسلم 

كان أول لقاء بين جبريل عليه السلام والنبي "صلى" عندما كان النبي"صلى" صغير في الرابعة من عمره وكان يلعب مع أقرانه فأخذه جبريل عليه السلام وشق صدره واستخرج قلبه واخرج من القلب علقة، وقال للنبي "صلى" أنها حظ الشيطان منه وغسل قلب النبي في طست بها ماء زمزم ومصنوعة من الذهب و أعاد القلب إلى مكانه مرة ثانية، وهذه قصة صحيحة رواه مسلم عن أنس ابن مالك، وبعد ذلك تعددت اللقاءات بين جبريل عليه السلام والنبي "صلى"، وظهر جبريل للنبي في صور مختلفة.

الصور التي كان يظهر جبريل عليه السلام للنبي صلى الله عليه وسلم

لما أكمل النبي الأربعين من العمر ظهر جبريل له في صور مختلفة وبطرق مختلفة يلقنه الوحي والرسالة المكلف بها من الله أولاً في صورة صلصلة الجرس والثانية في صورة بشر.

صلصلة الجرس

كان الصحابة رضوان الله عليهم يسألون النبي - صلى الله عليه وسلم - عن الصورة التي كان جبريل ينزل بها عليه وكيفية نزول الوحي، وجاء في حديث إن الحارث بن هشام سأل النبي عن الصورة التي ينزل بها جبريل عليه، فكانت إجابة النبي صلى الله عليه وسلم أنها مثل الصوت الذي يخرج من الحديد عندما يلامس بعضه أو يقوم أحد بالضرب عليه، وهي أشد أنواع الوحي على النبي صلى الله عليه وسلم.

صورة بشر 

ظهر جبريل عليه السلام للنبي عدة مرات في صورة بشر حيث أنه كان يتحول من الصور الملائكية إلى الصورة البشرية ويأتي للنبي في صورة رجل، وكان دائما ما يأتي في صورة رجل لا يعرفه النبي - صلى الله عليه وسلم - أو في صورة "دحية الكلبي" وكانت هذه الصورة أسهل وأهون الطرق على النبي، وكان يأتي جبريل للنبي "صلى" على هيئة وهو في مجلس مع الصحابة ولا يعرفه الصحابة، كما جاء في الحديث الشريف ليعلمهم أمور دينهم كما حدث عندما سأل النبي " ما الإسلام وما الإيمان".

المصادر

https://www.masrawy.com/islameyat/Sera-hayat_ElRasoul/details/2017/4/24/1066190#rm

https://ar.m.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%84

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات