Sign in
Download Opera News App

 

 

"القرامطة" يهاجمون الكعبة ويردمون بئر زمزم ثم يسرقون الحجر الأسود لديهم لمدة 22 عاما

يسجل لنا التاريخ الحادثة الأفظع في تاريخ المسلمين ، أنه في العام 317 هجرية وفي زمان الدولة العباسية وفي موسم الحج من العام ويوم التروية.

يجلس أبو طاهر الجنابي زعيم دولة القرامطة أمام باب الكعبة بعد أن خلعه من مكانه ، سالا سيفه ، وجنوده يقتلون الحجاج ، ولو أنهم تعلقوا بأستار الكعبة ، ثم يأمر برمي القتلى في بئر زمزم ثم يقطع استار الكعبة ويوزعها بين جنوده ، ثم يقتلع الحجر الأسود من مكانه ثم يقف فيقول : أنا بالله وبالله أنا ...يخلق الخلق وأفنيهم أنا .

ثم جاء رجل ليقتلع الحجر الأسود من مكانه ثم يصيح هوالآخر " أين الطير الأبابيل ؟ أين الحجارة من سجيل ؟ ثم بعد هذا كله يرجعون به إلي بلادهم لتظل الكعبة الشريفة من غير الحجر الأسود لمدة اثنين وعشرين سنة .

من هم القرامطة ؟

هم فرقة دينية تنتمي إلي الطائفة الإسماعيلية أو هي منشقة عنهم ، كان مقرهم في بلاد البحرين ، في عصر ضعف الدولة العباسية ، من أشهر جرائمهم هي هجومهم علي مكة في موسم الحج وقتل قرابة 30 ألفا من أهل مكة ومن الحجيج .

وهناك في بلادهم يبني القرامطة كعبة أخري لها بابان ثم يضعون الحجر الأسود ويأمرون الناس بالحج إليها ، ولكن الناس لم تستجيب ، فيقتل من الناس الكثير ، ممن رفضوا افنصياع لهم .

عقيدتهم :

بعد وفاة الامام جعفر الصادق وهو الإمام السادس للشيعة حدث انشقاق في الصف الشيعي حيث كان لجعفر ولدين هما موسي بن جعفر ، وإسماعيل بن جعفر ، فاتخذ بعض الشيعة موسي الكاظم بن جعفر إماما لهم واعتبروه الإمام السابع لهم وسموا بالشيعة الاثني عشرية وهم غالبية الشيعة الان ، واتخذ البعض الاخر إسماعيل بن جعفر الصادق إماما سابعا لهم ، وهؤلاء سموا بالإسماعيلية ، ولقد عادتهم الدولة العباسية ، وطاردتهم .

نهاية القرامطة :


في عام 931 م سلم أبو طاهر الجنابي زمام الحكم إلي إلي شاب فارسي ، كان يعتبره أنه هو المهدي المنتظر ، لكن هذا الشاب أخذ يقتل في أعيان البحرين حتي وصل به الأمر إلي سب الأنبياء مما أثار الناس عليه وعلي دولته ، ولم تكن الناس تتبع ما يؤمنون به دينيا ، بعد 80 يوما قتل هذا الشاب بأمر من أبي طاهر الجنابي ، الذي اعتذر للناس قائلا لهم أنه كان مخطئا فيما اعتقده .

ثم خاض القرامطة بعد ذلك عدة حروب هاجمهم فيه القبائل المجاورة مثل العيونيون وأخذت دولتهم تتقلص ، وبعث الفاطميين والذين كانوا يحكمون مصر في تلك الفترة برسالة تهديد لهم ، ويأمرونهم برد أموال الحجاج التي نهبوها ، مع ضرورة إرجاع الحج الأسود إلي مكانه بمكة ، حتي أذعنوا وأرجعوه .

رجوع الحجر الأسود إلي الكعبة :

يذكر المؤرخ الإسلامي ابن كثير فيما يرويه عن احداث سنة 339 هجرية أن في هذه السنة تم رجوع الحجر الأسود إلي مكانه في عهد أبو طاهر الجنابي القرمطي .

ويقول ابن سنان الذي كان معاصرا لتلك الأحداث أنه قد قدمت الكثير من العروض والأموال للقرامطة لكي يردوا الحجر الأسود إلي مكة ، لكنهم كانوا يرفضون والسبب الحقيقي لردهم للحجر الأسود بعد هذا هو التهديد الذي جاءهم من الدولة الفاطمية بمصر .

من أثارهم الباقية حتي الان :

يوجد اليوم في مصر قرية تعرف باسم "القرامطة شرق" بمركز ساقلته ، و"القرامطة غرب" بمحافظة سوهاج، وتعد من أحد الآثار الباقية إلي الأن والتي تخلّفت عن استقرار تلك القبائل بصعيد مصر.


المصادر :

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%AA%D9%86%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%B7%D8%A9

https://www.youm7.com/story/2020/5/23/%D9%85%D9%86-%D9%87%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%B7%D8%A9-%D9%88%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D9%87%D9%85-%D9%85%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AC%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%88%D8%AF-%D9%88%D9%83%D9%8A%D9%81-%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA-%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D9%87%D9%85/4787944

https://www.youm7.com/story/2020/2/15/%D8%B3-%D9%88%D8%AC-%D9%83%D9%84-%D9%85%D8%A7-%D8%AA%D8%B1%D9%8A%D8%AF-%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%AA%D9%87-%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B7%D9%85%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89/4631401

Content created and supplied by: Yara_Khattab (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات