تحيا مصر .. وتتوالى رسائل السيسي الموجعة .. من اليونان إلى السودان وصولا إلى جسر الصداقة الروسي

WR.MoustafaHassan
By WR.MoustafaHassan | Opera News مصر
Published 9 days ago - 71 views


" الرسائل الموجعة " .. أصبح هذا المصطلح الرسمي الذي يمكن إطلاقه علي ما يقوم به الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مؤخرا من تحركات علي المستوي الدولي ، فقد أصبحنا نستيقظ يوميا علي حدث كبير تقوم به الإدارة المصرية يدل علي مدي قوة تلك الإدارة ، ومدي تخطيطها الجيد للحفاظ علي مقدرات الشعب المصري


حالة من الجنون والتخبط المصحوب بالخوف إنتابت الاوساط التركية ، و كذلك تمددت حتي وصلت لقلوب أرباب جماعة الإخوان الإرهابية المتواجدين في إسطنبول ، بعد زيارة الرئيس السيسي لدولة اليونان الصديقة منذ عدة أيام قليلة


وتفاجئ أهل الشر بمدي الترحيب والاستقبال الحار من رئيسة دولة اليونان للسيد الرئيس ، وقد قامت بتكريمه من خلال تقليده وسام الشجاعة اليوناني ، وهو واحد من أقدم الأوسمة الموجودة بدولة اليونان


وخرج يومها الرئيس السيسي متحدثا أمام العالم أجمع ، معلنا عن مساندة دول البحر المتوسط الصديقه ، وعدم قبول أي اعتداءات تقع عليها من أي دولة أخري ، و أن حماية ثروات المتوسط هو جزء أصيل في علاقة مصر بأصدقاءها


ولم يكد أهل الشر أن يستفيقوا من تلك الضربة الموجعة ، حتي إستيقظوا صباح يوم أمس علي ضربة أخري أشد وجعاً و ألماً ، تحمل توقيع الدولة المصرية من خلال وحوش البحرية والاسطول البحري المصري



حيث أعلنت الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري المصري عبر الفيس بوك عن قيام مناورات بحرية مشتركة ، بين القوات البحرية المصرية ، و القوات البحرية الروسية في مناورات تحمل اسم ( جسر الصداقة – 3 )


وأعلن المتحدث العسكري ان القطع البحرية المصرية نفذت تشكيلات إبحار أثناء رحلتها بمسرح عمليات البحر المتوسط ، كما عبرت مضيق الدردنيل والبوسفور إستعداداً لتنفيذ التدريب المشترك مع البحرية الروسية


وبمجرد أن تم الاعلان عن هذا الحدث ، حتي بدأت تتوالي صور القطع البحرية المصرية وهي تعبر الحدود البحرية التركية ، مرفوع عليها علم مصر ، في رسالة للجميع أن مصر لا تخشي أحداً ، و أن كل ما نراه ونسمعه من الرئيس التركي عن تحركات داخل البحر المتوسط وعمليات عسكرية ، ما هو الا فرقعة للاستهلاك الإعلامي فقط ، فقد مرت القطع البحرية المصرية من المياه التركية دون حتي ان يحلق بجوارها طائر صغير


رسالة الرئيس السيسي هذه المرة كانت موجعة وبشدة ، ففي إسبوع واحد توالت ضرباته فوق رؤوس أهل الشر ، من زيارة اليونان إلي مناورات جوية مع السودان ، وفجأة إلي البحر المتوسط في مناورات بحرية مع روسيا ، وكأنه يقول لهم : أينما وجهتم أنظاركم ستجدون عناصر الدولة المصرية أمامكم


حمي الله مصر وشعبها وقواتها المسلحة ورئيسها .. الثعلب المخابراتي الذي قام بالفعل بتفعيل جهاز رسائله القوية وبدأ في توجيهها بشكل يومي لأهل الشر

وسأختتم مقالي بتلك الصورة المعبرة عن الحدث ، الاعلام المصرية تزين قصر الوالدة باشا مقر القنصلية العامة المصرية باسطنبول

أثناء عبور القطع الحربية التابعة للبحرية المصرية لمضيق البوسفور

القصر أهدته الأميرة أمينة إلهامي والدة الخديوي عباس حلمي الثاني للحكومة المصرية، ليصبح مقرًا للمفوضية الملكية المصرية بإسطنبول


تحياتي .. انتظر تعليقاتكم

مصادر تدعم المقال هنا

Content created and supplied by: WR.MoustafaHassan (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

"كلامه بيمشي على محمد مرسي".. عين للمرشد ويحكم القصر فمن هو؟

31 minutes ago

41 🔥

(قصة) ابن زوجى يفعل معى هذا الأمر وكلما توسلت إليه لا ينصت إليّ وأنا لا أريد إخبار زوجى

32 minutes ago

60 🔥

(قصة) ابن زوجى يفعل معى هذا الأمر وكلما توسلت إليه لا ينصت إليّ وأنا لا أريد إخبار زوجى

رأي.. مرتضى منصور سيعود قويا للمشهد الرياضي بمساعدة الأهلي

40 minutes ago

96 🔥

رأي.. مرتضى منصور سيعود قويا للمشهد الرياضي بمساعدة الأهلي

عادة غريبة .. 3 قرى يقاس جمال نسائها بطول رقابهن!

44 minutes ago

8 🔥

عادة غريبة .. 3 قرى يقاس جمال نسائها بطول رقابهن!

"قطع الأصابع ورأس بشرية مهراً للعروس ومسيرة العار".. أغرب تقاليد الجُزر الإندونيسية

45 minutes ago

5 🔥

قصة.. وصف أهل القرية العجوز بالمجنون ولكن عندما مات انكسر كعب حذائه فوجد الابن شيئا لم يكن في الحسبان

46 minutes ago

35 🔥

قصة.. وصف أهل القرية العجوز بالمجنون ولكن عندما مات انكسر كعب حذائه فوجد الابن شيئا لم يكن في الحسبان

انتقمت منه بعد العلاقة بلعبة جنسية".. اعترافات صادمة لفتاة أوسيم: فعلت الأمر بغرفة النوم

46 minutes ago

183 🔥

انتقمت منه بعد العلاقة بلعبة جنسية

(قصة) مشهد تعاطف معه الملايين.. رجل يعثر على حمار مقيد بين الحياة والموت ثم كانت المفاجأة

48 minutes ago

17 🔥

(قصة) مشهد تعاطف معه الملايين.. رجل يعثر على حمار مقيد بين الحياة والموت ثم كانت المفاجأة

(قصة).. قتلت زوجها أثناء صلاة العشاء.. وأثناء محاولة إخفاء جثته حدثت الكارثة الكبري

48 minutes ago

153 🔥

(قصة).. قتلت زوجها أثناء صلاة العشاء.. وأثناء محاولة إخفاء جثته حدثت الكارثة الكبري

قبل أول ظهور إعلامي للسيدة انتصار السيسي الليلة.. هذه قصة زواجها كما رواها السيسي

58 minutes ago

299 🔥

قبل أول ظهور إعلامي للسيدة انتصار السيسي الليلة.. هذه قصة زواجها كما رواها السيسي

تعليقات

إظهار جميع التعليقات