Sign in
Download Opera News App

 

 

ماهو الجن ؟ خفايا ستعرفها لأول مرة عن الجن

تتدور خفايا كثيرة في عالم الجن فهل فكرت يوما في أن تعرف ما الذي يدور في هذا العالم الآخر ولعلك تساءلت يوما عن هذا العالم الذي يجهله الكثير لكن لو أردت معرفة بعض خفايا عالم الجن فعليك قراءة هذا المقال حتي النهاية .

إذا تأملنا قول الله عزوجل في كتابه : « وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ» نجد أن الإنس والجن خلقا من أجل عبادة الله عزوجل في الأرض ونجد أن الجن مخلوق من نار كما أخبرنا الله عزوجل في القرآن الكريم في قوله : «وَخَلَقَ الْجَانّ مِنْ مَارِج مِنْ نَار»

فالجن يعيشون حولنا ومعنا ويروننا لكن جعل الله عزوجل علي أعين الإنسان غشاء فلا يراهم فقدرة الجهاز البصرى للإنسان محدودة فالجهاز البصرى للإنسان لا يمكن أن يرى الأشعة الحمراء ولا الأشعة ما فوق البنفسجية لكن إذا نظرنا إلي أنواع من الحيوانات كالحمار أو الديك نجد أن الحمير تري الأشعة الحمراء وبالتالي فهي ترى الشياطين لأنها مخلوقة من نار ولا ترى الملائكة بينما الديكة تري الملائكة لأنها تري الأشعة البنفسجية لأن الملائكة مخلوقة من نور .

فالجن خلقوا من نار لا يستطيع الإنسان أن يراهم على صورتهم التي خلقوا عليها ففي قوله تعالي : «إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ» وقد فسر العلماء ذلك بأن الجن لا يمكن رؤيته على صورته التي خلق عليها ولكن يمكن رؤيته على صورة أخرى .ونجد أن للجن طبيعة فيزيائية فقد خلقهم الله عزوجل من اللهيب الأسود الشديد الحرارة من النار مما يصعب علي عين الإنسان رؤيتهم وخلق الجن قبل خلق الإنسان.

وإذا نظرنا إلي الأماكن التي يتواجد فيها الجن فنجد بأنهم يعيشون في المواضع النجسة كالحمامات والمقابر والخرابات. وفي نهاية المقال يجب عليك أن تتحصن من الشياطين وقد علمنا رسولنا الكريم كيفية التحصن من الشياطين منها الإستعاذة بالله منهم دائما وعليك أيضا بقراءة المعوذتين و عليك بذكر الله عند رمي أي شيئ ولا تقفز من مكان عالي حتي تسمي الله أولا فقد يكون هناك جن نائم وعليك بقراءة آية الكرسي وهي آية موجودة في سورة البقرة تحصن الإنسان وتحميه وأيضا عليك بقراءة سورة البقرة .

حفظنا الله وإياكم من الشياطين .

المصدر : https://www.elbalad.news/4214013

Content created and supplied by: Mossabmohamed (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات