Sign in
Download Opera News App

 

 

قال النبي "لا تسيدوني في الصلاة" فهل قول سيدنا محمد في التشهد حرام؟ دار الإفتاء تجيب

البعض منا يقول في التشهد " اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد"، والبعض يقول " اللهم صل على محمد وعلى آل محمد"، والكثير يزعم أن الأفضل هو قول " اللهم صل على محمد"، وقول سيدنا في التشهد هذا بدعة، وجاءت دار الإفتاء المصرية، لتحسم الجدل حول هذه المسألة، فقد تلقى الشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، سؤالا يقول صاحبه : "حكم إضافة لفظ سيدنا للتشهد أثناء الصلاة؟".

وأجاب الشيخ محمود شلبى أمين الفتوى، قائلاً، بأن الأمام الشافعي أجاز قول اللهم صل على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم، موضحاً أن الصيغة الجزء الثاني من التشهد هي "اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما صَلَّيْتَ علَى إبْرَاهِيمَ، وعلَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما بَارَكْتَ علَى إبْرَاهِيمَ، وعلَى آلِ إبْرَاهِيمَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ" مشيراً إلى أن قول " سيدنا " يجوز قوله ويجوز عدم قوله في التشهد.

وعلى نفس السياق ورد إلى الدكتور علي فخر أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية سؤال يقول صاحبه" ما حكم قول سيدنا محمد في التشهد "، وأجاب الدكتور علي فخر، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء، قائلاً إنه لا مانع من قول المصلي في تشهد الصلاة الأخير:" اللهم صل على سيدنا محمد" بدلًا من" اللهم صل على محمدك، موضحاً أن حديث:" لا تسيدوني في الصلاة" يدل على كمال أدب النبي صلى الله عليه وسلم،وهل كمال أدب النبي يمنعنا من أن نكون مؤدبين معه؟.

وقد قال الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق، بأنه لا بأس من تقديم اسم النبي صلى الله عليه وسلم بـ" سيِّدنا" في التشهد؛ لما في ذلك من كمال الأدب مع حضرته صلى الله عليه وآله وسلم، ولقوله صلى الله عليه وآله وسلم: "أنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ" رواه مسلم.

المصدر :

https://www.elbalad.news/4046128 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات