Sign in
Download Opera News App

 

 

وصية كمال الجنزوري الأخيرة قبل وفاته.. مصطفى بكري يكشف

رحل وزير الفقراء و رئيس مجلس الوزراء السابق عن عالمنا كمال الجنزوري صباح اليوم، الأربعاء، عن عمر يناهز 88 عامًا بعد صراع مع المرض.

 

ولقبه كثيرون بـ وزير الفقراء أو الوزير المعارض لمواقفه العديدة المنحازة إلى محدودي الدخل أثناء توليه المناصب واهتمامه بقضاياهم.

 


جانب من حياته

 

وُلد كمال الجنزوري عام شهر يناير عام 1933 بمحافظة المنوفية بقرية الجروان مركز الباجور، وتنقل الراحل بين عدة مناصب حيث شغل مناصب كان من أبرزها:

 

·   عضو مجلس إدارة أكاديمية السادات للعلوم الإدارية

 

·   عضو مجلس إدارة أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا

 

·   مستشار اقتصادي بالمصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا

 

·   عضو هيئة مستشاري رئيس الجمهورية

 

·   عضو المجالس القومية المتخصصة للإنتاج والتعليم والخدمات

 

·   أستاذ بمعهد التخطيط القومي 1973

 


·   وكيل وزارة التخطيط عام 1974-1975

 

·   محافظ الوادي الجديد عام 1976

 

·   محافظ بني سويف عام 1977

 

·   رئيس مجلس الوزراء السابق في الفترة من عام 1996 حتى 1999


وفاة كمال الجنزوري

 

دخل كمال الجنزوري مستشفى القوات الجوية في التجمع الخامس على أثر إصابته بوعكة صحية شديدة منذ نحو يومين، ورحل عن عالمنا تاركًا وراءه إرثًا كبيرًا من الإنجازات في سيرته الذاتية التي تتحدث عن عبقريته.



من جانبه نعى الرئيس السيسي الراحل كمال الجنزوري وكتب عبر حسابه على فيسبوك "إن مصر فقدت رجل دولة من طراز فريدٍ كان بارا بها وفيا لترابها وأهلها وصاحب يدٍ بيضاء في شتى مجالات الحياة السياسية والاقتصادية".

 

وصية كمال الجنزوري

 

وفي السياق ذاته نعى النائب البرلماني مصطفى بكري الراحل كمال الجنزوري مشيرًا إلى أن وزير الفقراء كان لا يتطلع إلى المناصب، وحينما عرض عليه منصب رئاسة الجمهورية بعد ثورة يناير مقابل تولي خيرت الشاطر منصب نائب الرئيس رفض وبرر بأنه لا يرغب في المناصب بعد توليه أعلى منصب حصل عليه وهو منصب رئيس مجلس الوزراء السابق في وقت ماضٍ.


 

وكشف مصطفى بكري في تغريدة كتبها عبر حسابه على موقع تويتر عن آخر وصية قالها له وزير الفقراء الراحل كمال الجنزوري قبل الوفاة حيث كان في زيارته منذ أشهر قليلة، وأوصاه بالوقوف إلى جانب الرئيس السيسي ودعمه لأنه سيبني مصر من جديد.

 

دفن كمال الجنزوري بجوار حسني مبارك

 


وبدأت أسرة الراحل كمال الجنزوري في إنهاء تصاريح الوفاة والدفن وأبلغوا مسئولي مقابر العائلة بفتح المقبرة بمدافن كلية البنات في مصر الجديدة إلى جوار مقابر الرئيس السابق حسني مبارك.

 

وسيتم دفن جثمان وزير الفقراء بعد صلاة الجنازة وتشييع جثمانه إلى مثواه الأخير.


المصادر: المصري اليوم / العربية / مصراوي / المصري اليوم / المصري اليوم

Content created and supplied by: ahmedsaeed90 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات