Sign in
Download Opera News App

 

 

أسرار اختلاف مذاق طعام الطائرات.. لماذا تبدو وجبات الخطوط الجوية سيئة "بإستثناء درجة رجال الأعمال"؟

الرحلات الجوية، دائما ما تزخر باللحظات المختلفة، لا مثيل في أي شئ في العالم لشعور الاقلاع والهبوط، ومشهد مميزة للسحاب، حتى المدن والصحراء والبحار والمزارع تكون أجمل من علي متن الطائرات.. ويمتد التميز إلي أن يصل لوجبات الطعام علي متن الطائرات.

ليس لذيذا:

كثير من الناس قد لا يشعرون بالحب لطعام الطائرات، علي عكس من لم يجربه من قبل ويتحمس حتى للتجربة، والحقيقة أن الطعام نفسه قد لا يكون سئ، بل المشكلة ترجع إلي شيئين:

-الأول: هناك دراسات توصلت إلي أن هواء متن الطائرة البارد والجاف "هواء الطائرة أكثر جفافا من الهواء في الصحراء الجافة"، ومستوى الضغط المنخفض على ارتفاع آلاف الأمتار يتحدان معا لتخدير براعم التذوق كما لو كنت مصابًا بنزلة برد، ويفقد الإنسان ٣٠٪ من قدرته علي التمييز بين الحلو والمالح، وتزيد تلك الظاهرة في الرحلات الدولية والرحلات الطويلة المدى كنتيجة طبيعية لطول مدة البقاء في الطائرة.

-الثاني: ببساطة، الطائرات لا تمتلك مطابخ علي متنها، لذا فإن الطعام يمر بعدة مراحل حتى يصل للراكب، فمن مطابخ شركة الطيران، إلي تبريده وتخزينه، ثم تحميله علي شاحنة، ثم تحميله من الشاحنة إلي الطائرة، لذا فالأمر يستغرق ساعات حتى يقدم للركاب.

لن اتذوقه ابدا:

صحيفة "التايم" البريطانية الشهيرة، اعدت تقريرا عن تلك الظاهرة.

استضافت السيد "جوردون رامزي" وهو طباخ شهير ونجم تليفزيون، ولكنه قبل ذلك عمل لمدة عشر سنوات في شركات الخطوط الجوية.

السيد جوردون قال فيما يشبه المفاجأة أنه لا يأكل ابدا علي متن الطائرات، والسبب ببساطة أنه عمل لسنوات عشر لديهم، ويعلم كما يقول أين كان يتم اعداد هذا الطعام وكيف وصل الطائرة، والمدة التي استغرقها منذ اعداده حتى صعد إلي متن الطائرة.

الشيف دانيال بولود الحاصل علي "نجمة ميشلان" وهي احدي ارقي جوائز الطبخ للمطاعم في العالم ولا تعطي إلا بعد تطبيق معايير خمسة هي "جودة الطعام، دقة التحكم في النكهة، وتميز قائمة المطعم، القيمة مقابل السعر، ثبات الطعم بين الزيارات المختلفة للمطعم".

الشيف دانيال بولود، نجم الطهي في فرنسا وأوروبا

الشيف دانيال قال أنه لا يمكنه الاكل علي متن الطائرات إلا في درجة رجال الأعمال فقط.

بولود ليس شيف ممتاز يتحدث فحسب، بل إنه هو نفسه الذي صمم لمدة عامين وجبات درجة رجال الأعمال علي متن الخطوط الجوية الفرنسية، وكذلك درجة "لا بريمير" وهي درجة أكثر رقي علي متن الخطوط الفرنسية، ولذا فهو يقدم لنا صورة حقيقية لما يحدث.

تجارب سيئة:

لكن، وعلي ما يبدو، فإنك لن تحتاج إلي خبير لتتوصل لهذه النتيجة.. صحف عالمية نقلت هذه التجارب السيئة لوجبات الطعام للمسافرين العاديين كذلك.

بعض الخطوط الجوية تتدني فيها طريقة التقديم أيضا، مما لا يشجع الراكب حتى علي تناول الطعام، هؤلاء الركاب اسوأ حظا ممن تناولوا طعاما لم يثر إعجابهم

المكرر في التجربة بين الخبراء والأشخاص العاديين، هي أن وجبات درجة رجال الأعمال تبدو طيبة المذاق، ما يجعل الظن مفتوحا ومبررا، بأن شركات الطيران لا تهتم إلا بحاجزي تلك الدرجات الذين يدفعون مبالغ ضخمة، لذا يريدون تقديم لهم تجربة طيران متميزة، فيضمنوا أن يستخدموا شركتهم دوما كل مرة ويدفعوا المبالغ نفسها كل مرة.

محاولات:

علي ما يبدو، فهناك كذلك محاولات للقيام بتحسينات، بعض شركات الطيران تتعامل مع متعهدين طعام يحاولون اجراء تجارب مذاق باضافة نكهات قوية، وتعديلات علي الوجبات لتكون أكثر شعبية لدي الركاب.

بعض شركات الطيران مثلا، دفعت بعصير الطماطم بديلا عن أشهر العصائر كالتفاح والبرتقال، عصير الطماطم في الجو سيكون أفضل مذاقا من التفاح والبرتقال.

شركات أخرى أكثرت من التوابل والبهارات، وهو اختيار قد لا يفضله الكثيرون، فرغم أن الطعم سيتحسن، إلا أن التأثير علي الصحة قد يكون غير مرغوب به.

في اليابان، لديهم ما يسمي ب"طعم أومامي" وهو مذاق خامس غير المالح والحلو والحامض والمر ويترجم من اليابانية "طعم لاذع لطيف". ويوجد طعم أومامي في صلصة السمك ومادة غلوتامات أحادية الصوديوم والطماطم وصلصة الصويا وجبنة البارميزان، ولذا فلقد بدأت بعض الشركات تضع هذه الأطعمة علي قوائم طعامها.

---مصادر:

*سبوتنيك نيوز عربي:

https://sptnkne.ws/AnBs

*صحيفة التايم:

https://time.com/4862996/airplane-food-taste-bad/

*هارفارد بيزنس ريفيو:

https://hbrarabic.com/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A9/%D9%86%D8%AC%D9%85%D8%A9-%D9%85%D9%8A%D8%B4%D9%84%D8%A7%D9%86/

*اليوم السابع:

https://www.youm7.com/4481260

*بيزنس إنسايدر:

https://www.businessinsider.com/airplane-food-tastes-different-explained-2020-1 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات