Sign in
Download Opera News App

 

 

الحكومة تكشف سيناريو التعامل مع كورونا.. وبرلماني يطالب بحظر تجول

بين الوقت والآخر تنفذ أجهزة الدولة إجراءات جديدة تستهدف منع تفشي فيروس كورونا المستجد، والحفاظ على المصريين من خطر الإصابة والحفاظ على أحوالهم الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية نتيجة تداعيات الجائحة، التي أدلت بظلالها على جميع الأسر المصرية خلال الفترة الحالية التي تشهدها تزايد في أعداد الإصابات.

انتهاء الجائحة

وينتظر مواطنو العالم أجمع فارغ الصبر انتهاء جائحة كورونا التي تسببت في وفاة وإصابة الملايين داخل دول العالم، والتسبب في التأثير السلبي على الاقتصاد العالمي، إلا أن الحكومة المصرية نجحت بشهادة دول العالم ومنظمة الصحة العالمية في التعامل مع الأزمة بحكمة وذكاء، من خلال خطتها الصحية لحماية المصريين من الإصابة وكذلك خطتها الاقتصادي لتحقيق التنمية المستدامة.

سيناريو الحكومة

وكشفت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، سيناريو الحكومة المعتدل للتعامل مع جائحة كورونا، وذلك خلال عرضها مشروع خطّة التنمية المستدامة للعام المالي الجديد، أثناء انعقاد الجلسة العامة بمجلس النواب 

وقالت الدكتورة هالة السعيد، إن من هذه السيناريوهات هي تبني خطّة التَّنْمية للعام المالي الجديد، وهذا يفترض التحسن التدريجي في الأداء الاقتصادي، وبعدها النّمو المتسارع وإحكام السّيطرة واحتواء الجائحة.

حظر التجوال

وخلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ ، تعالت المطالب البرلمانية العاجلة من الأعضاء بضرورة فرض حظر جزئي بعد وقت الإفطار في شهر رمضان، بسبب زيادة الأعداد والتخوف من انتشار وباء كورونا، بصورة كبيرة.

ودعا النائب محمود سامي، عضو مجلس الشيوخ، أجهزة الدولة إلى ضرورة فرض حظر جزئي لمواجهة فيروس كورونا، بالإضافة إلى ضرورة عقد اجتماع بين ممثلي الشعب داخل البرلمان بغرفتيه البرلمان والشيوخ بحضور الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، لعرض الوضع الحقيقي للفيروس، واستعراض لإجراءات الخاصة لمواجهة الفيروس، وذلك باعتبار أن الفترة الحالية تشهد تزايد الأعداد وتتطلب بسرعة عقد تلك الجلسة، والنظر في مقترح فرض حظر جزئي.

ساعات الحظر

وتضمن مقترح النائب ضرورة دراسة تطبيق خطر التجوال بعد الإفطار وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي، والتشديد على تدشين حملة توعية نتيجة الشراسة الموجة الثالثة بحث المواطني على ضرورة ارتداء الكمامة استخدام المطهرات، وحملات التطعيم.

ومن ناحية أخرى، حذر الدكتور عبداللطيف المُر، أستاذ الصحة العامة بكلية طب جامعة الزقازيق، المواطنين من التهاون وعدم اتباع الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، لأنها قد تؤدي إلى الوصول لنفس سيناريو الهند المخيف، وأن هذا السيناريو ينطبق على جميع دول العالم في حالة التهاون مع موجة فيروس كورونا.

أعراض جديدة

وأوضح الدكتور عبد اللطيف المر، أن الأعراض الشائعة مازالت كما هي أبرزها «ضيق التنفس والكحة، وارتفاع درجة الحرارة، والمغص والإسهال، وفقدان حاسة الشم» وهناك أعراض جديدة غير شائعة، منها «أحمرار العين وبعض الأعراض الجلدية كبقع جلدية حمراء».

المصدر

https://m.elwatannews.com/news/details/5467054

https://m.elwatannews.com/news/details/5467165

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات