Sign in
Download Opera News App

 

 

«في ظل التعنت الإثيوبي» ماذا قال الرئيس عبد الفتاح السيسي عن قضية «سد النهضة» ؟.. «رسائل حاسمة»

لاشك ان ملف «سد النهضة» من اكثر الملفات التي تشغل الشعب المصري، وذلك منذ بداية إعلان الجانب الإثيوبي انشائه، الى ان قاموا بالمليء الأول، خاصة وان الجانب الإثيوبي يصر على المضي قدماً على مليء بحيرة «سد النهضة» في يوليو المقبل، وبشكل احادي للمرة الثانية، على الرغم من عدم الوصول الى إتفاقية قانونية ملزمة، وهو ما اعتبرته دولة «السودان» خطوة بالغة الخطورة على السدود السودانية، كما رفضته ايضاً الحكومة المصرية.

 

موقف السودان

اكد رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، خلال إجتماع «القمة الإفريقية» مؤخراً، ان «سد النهضة» يهدد أمن وسلامة أكثر من عشرين مليون مواطن سوداني، يعيشون بجانب ضفاف النيل الأزرق، خاصة وان السد على مرمى حجر من الحدود السودانية.

 

موقف مصر

في ظل التعنت الإثيوبي، حول السير قدماً لمليء «سد النهضة» بشكل إحادي للمرة الثانية في يوليو المقبل، هناك الكثير من الرسائل الحاسمة التي بعثها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في الفترة الماضية، الى القيادة والشعب الإثيوبي، والتي تؤكد حرص القيادة السياسية المصرية، على حقوق مصر المائيه، مع حفظ حق الشعب الإثيوبي، في ان يعيش حياة كريمة، بتنمية بلاده، ولكن دون التعرض الى حقوق الشعب المصري، والتي هي خطاً أحمر، وإليك ابرز التصريحات للرئيس عبد الفتاح السيسي، حول قضية «سد النهضة».

امام العالم

اكد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحده الـ75، على ان مصر قدمت حلول مرضية لجميع الأطراف بخصوص ازمة «سد النهضة» مشيراً الى انه لا يجب ان يمتد التفاوض الى ما لا نهاية، خاصة وان نهر النيل ليس حكراً على احد.

انهاء التفاوض بشكل قوي

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال تفقده لعناصر المنطقة الغربية بالإسكندرية، العام الماضي، وتعليقاً على قضية «سد النهضة» :" حريصون على التنمية في إثيوبيا وعلى الحياة في مصر.. وتحدثت مع الشعب الإثيوبى في البرلمان الإثيوبى، وأكدت حرص مصر على التنمية في إثيوبيا وعليكم تقدير الحياة في مصر، وأكدنا أنه لا ضرر ولا ضرار، وأتمنى أن تصل هذه الرسالة إلى القيادة الإثيوبية، ونحتاج إلى سرعة التفاوض بما يحقق المصلحة للجميع، ويؤكد أننا دول قادرة على إنهاء التفاوض بشكل قوي".

100 مليون مصري

اشار البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، خلال تصريحاته ببرنامج «يحدث في مصر» المذاع على فضائية «أم بي سي» ان زيارته لـ"أديس ابابا" في عام 2015 لم تكن غرضها سياسياً، مشيراً الى انه تحدث مع بعض المسئولين والوزراء الإثيوبين، حول «سد النهضة» وابلغوه ان الغرض من إنشائه، هو الحصول على الطاقة.

وكشف البابا «تواضروس» عن الحديث الذي دار بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبطريرك إثيوبيا، الذي قام بزيارة «مصر» حيث مازحه الرئيس قائلاً:" يا تحلوا لنا مشكلة السد يا هجيب الـ100 مليون مصري وأجيلكم".

حماية المياه

اكد الرئيس عبد الفتاح انه يتفهم ان هناك شعوب يريدون ان يعيشوا، ولكن دون المساس بحقوقنا المائيه، مشيراً الى ضرورة الإتفاق على فترات مليء «سد النهضة».

واضاف خلال كلمته في مؤتمر «حكاية وطن» قائلاً:"عايزين لما نقول موافقين، ميبقاش في ضرر علينا".


المصادر:

https://arabic.rt.com/middle_east/1206071-%D8%A5%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D9%85%D9%84%D8%A1-%D8%B3%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%B6%D8%A9-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D8%AE%D8%B7%D8%B1/

https://www.skynewsarabia.com/middle-east/1413353-%D8%AD%D9%85%D8%AF%D9%88%D9%83-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%87%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D9%8A%D8%B4%D9%83%D9%84%D9%87-%D8%B3%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%B6%D8%A9

https://www.alarabiya.net/arab-and-world/egypt/2020/01/02/%D8%AD%D9%8A%D9%86-%D9%82%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%83-%D8%A7%D8%AB%D9%8A%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A7-%D8%AD%D8%AC%D9%8A%D8%A8-100-%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86-%D9%88%D8%A3%D8%AC%D9%8A%D9%84%D9%83%D9%85

https://www.elwatannews.com/news/details/2981055

https://www.skynewsarabia.com/middle-east/1411885-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%86%D8%B1%D9%81%D8%B6-%D8%A7%D9%95%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D9%8A%D9%85%D8%B3-%D8%A8%D8%AD%D9%82%D9%88%D9%82-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%87-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D9%84

https://www.almasryalyoum.com/news/details/1990056

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2043527


 

Content created and supplied by: ahmedpipars (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات