Sign in
Download Opera News App

 

 

دار الإفتاء المصرية تبين حكم من يقوم بعلاقة زوجية في شهر رمضان

بينت دار الإفتاء المصرية حكم الإفطار في شهر رمضان بدون عذر إلى جانب الشخص الذي قام بعلاقة زوجية كاملة خلال الصيام.

وقال  أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية إن صيام شهر رمضان أمرا واجبا، والافطار في شهر رمضان بغير عذر حرام.

وأضاف الشيخ أحمد ممدوح خلال ظهوره في فيديو منشور على الصفحة الرسمية لدار الافتاء المصرية أن حرمة الإفطار في رمضان بغير عذر هي حرمة قطعية، موضحا أنها حرمة الكبائر وليست حرمة الصغائر.

وأكد الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية أن الإفطار بغير عذر في نهار رمضان من الكبائر ويجب على صاحبه أن يتوب.

وتابع الشيخ أحمد ممدوح أنه يجب على المفطر في رمضان بغير عذر أن يقضي هذه الأيام التي أفطرها، وفي بعض الأحيان يطب منه كفارة.

وأوضح أمين الفتوى بدار الافتاء المصرية أن المفطر في رمضان بغير عذر يطلب من التوبة وقضاء الأيام التي أفطرها والكفارة.

وقال الشيخ أحمد ممدوح أنه لو كان الافطار بسبب علاقة زوجية كاملة ففي هذه الحالة يجب على المفطر التوبة والقضاء والكفارة التي تكون صيام شهرين متتابعين.

ولفت الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية إلى أنه لو كان الافطار لسبب آخر غير العلاقة الزوجية فيطلب منه التوبة والقضاء ولابد أن تكون التوبة صادقة ونصوحا.

للإطلاع على المصدر إضغط هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات