Opera News

Opera News App Download

الرئيس السيسي يحسمها: لا تصالح مع هؤلاء

hebaabdelrazek
2020-10-11 09:19:26

شدد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، على أن البلاد تواجه تحديا كبيرا اليوم عنوانه استقرار الدولة.

وأكد في كلمة ألقاها خلال فعاليات الندوة التثقيفية الـ 32 للقوات المسلحة أنه لا يمكن المصالحة مع من يريد هدم مصر، أو تشريد شعبها، قائلا: "لا تصالح مع من هانت عليه مصر.. لا تصالح".

وأشار الرئيس السيسي إلى أن من يعمل على ضياع 100 مليون مصر ي يتصور أنه سيهدم الدولة، ولا تصالح معه، متسائلاً:" انتم فاهمين الحكاية الأول؟".

وقال:" الحروب المباشرة كانت تستخدم في الماضي لإسقاط الدولة وهزيمتها وعرقلة تقدمها، ولكن الآن هناك أجيال جديدة للحروب تتعامل مع قضايانا وتحدياتنا، ويعيد تصديرها للرأي العام في مصر، لتحويله أداة تدمر للدولة.


ووصل الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى مقر انعقاد الندوة التثقيفية للقوات المسلحة، وتأتى الندوة التثقيفية الـ 32 للقوات المسلحة فى ظل الاحتفالات بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة. 

وتواصل مصر الاحتفال بالذكرى الـ47 لنصر أكتوبر المجيد، تلك الذكرى العظيمة، التي ستظل فخرا لكل مصرى وعربى بما حققته القوات المسلحة المصرية من استرداد للكرامة العربية والانتصار على العدو الإسرائيلى في معركة ضربت فيها قواتنا المسلحة أروع أمثلة البطولة والفداء.


وخلال الندوة أضاف الرئيس أن عدم الإنفاق وتوفير مطالب المواطنين سوف يتم تصويره على أنه فساد فى إدارة الدولة على عكس الحقيقة، مضيفا : "التحديات الموجودة داخل مصر كبيرة.. احنا بنواجه تحديات قادرين على أننا نتغلب عليها.. ونشتغل ونبذل جهد ونستحمل من خلال الاستقرار والعمل".

وأضاف: "وبالمناسبة فى البداية خالص.. واتكملت معكم هل قلت لكم أوهام؟.. قلتلكم أن فيه تحديات.. قادرون على النجاح وقلتكم.. واحنا بنبنى ونعمر.. ومش رايحين نحارب ونخرب وعاوزين نصلح للناس وربنا هيساعدنا.. أنا مش ببيع الوهم ولا بضحك على الناس.. مهم أن الرأى العام ينبه للحرب.. والحرب اللى بتم إدارتها ضدك.. ومحدش هيقدر يهزمنا أبدا بحرب من بره.. وفى عام 2011 اللى عاوز يوصل للحكم.. وصل للحكم والدولة مستقرة". 


قال إن الحفاظ على الدولة واستقرارها هو القضية الأهم فى مصر .

وأوضح الرئيس السيسي ، أن جوهر الدولة المصرية هو الحفاظ على الدولة واستقرارها وليس الحفاظ على النظام، قائلا:"علموا أبناءكم ذلك وعلموا جنودكم فى وحدات الجيش ذلك".


وأكد الرئيس السيسي، أن تكاتف الشعب ووحدته هو الضمانة الرئيسية لمواجهة التحديات.


وقال إن مصر لا يمكن القضاء عليها بحرب من الخارج.


وأضاف : "القضية الموجودة اللى قلقان منها ودايما بأكد عليها هي الحفاظ على بلدنا .. كتير من رجال السياسة والمثفقفين في اعقاب 2011 قعدت معاهم واتكلمت معاهم.. القضية مكنتش قضية تغيير، قد ما هي قضية فهم حقيقى لحجم التحديات التى تواجه الدولة".


قال إن هناك من يحاول استغلال الأوضاع داخل مصر بشكل سلبى، قائلا: "لا والله.. والله والله لأحاجى الكل يوم القيامة على اللى احنا بنعلمه لبلدنا".

 

وأضاف "علينا أن نواصل العمل.. وعدم الراحة والنوم والعمل.. ونفضل نشتغل ونشتغل ونشتغل حتى نطلع إلى قدام.. ونبقى فاهمين أن اللى بيتعمل معاكو في تصدير القضايا والصعوبات اللى بنقلبها هى محاولة لوقوع الدولة مرة تانية.. والله والله والله.. وقسما بالله اللى ما تحقق خلال 6 سنوات اللى فاتوا يساوى عمل 20 سنة.. انا بحلف بالله.. ولسه كمان 50 سنة شغل.. ونقدر نعملهم فى 6 سنوات.. ربنا يعينا على التنفيذ".


وأشار إلى أن الشعب استطاع الصمود بعد نكسة 67، واستطاع عبور أزمته والنجاح وتحقيق الانتصار في أكتوبر 73، مبينًا أن الوعي ضرورة والحفاظ على الدولة ال مصر ية وليس النظام.


ولفت إلى التجاوز الذي تم في كل القطاعات، في عام 2011، والسرقات التي تمت في قطاعات مثل السكك الحديدية، مشددًا على صمود واستقرار الدولة، وأن حروب الجيل الرابع والخامس مستمرة معنا.


وأشار الرئيس السيسي ، إلى أنها مجرد استفزاز للرأي العام والتشكيك في قيادته والقوات المسلحة، مبينًا أنها محاولة للنيل من صمود الشعب ال مصر ي والعمل على مواصلة التنمية.


كما أكد الرئيس السيسي ، أنه في 2011، بدأت إجراءات وما شهده نهر النيل من تعديات كان في قمة الضعف للدولة، مشيرًا إلى أن التحدي هو صلابة واستقرار الدولة بوعي شعبها، قائلاً: "هو الوعي الحقيقي".


وناشد الرئيس السيسي ، المسئولين والمواطنين الحفاظ على استقرار الدولة للنهوض به، جاء ذلك خلال الندوة التثقيفية الــ32 للقوات المسلحة.

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن ما تحقق خلال 6 سنوات يساوى عمل 20 عامًا.


وأضاف الرئيس السيسي ، أنه لا تصالح مع من يريدون هدم مصر ، ومع من يأذي شعب مصر و100 مليون مصر ى، وكل من يقدم الأذى لل مصر يين من سيدات ورجال وشباب وأطفال.

وأكد الرئيس السيسي ، أنه جلس مع الكثير ممن كانوا يحالون هدم الدولة ال مصر ية، وتحدث حول أزمات التعليم والاقتصاد، قائلاً:"والله العظيم ما لاقت إجابة".


مصادر:

http://gate.ahram.org.eg/News/2502077.aspx


https://m.youm7.com/story/2020/10/11/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%84%D8%A7-%D9%8A%D9%85%D9%83%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B6%D8%A7%D8%A1-%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%87%D8%A7-%D8%A8%D8%AD%D8%B1%D8%A8-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D8%B1%D8%AC/5015336


https://m.youm7.com/story/2020/10/11/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%89-%D9%84%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%84%D8%A7-%D8%A8%D8%A8%D9%8A%D8%B9-%D9%88%D9%87%D9%85-%D9%88%D9%84%D8%A7-%D8%A8%D8%B6%D8%AD%D9%83-%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%83%D9%85-%D9%88%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D9%88%D9%86-%D8%B9%D9%84%D9%89/5015347


http://gate.ahram.org.eg/News/2502078.aspx


http://gate.ahram.org.eg/News/2502082.aspx

Content created and supplied by: hebaabdelrazek (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

تعليقات

قد يعجبك

اتهم أخيه بسرقة ميراثه ولكن عندما ذهب الي القاضي لياخذ حقه كانت مفاجأة في انتظاره..(قصة)

2h ago

172 🔥

اتهم أخيه بسرقة ميراثه ولكن عندما ذهب الي القاضي لياخذ حقه كانت مفاجأة في انتظاره..(قصة)

"والدها مخرج شهير وتزوجت أكثر من مرة منهم منتج ومخرج.. وجنسية والدتها الغير متوقعة".. حكاية وفاء صادق

3h ago

699 🔥

بعد نفي بوجبا أنباء اعتزاله الدولي.. تعرف على اللاعبين المسلمين في منتخب فرنسا "تقرير"

4h ago

130 🔥

بعد نفي بوجبا أنباء اعتزاله الدولي.. تعرف على اللاعبين المسلمين في منتخب فرنسا

مأساتى مع كتاب "عالم الجن".. قرأته فتم قطع رؤوس كل أفراد عائلتى.. ممنوع لضعاف القلوب "قصة"

4h ago

197 🔥

مأساتى مع كتاب

رسالة الى أحمد فتحي: لا تستمر في الأهلي واتخذ هذا القرار العنتري وسيرفعك الجمهور فوق رأسه "رأي"

4h ago

474 🔥

رسالة الى أحمد فتحي: لا تستمر في الأهلي واتخذ هذا القرار العنتري وسيرفعك الجمهور فوق رأسه

كيف تصبحين ربة منزل رائعة.. نصائح لربات البيوت

5h ago

59 🔥

كيف تصبحين ربة منزل رائعة.. نصائح لربات البيوت

خبر سيء جدًا في الأهلي يُعكر صفو الأجواء داخل الفريق وموسيماني في مأزق كبير (طبيب الأهلي يوضح)

6h ago

665 🔥

خبر سيء جدًا في الأهلي يُعكر صفو الأجواء داخل الفريق وموسيماني في مأزق كبير (طبيب الأهلي يوضح)

«احذر يا خطيب».. لا تُفرط في الموهوب الصغير خليفة «بركات» وأهم موهبة في الأهلي حاليًا (رأي)

6h ago

987 🔥

«احذر يا خطيب».. لا تُفرط في الموهوب الصغير خليفة «بركات» وأهم موهبة في الأهلي حاليًا (رأي)

14 نصيحة لمساعدتك على الحصول على يوم مثمر

7h ago

2 🔥

14 نصيحة لمساعدتك على الحصول على يوم مثمر

طلب من صاحب عمله السماح له بالذهاب للحج.. وعندما ذهب الشاب لقضاء الحج حدث هذا الأمر الصادم (قصة)

9h ago

184 🔥

طلب من صاحب عمله السماح له بالذهاب للحج.. وعندما ذهب الشاب لقضاء الحج حدث هذا الأمر الصادم (قصة)