Sign in
Download Opera News App

 

 

السيسي لإثيوبيا عن نهر النيل: "اللى عمله ربنا مش هيغيره البشر"

لازال موضوع سد النهضة يستحوذ على اهتمام الجميع، وعلى رأس المهتمين بالأمر هو فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي شدد في الكثير من المناسبات في حديثه عن أن مصر لا تستنكر حق أحد في التنمية، ولا تحجر على إثيوبيا في مساعيها للتنمية، لكن بشرط عدم المساس بحق وأمن مصر المائي، وهو ما أكده في وقت سابق في مؤتمر صحفي في قناة السويس عقب انتهاء ازمة السفينة البنمية الجانحة في القناة، وذلك في مؤتمر صحفي كبير، حضره اعلاميين مصريين وعرب وأجانب، وشدد وقتها على أن مياه مصر خط أحمر.

لا مانع من التنمية للجميع

واليوم واثناء افتتاح مجمع الوثائق المؤمنة في العاصمة الإدارية تطرق فخامة الرئيس للحديث مجددا عن سد النهضة، وشدد على انه لا مساس بمياه مصر، وان مصر لا تمانع في حق الاشقاء في اثيوبيا في التنمية، وهو ما أكده الرئيس السيسي في مؤتمر صحفي سابق جمعه مع رئيس وزراء اثيوبيا، أبي احمد، وكذلك في البرلمان الاثيوبي نفسه.

التعاون أفضل للطرفين

وطالب الرئيس السيسي الاثيوبيين بالتعاون في ملف سد النهضة، وشدد على ان ذلك أفضل من اجل التنمية للشعبين المصري والاثيوبي، وقال الرئيس السيسي : " أنا لمست خلال السنوات الماضية فى الأشقاء بأثيوبيا الشعور بعدم الراحة.. أنا بتكلم عن الرأى العام.. طب ليه؟.. احنا كلنا مع بعض ولازم نتعاون مع بعض فى مفاوضات سد النهضة والقضية عادلة".

إرادة الله لن يغيرها البشر

وتناول الرئيس السيسي في كلامه عن جريان نهر النيل والطبيعة الجغرافية لذلك، وحول هذا يقول الرئيس السيسي وذلك في كلمته اثناء افتتاح مجمع الوثائق المؤمنة والذكية:؛ "نهر النيل ده موضوع ربنا سبحانه وتعالى.. هو اللى بيعمله ومجرى المياه من عند ربنا.. وأنها توصل إلى مصر من عند ربنا.. ومصر لو كانت على ارتفاع مكنتش المياه هتدخلها.. واللى عمله ربنا مش هيغيره البشر".

وفي الأيام الأخيرة جمعت مصر والسودان واثيوبيا مفاوضات في العاصمة الكونغولية كينشاسا جولة مفاوضات برعاية الكونفو التي تترأس الاتحاد الافريقي، ولم تسفر الجولة عن أي جديد.

المصدر

اليوم السابع

Content created and supplied by: محمدوازن (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات