Sign in
Download Opera News App

 

 

13 عاما من الخيانة.. قصة الجاسوس "نبيل نحاس"

13 عاما من الخيانة.. قصة الجاسوس نبيل نحاس



بعض ضعاف النفوس من أجل الحصول على المال من الممكن ان يبيعون مبادئهم بأي ثمن حتى يصلوا لما يريدون واستغلت الدول المعادية لمصر هؤلاء الخونة للحصول على معلومات مقابل مبالغ مالية تدفعها لهم


وهذه قصة جاسوس استغل وظيفته في خيانة وطنة والتجسس لصالح أعدائها لمدة ثلاثة عشر سنة قبل أن يتم اكتشاف أمره، ماذا تعرف عن نبيل نحاس الجاسوس الأذكى في التاريخ؟


نشأته

نبيل نحاس من مواليد مدينة السويس والدته مصرية و والده لبناني ، عرف عنه حدة الذكاء منذ طفولته فقد كان متفوقا في دراسته حتى تخرج والتحق بالعمل في ﻣﻨﻈﻤﺔ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﺍﻷ‌ﻓﺮﻭﺁﺳﻴﻮﻳﺔ، ﺍﻟﺘﻰ ﻛﺎﻥ ﻳﺮﺃﺳﻬﺎ ﺍﻷ‌ﺩﻳﺐ المصري ﻳﻮﺳﻒ ﺍﻟﺴﺒﺎﻋﻰ.


وكانت تلك الوظيفة هي الدافع الأساسي لجعل المخابرات الاسرائيلية تحاول تجنيده بسبب حساسية وظيفته التي يستطيع من خلالها الحصول على كافة المعلومات التي يريدونها.


في البداية تعرف نبيل نحاس علي فتاة افريقية وعرضت عليه ترك وظيفته والعمل مراسل في ﺇﺣﺪﻯ ﻭﻛﺎﻻ‌ﺕ ﺍﻷ‌ﻧﺒﺎﺀ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ وافق نبيل فقد كان يسعي للحصول علي عائد مادي أكثر من الذي يحصل عليه في وظيفته.



كيف تم تجنيده؟

وكانت أولى مهامه تقتضي سفره ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺪﺍﺭ ﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ ﻭهناك كانت بداية تجنيد نبيل للعمل لصالح الموساد الاسرائيلي حيث ﺗﻌﺮﻑ علي ﺭﺟﻞ ﻣﻐﺮﺑﻰ ﻳﻬﻮدي اعد له ﻭﻟﻴﻤﺔ ﻏﺪﺍﺀ ﺑﻤﻨﺰﻟﻪ .


ﻭقابل نبيل فتاة تدعي «ﻣﻠﻴﻜﺔ» وهي فتاة جميلة من اصول يهودية مغربية عمرها 21 ﻋﺎﻣًﺎ، وقع نبيل في حب مليكة التي ﻃﻠﺒﺖ ﻣﻨﻪ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻣﻌﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺑﺎﺭﻳﺲ ﺣﻴﺚ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺍﻟﺜﺮﺍﺀ.


وكانت تلك الفتاة عميلة للموساد واستدرجت نبيل للحديث السياسي وقامت بتسجيل كل ما يدور بينهما، وأعطت التسجيلات إلي ﺿﺎﺑﻂ ﻤﻮﺳﺎﺩ يدعي «ﺑﺎﺳﻜﻴﻨﺮ».


وقامت مليكة بتدبير مقابلة تجمع بين باسكينر ونبيل للتعارف بينهما حتي يتسني لضابط الموساد أن يقوم بالضغط علي نبيل بتلك التسجيلات للعمل لصالح الموساد وهو الأمر الذي تم بالفعل.


تم تدريب نبيل نحاس على جمع المعلومات وطلب منه أن يعود إلى عمله في المنظمة الأفرو آسيوية لما في ذلك المنصب من معلومات هامة يستطيع الحصول عليها وإرسالها إلى أحد العناوين في باريس عن طريق رسائل مكتوبة بالحبر السري. 


كيف وقع في قبضة المخابرات المصرية

أﺳﺘﻄﺎﻉ نبيل ﻣﻦ ﺧﻼ‌ﻝ ﻋﻼ‌ﻗﺎﺗﻪ ﺍﻟﻤﻬﻤﺔ ﺍﺳﺘﺨﻼ‌ﺹ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎﺕ هامة وكثيرة ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺼﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺨﺎﺑﺮﺍﺕ ﺍﻹ‌ﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ ﺃﻭﻻ‌ً ﺑﺄﻭﻝ، ﻭﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻰ ﻳﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﻣﺎﺩﻯ ﺿﺨﻢ، ﻳﺘﺴﻠﻤﻪ ﻓﻰ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﺑﻄﺮﻕ ﻣﻠﺘﻮﻳﺔ ﻋﺪﻳﺪﺓ وكان يعد كنزا لدي الموساد بسبب المعلومات الهامة التي يقوم بإرسالها.



ذكاء نبيل جعله يستمر لمده 13 عاما بدون ان يكتشف امره ولكن في الاخير وقع في قبضة المخابرات وذلك عندما طلب منه ﻣﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻣﺮﻛﺰﺓ ﻋﻦ ﺣﺮﻛﺔ ﻣﻴﻨﺎﺀ ﺍﻹ‌ﺳﻜﻨﺪﺭﻳﺔ، واضطر نبيل أن يلجأ إلي صديق له يعمل في الميناء الأمر الذي اما ريبة ذلك الصديق فقام بالتواصل مع رجال المخابرات المصرية الذين بدورهم قاموا بجمع معلومات عن نبيل ليكتشفوا أنه عميل للموساد، تم القبض على نبيل والحكم عليه بالإعدام .


المصادر/

https://m.alwafd.news/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D9%88%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1/982868-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1-10-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%B3-%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D9%84%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84


https://m.elwatannews.com/news/details/704518

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات