Sign in
Download Opera News App

 

 

هل تعرف من هو النبي الوحيد الذي أقسم الله بحياته وزمانه ؟

في القرآن الكريم كل ما يبحث عنه الإنسان المؤمن ففيه الراحة والأمان ، وبقراءة آياته يزداد القلب يقيناً وتزداد النفس خشوعا ، وتسكن الروح وتطمئن .

وقد أقر بعظمة القرآن الكريم وروعة كلماته المشركون قبل المسلمين ، فعندما سمع الوليد بن المغيرة آيات كتاب الله العزيز قال : " والله لقد سمعت منه كلاما ما هو من كلام الإنس ولا من كلام الجن ، وإن له لحلاوة ، وإن عليه لطلاوة وإن أعلاه لمثمر ، وإن أسفله لمغدق ، وإنه ليعلو ولا يعلى عليه ، وما يقول هذا بشر " .

وقد بعث الله سبحانه وتعالى المرسلين والأنبياء لهداية البشر ومن هؤلاء المبعوثين من ذكرهم لنا ومنهم من لم يتم ذكره مصداقا لقول رب العالمين سبحانه وتعالى في محكم التنزيل : " وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِّن قَبْلِكَ مِنْهُم مَّن قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُم مَّن لَّمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ ۗ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَن يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ فَإِذَا جَاءَ أَمْرُ اللَّهِ قُضِيَ بِالْحَقِّ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْمُبْطِلُونَ "

وقد أكرم الله سبحانه وتعالى الرسل والأنبياء وخصهم برسالاته ، وفي السطور التالية نعرض لكم النبي الوحيد الذي اختصه الله سبحانه وتعالى بأن أقسم بحياته وبزمانه وهذا فضل وشرف عظيم .

حيث يقول المولى عز وجل في محكم التنزيل في سورة الحجر : " لعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ " ، فقد أقسم الحق تبارك وتعالى في هذه الآية الشريفة بحياة النبي المصطفى العدنان سيدنا محمد بن عبد الله صلوات ربي وسلامه عليه .

واتفق رأي الفقهاء والمفسرين أن رب العالمين قد أقسم بحياة سيدنا محمد صلوات ربي وسلامه عليه أن قومه من قريش في سكرتهم يعمهون وفي حيرتهم يترددون، و روي عن ابن عباس أنه قال : " ما خلق الله وما ذرأ ولا برأ نفسا أكرم عليه من محمد ، وما سمعت الله أقسم بحياة أحد غيره " .

وهذا القسم العظيم يبين مكانة النبي المصطفى العدنان صلى الله عليه وسلم ، كما أكد فضيلة الشيخ رمضان عبد المعز في برنامجه التلفزيوني المعروف " لعلهم يفقهون " أن رب العالمين سبحانه وتعالى قال في كتابه العزيز "لَا أُقْسِمُ بِهَذَا الْبَلَدِ، وَأَنْتَ حِلٌّ بِهَذَا الْبَلَدِ"، حيث أكد فضيلة الشيخ أن الرحمن الرحيم قد أقسم بزمان الرسول الكريم سيدنا محمد صلوات ربي وسلامه عليه .

فالرسول الكريم له المكانة العليا بين البشر والفضل العظيم الذي لا يدانيه فضل ، حيث يقول النبي المصطفى العدنان صلوات ربي وسلامه عليه : ((أنا سيد ولَد آدم يوم القيامة وأول مَن يَنشق عنه القبر، وأول شافع، وأول مشفَّع)).

https://www.elbalad.news/4381913

https://m.youm7.com/story/2020/11/1/%D8%B1%D9%85%D8%B6%D8%A7%D9%86-%D8%B9%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%B9%D8%B2-%D9%88%D8%AC%D9%84-%D9%84%D9%85-%D9%8A%D9%82%D8%B3%D9%85-%D8%A8%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D8%A3%D8%AD%D8%AF-%D9%88%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%87/5047689

Content created and supplied by: [email protected] (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات