Sign in
Download Opera News App

 

 

هل يجب إخبار الزوجة الأولى بزواج زوجها عليها؟.. الإجابة ستدهشك

لقد ورد تساؤل لدار الإفتاء المصرية مضمونة ..هل يجب على الزوج إعلام زوجته بأنه تزوج عليها؟ 

فكثير من الرجال ممن أحبوا أن يطبقوا شرع أن يتزوجوا بأخرى ، ولكن يقعوا في حيرة من أنه يجب إخبار زوجته الأولى بزواجه من أخرى ام لا ، وما رأي الشرع والدين في ذلك ؟

فقد أجاب الشيخ الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية،  فقال:" شرعًا لا يجب إعلام الزوجة الأولى بزواج زوجها عليها، فليس من شروط ولا أركان الزواج أن يعلم الرجل زوجته الأولى أنه تزوج عليها إلا إذا اشترطت عليه أثناء عقد زواجهما أنه لا يتزوج عليها، ولو تزوج فمن حقها حينئذ أن تفسخ العقد وتأخذ حقوقها كلها". 

وحيث أن القانون المصري يجعل هناك شرط إجرائي وهو إعلام الزوجة الأولى بالزواج الأخر فبذلك لابد من إعلام الزوجة الأولى بهذا الزواج.

وهل زواج الرجل بإمرأة أخرى دون علم زوجته الأولى يعد الزواج الآخر باطلا أم لا .. و ما حكم الدين في ذلك ؟ 

  أجاب عن هذا التساؤل الشيخ محمد عبدالسميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وقال " أنه إذا تزوج الرجل مرة أخرى دون إعلام الزوجة الأولى فيكون الزواج صحيحا " .  وأشار عبد السميع أنه في هذه الحالة يكون أيضاً الزواج صحيح ، ولكن يشترط أن يكتب الزوج عنوان زوجته الأولى  حتى يرسل إليها القاضي أو جهة توثيق الزواج ليعملوا زوجته الأولى بأنه تزوج بأخرى حتى يكون لها حرية الاختيار فى أن تبقي معه أو لا .  

وقد أوضح الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق،  إنه إذا تزوج  الرجل بامرأة ثانية ، فلابد من  العدل والمساواة بين أزواجه، كما قال الله تعالى: «فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً» (سورة النساء: 3).

  https://www.elbalad.news/4108389 

Content created and supplied by: [email protected] (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات