Opera News

Opera News App

آخر مستجدات الأحداث في الأردن.. بيان من الجيش وتعهد من الأمير حمزة

مصر.النهاردة
By مصر.النهاردة | self meida writer
Published 7 days ago - 80 views

لا زالت الأحداث في الأردن تستحوذ على اهتمام المتابعين من مختلف الدول العربية، بعدما تم القبض على الأمير حمزة بن الحسين، حيث أصدر الجيش الأردني بيانا مهما اليوم، يؤكد فيه حرصه على سلامة واستقرار البلاد، فيما أحال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أمر الأمير حمزة إلى عمه الأمير الحسن بن طلال، وأخيرا أصدر الأمير حمزة بيانا قبل قليل نشرته الوكالة الرسمية "بترا".

وفي البداية، أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف الحنيطي، أن الجيش الأردني والأجهزة الأمنية لديها القدرة والكفاءة للتعامل مع أي مستجدات تحدث على الساحتين المحلية والإقليمية، وأن ذلك سيكون بمختلف المستويات ومواجهة جميع أشكال التهديد على الواجهات الحدودية، مشيرًا إلى أنه سيتصدى لأي مساع يراد بها تهديد أمن الوطن أو ترويع مواطنيه، وزعزعة أمن واستقرار المملكة.

وشدد اللواء الحنيطي على أهمية دور الجيش في الحفاظ على هيبة الدولة وترسيخ مكانتها، والجهود التي تبذلها للخروج من الأزمات التي عصفت بالوطن في الآونة الأخيرة، وذلك لضمان استمرار الأردن بدوره الهام تجاه العديد من القضايا في المنطقة والإقليم. 


العاهل الأردني يوكل أمر الأمير حمزة لعمه الأمير الأمير الحسن بن طلال

ومن جانبه، أوكل الملك عبدالله الثاني لعمه الأمير الحسن بن طلال، التعامل مع موضوع الأمير حمزة بن الحسين، وذلك في إطار قراره المتخذ من قبل بالتعامل مع الموضوع في إطار الأسرة الهاشمية.

وجاء في تغريدة للديوان الملكي الهاشمي على "تويتر"، اليوم الاثنين، نشرتها الوكالة الرسمية "بترا"، فإن الأمير الحسن بن طلال تواصل مع الأمير حمزة، والذي بدوره أكد التزامه بنهج الأسرة الهاشمية، والمسار الذي أوكله الملك إلى الأمير الحسن.


الأمير الحسن يتعهد بأن يبقى على عهد الآباء والأجداد

واجتمع الأمير الحسن وبرفقته الأمراء هاشم بن الحسين، وراشد بن الحسن، وغازي بن محمد، وطلال بن محمد، اليوم الاثنين، مع الأمير حمزة في منزل الأمير الحسن، حيث وقع الأمير حمزة رسالة نشرتها الوكالة الرسمية للبلاد ونصها كالتالي:

"بسم الله الرحمن الرحيم .. كرس الهاشميون عبر تاريخهم المجيد نهج حكم أساسه العدل والرحمة والتراحم، وهدفه خدمة الأمة ورسالتها وثوابتها. فلم يكن الهاشميون يوما إلا أصحاب رسالة، وبناة نهضة، نذروا أنفسهم لخدمة الوطن وشعبه.

ويحمل الملك عبدالله الثاني ابن الحسين اليوم الأمانة، ماضيا على نهج الآباء والأجداد، معززا بنيان وطن عزيز محكوم بدستوره وقوانينه، محصن بوعي شعبه وتماسكه، ومنيع بمؤسساته الوطنية الراسخة، وهو ما مكن الأردن من مواجهة كل الأخطار والتحديات والانتصار عليها بعون الله ورعايته.

ولا بد أن تبقى مصالح الوطن فوق كل اعتبار، وأن نقف جميعا خلف الملك، في جهوده لحماية الأردن ومصالحه الوطنية، وتحقيق الأفضل للشعب الأردني، التزاما بإرث الهاشميين نذر أنفسهم لخدمة الأمة، والالتفاف حول عميد الأسرة، وقائد الوطن حفظه الله.

وفي ضوء تطورات اليومين الماضيين، فإنني أضع نفسي بين يدي جلالة الملك، مؤكدا أنني سأبقى على عهد الآباء والأجداد، وفيا لإرثهم، سائرا على دربهم، مخلصا لمسيرتهم ورسالتهم ولجلالة الملك، وملتزما بدستور المملكة الأردنية الهاشمية العزيزة. وسأكون دوما لجلالة الملك وولي عهده عونا وسندا.

المصادر: هنا وهنا وهنا

Content created and supplied by: مصر.النهاردة (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

(قصة) وضع مصحف بجوار زوجته عند دفنها وبعد أربع سنوات لم يجده.. أين ذهب؟

24 minutes ago

20 🔥

(قصة) وضع مصحف بجوار زوجته عند دفنها وبعد أربع سنوات لم يجده.. أين ذهب؟

كيف يقضي مريض السكر صيام رمضان؟

52 minutes ago

22 🔥

كيف يقضي مريض السكر صيام رمضان؟

أمرنا الرسول بغسل البراجم.. فهل تعرف ما هي؟

1 hours ago

165 🔥

أمرنا الرسول بغسل البراجم.. فهل تعرف ما هي؟

في أول أيام الشهر الكريم.. ما هي قصة «فانوس رمضان»؟

1 hours ago

4 🔥

في أول أيام الشهر الكريم.. ما هي قصة «فانوس رمضان»؟

(قصة) أخفوا قبر زوجته عنه حتى لا يفتحه فصدم الجميع بما فعل

1 hours ago

10 🔥

(قصة) أخفوا قبر زوجته عنه حتى لا يفتحه فصدم الجميع بما فعل

هل عليه إثم؟.. الإفتاء توضح حكم إضافة التاجر مكسبًا مضاعفًا لسلعته

1 hours ago

3 🔥

هل عليه إثم؟.. الإفتاء توضح حكم إضافة التاجر مكسبًا مضاعفًا لسلعته

حارقة للدهون وعلاج لعسر الهضم وتمنع الجوع والعطش أثناء الصيام.. 6 عصائر طبيعية تناولها في رمضان

1 hours ago

42 🔥

حارقة للدهون وعلاج لعسر الهضم وتمنع الجوع والعطش أثناء الصيام.. 6 عصائر طبيعية تناولها في رمضان

مفاجأة سعيدة لـ"سعد سمير" في الأهلي برعاية موسيماني.. والجماهير :"مش معقول.. ياريت يحصل"

2 hours ago

48 🔥

مفاجأة سعيدة لـ

حلال أم حرام؟.. الإفتاء توضح حكم عمليات التكميم أو تحويل مسار المعدة

2 hours ago

6 🔥

حلال أم حرام؟.. الإفتاء توضح حكم عمليات التكميم أو تحويل مسار المعدة

فرصة في رمضان.. روشتة شرعية للإقلاع عن ارتكاب الذنوب والمعاصي نهائيا ..علي جمعة يكشف عنها

2 hours ago

11 🔥

فرصة في رمضان.. روشتة شرعية للإقلاع عن ارتكاب الذنوب والمعاصي نهائيا ..علي جمعة يكشف عنها

تعليقات