Sign in
Download Opera News App

 

 

الأمن المائي قضية مصيرية.. الملف الليبي والإرهاب.. أبرز ما جاء في اجتماع الرئيسين السيسي وقيس سعيد

استقبل الرئيس السيسي اليوم الرئيس التونسي قيس سعيد بمقر قصر الاتحادية في أول زيارة له لمصر ، وتطرق اللقاء لعدد من الملفات التي تهم البلدين وسنستعرض أبرزها في النقاط التالية

ملف الامن المائي

قال الرئيس السيسي " أنه تم تأكيد أهمية الحقوق المائية لمصر باعتبارها قضية مصيرية، وثمن الرئيس التونسي على جهود مصر للوصول لحل عادل وشامل حول تشغيل سد النهضة".

الملف الليبي

 تناول الرئيسان تطورات الأزمة الليبية، وأكّدا ضرورة تفعيل الدور العربي إزاء هذه الأزمة، ورحبا بما تم التوصل إليه مؤخرًا من تشكيل السلطة التنفيذية في ليبيا، وأكدا على استعدادهما لتقديم كل أشكال الدعم لها بما يمكنها من أداء دورها في إدارة المرحلة الانتقالية، وعقد الانتخابات في موعدها المقرر نهاية العام الجاري.

ملف الارهاب

تم تأكّيد أهمية تعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب بكل أشكاله ومظاهره، ومطالبة المجتمع الدولي بتبني مقاربة شاملة للتصدي لتلك الظاهرة بمختلف أبعادها الأمنية، والاقتصادية والاجتماعية، والتنموية، والفكرية والأيديولوجية، وكذلك من خلال مواجهة كافة التنظيمات الإرهابية دون استثناء.

التعاون بين البلدين

تم بحث سبل الارتقاء بالتعاون الثقافي بين البلدين في مختلف جوانبه، بما يسهم في تعزيز التقارب بين الشعبين الشقيقين، خاصة وأن للثقافة دورا هاما في التصدي لمخاطر التطرف الفكري التي تواجهها دول المنطقة، واتفقنا على إعلان عام 2021 - 2022 عاماً للثقافة المصرية التونسي.

مصدر

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات