Sign in
Download Opera News App

 

 

من هو النبي الذي ضرب ملك الموت في عينه عندما جاء ليقبض روحه ؟

يذكر القرآن الكريم الكثير من الأمم السابقة ، ومن هذه الأمم من آمن بالله العلي العظيم فكان الجزاء عند الله سبحانه وتعالى جنات النعيم ، ومن هذه الأمم من كفر وجحد نعمة الله سبحانه وتعالى فحق عليهم العذاب الشديد. 

والقرآن الكريم يعرض لنا هذه القصص حتى نزداد إيمانا وتزداد قلوبنا يقيناً ، ونتبع طريق الهدى ، حيث كانت قصة سيدنا موسى عليه السلام مليئة بالأحداث والحكايات، وقد ورد ذكرها في الكثير من سور القرآن الكريم .

   ومن المعروف أن سيدنا موسى عليه السلام هو كليم الله  ، فقد أرسله الله عز وجل إلى بني اسرائيل لهدايتهم ،  ، ودعا فرعون لعبادة الله الواحد الاحد ، ولكن فرعون أبى وأخذته العزة بالإثم وتكبر ، ثم أغرقه الله في اليم ونجا ببدنه ليكون لمن خلفه آيه. 

وكان سيدنا موسى- عليه السلام -  يتمتع بصفات عديدة منها  الجدية، ولكن سيدنا هارون - عليه السلام- كان لينا ، وأن عناصر الجدية لدى سيدنا موسى - عليه السلام- كانت تتمثل في عدد من الصفات، أبرزها: العلم، فسيدنا موسى تعلم "العلم التلقيني" من الوحي والهجرة وكان محبًا للعلم ويشتاق إليه . 

وكان سيدنا موسى - عليه السلام - رقيق القلب أيضًا واخذ هذه الصفة من أميه "يوكابدا واسيا " امرأة فرعون ، وكان يحب الحق دائمًا، وهذا ما اوقعه في مشكلة قتل المصري ،   ومن صفاته الحميدة  أيضًا أنه كان شديد الحياء ، وكان صادقًا ووفيًا وغير ذلك من الصفات التي تميز بها أنبياء الله بشكل عام. 

  وحيث أن سيدنا موسى سار في دائرة التيه خلال 40 سنة، وجاء جيل بعد ذلك قبل انتهاء سنوات التيه، وعندما انتهت أرسل الله ملك الموت ، ليقبض روح  سيدنا موسى - عليه السلام- ولكن قبل أن يقبض روحه بمدة أرسل له ملك الموت ليخبره بذلك . 

وعندما فتح موسى - عليه السلام- الباب فوجد ملك الموت في صورة بشر، وهو يقول له: "أجب داعيا الله" ، فظن موسى -عليه السلام -  أنه بشر يريد قتله، فخبطه في العين؛ فرجع ملك الموت إلى الله وقال له "أرسلتني إلى من فقع عيني"، فرد الله عليه عينه وانتهى الأمر. 

ثم رجع إليه بثور وقال له: " يا موسى ضع يدك على هذا الثور وبعدد شعره تعيش" فسأله: " ثم ماذا؟، قال : "الموت"، فقال " فافعل هذا الآن".

  وعندما حان وقت الموت ، أحب موسي - عليه السلام-،  أن يتقرب إلى الأرض التى هاجر إليها، وحث قومه عليها، ولكن حال بينهم وبينها القدر رمية بحجر، ولهذا قال سيد البشر ورسول الله إلى أهل الوبر والمدر:"فلو كنت ثم لأريتكم قبره عند الكثيب الأحمر ".

  وذكر الإمام أحمد: عن أنس بن مالك، أن رسول الله ﷺ قال: "لما أسرى بي مررت بموسى وهو قائم يصلى فى قبره، عند الكثيب الأحمر"  رواه مسلم من حديث حماد بن سلمة به. 

https://m.youm7.com/story/2020/6/12/%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%86%D8%A7-%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%89-%D9%8A%D9%81%D9%82%D8%A3-%D8%B9%D9%8A%D9%86-%D9%85%D9%84%D9%83-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%AA-%D8%A7%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D9%85%D8%A7-%D9%8A%D9%82%D9%88%D9%84%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AB/4820509 

https://www.elbalad.news/4328567 

https://m.elwatannews.com/news/details/4777946   

Content created and supplied by: [email protected] (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات