Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. بعد كتب الكتاب طلبت من زوجها الطلاق استغرب جدا ولما سألها عن السبب صدمته

لم تكن مريم، تريد الزواج من علاء، وكان أمها تحاول أن ترضيها بأي طريقة وتحاول أن أقنعها بالزواج منه لانه ثري ولديه اموال كثيرة وسوف يجعلها تعيش حياة سعيدة.


لكنها حاولت أن تقبل هذا الرجل كزوج لها ووافقت على فترة خطوبة ولكنها لم تجد نفسها قابلة لهذا الشخص وبعد أن قام علاء بإحضار المأذون وقاموا بكتب الكتاب طلبت منه الطلاق.

استغرب جدا من هذا الطلب وقال له فكري في الأمر قبل هذا القرار أن يتم تنفيذه لأنه قرار صعب ولابد أن لا تكوني مستعجلة.


قالت له أنها لا تريد أن تظلمه معها فأمها فرضت عليها هذا الأمر وأنها لا تريد أن تعيش مع رجل من أجل ثروته الكبيرة وهي لا تحبه.

أحس بالخجل والصدمة لماذا لم تخبره لهذا الأمر خلال فترة الارتباط التي مضت لكنها قالت له أنها حاولت التكيف في هذه العلاقة لكنها في كل مرة كانت تفشل وتريد الانفصال وقبل الزواج قررت الإفصاح له.

وما كان منه إلا أن ينفذ لها رغبتها لتشق طريقها بمفردها وتعيش حياة جديدة مع شخص آخر وهو أيضا يشق طريقه مع إنسانة أخرى.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات