Opera News

Opera News App

عندما تسبب الموز في احتلال دولة غواتيمالا و مقتل 200 الف شخص

احمد.مصطفي.هاشم
By احمد.مصطفي.هاشم | self meida writer
Published 5 days ago - 63 views

عندما تقع الدول فريسة لشركات اقتصادية كبري، يصبح كل شيء مباح و تصبح الدولة علي المحك، وهذا ما حدث في غواتيمالا في عام 1954، حيث ساهمت شركة فواكة امريكية كانت تسيطر علي تجارة الموز من هذه الدولة في انقلاب عسكري قلب السلطة رأسا علي عقب، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل أشتعلت حربا أهلية في البلاد، انتهت بمقتل ما يقارب 200 الف شخص و بلد ممزق

بدأت القصة في عشرينيات القرن الماضي عندما سيطرت شركة أمريكية متعددة الجنسيات علي مساحات شاسعة من الاراضي في غواتيمالا، كان هذا بمساعدة الحكومة في غواتيمالا والتي كانت فاسدة الي أبعد الحدود، وكانت غواتيمالا تنتج نوع واحد من الفاكهة تعتمد عليه اقتصاديا بشكل كامل الا وهو الموز، حتي اطلق عليها بلاد الموز و قامت الشركة الأمريكية بأحتكار تجارة وتصدير الموز في غواتيمالا ، و أصبحت الشركة الأمريكية تتحكم في كل شيء حتي البريد و الهاتف و ذلك بفضل سلسلة كبيرة من الرشاوى التي دفعتها للحكومة

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، وفي يونيو لعام 1944 حدثت ثورة في غواتيمالا اجبرت الحكومة الفاسدة علي الأستقالة، وتم تعيين حكومة اصلاحية وعدت بإدخال حد ادني للأجور وبناء 6000 مدرسة، و اجراء اقتراع شبة عام، وفي عام 1951 تم انتخاب العقيد جاكوبو اربينز، وبدأت غواتيمالا عهد جديد تتطلع فيه الي السيطرة علي اقتصادها، حيث تم اعادة توزيع الأراضي الزراعية علي المواطنين وبذلك تقلصت حصة الشركة الأمريكية من أراضي غواتيمالا، وبدأت تفكر في حل لأنقاذ الموقف

كان لدي الشركة أصدقاء في امريكا، والبعض منهم كانوا في مناصب ادارية لديها، مما ساهم في تنفيذ خطتها بشكل محكم، حيث ارسلت تخاطب امريكا ان غواتيمالا دولة شيوعية، وقد كانت امريكا في تلك الفترة من الزمن في حرب مع القوي الشيوعية في العالم، ونجح المخطك وتم وضع خطة PBSuccess لأزالة خطر الشيوعية في غواتيمالا، وقامت المخابرات الأمريكيّة بتجنيد ضابط عسكري ساخط علي اربينز و يدعي " كارلوس كاستيلو ارماس "، والتي بدأ في خلق موجة من الغضب ضد الحكومة من قبل شعب غواتيمالا، وكون لنفسه مليشيا و وفرت له امريكا الدعم اللوجستي

تم توظيف طيارين امريكين مهرة لقصف نقاط مهمة في مدينة غواتيمالا، بينما انطلقت رسائل الأذاعة في بث رسائل وهمية عن مدة قوة جيش ارماس، و بالفعل نجحت الخطة وبدأ انصار اربينز يفقدون ثقتهم بأنفسهم وانهاروا سريعا امام قوات ارماس ، وبعد تسعة أيام فقط سقط اربينز وقدم استقالته وطلب اللجوء السياسي الي المكسيك، القليل من الدول رحبت بتلك العملية، بينما وصفها الغالبية العظمي من الدول بالأحتلال الأقتصادى، في الحقيقة كان احتلالا بكل ما تحمله الكلمة من معني وعادت قوة شركة تجارة الفاكهة الأمريكيّة الي سابق قوتها في تجارة الموز، ولكن حتي هذه اللحظة لم تعد غواتيمالا

وعلي مدى ثلاثين عام اجتاحت غواتيمالا حرب اهلية، حارب فيها المتمردين اليساريين ضد القوات الحكومية المدعومة من امريكا، ولمحاولة للسيطرة علي الوضع، بدأ النظام في غواتيمالا في عمليات تطهير عرقي للمعارضين، ونفذ ضدهم ما يعرف حاليا بأسم" المحرقة الصامته " والتي قتل فيها اكثر من 200 الف شخص من سكان غواتيمالا الاصليين، وانتهت تلك الحرب الأهلية بأتفاق سلام بين الحكومة والمعارضين، ولكن هل كان الأمر يستحق التدخل العسكري من اجل مكاسب أقتصادية

المصدر

https://allthatsinteresting.com/operation-pbsuccess

Content created and supplied by: احمد.مصطفي.هاشم (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

"13 خطوة لتراخيص الأبنية" وتعرف على التكلفة والمستندات المطلوبة

2 hours ago

12 🔥

من الوثائق الإسرائيلية.. كيف فقد «موشي ديان» عينه اليسرى؟

2 hours ago

415 🔥

من الوثائق الإسرائيلية.. كيف فقد «موشي ديان» عينه اليسرى؟

السؤال الوحيد الذي أبكى المهيب صدام حسين أمام المحقق الأمريكي.. لن تتخيل ما هو؟

2 hours ago

272 🔥

السؤال الوحيد الذي أبكى المهيب صدام حسين أمام المحقق الأمريكي.. لن تتخيل ما هو؟

الأهلي يقترب من ضم إبراهيم عادل وبيراميدز غاضب.. إعلامي يكشف التفاصيل

4 hours ago

173 🔥

الأهلي يقترب من ضم إبراهيم عادل وبيراميدز غاضب.. إعلامي يكشف التفاصيل

"منها تنظيم مستوى السكر بالدم".. هذا ما يحدث للجسم عند تناول ثلاث تمرات يومياً

22 hours ago

148 🔥

حكاية لعنة «تيمورلنك» الذي توعد العالم إذا فتح قبره.. وهذا ما حدث عندما أخرجوه من القبر

1 days ago

969 🔥

حكاية لعنة «تيمورلنك» الذي توعد العالم إذا فتح قبره.. وهذا ما حدث عندما أخرجوه من القبر

أفضل طريقة لإزالة رائحة الثوم من الشعر.. بكل سهولة وبدون أضرار.. «مش هتسيب أثر للرائحة وهتخفيها تماماً»

1 days ago

55 🔥

أفضل طريقة لإزالة رائحة الثوم من الشعر.. بكل سهولة وبدون أضرار.. «مش هتسيب أثر للرائحة وهتخفيها تماماً»

زفاف هاني عادل على فنانة لبنانية جميلة.. وقصة عقد قرانه على حلا شيحا وانفصلا قبل الزفاف

1 days ago

1219 🔥

زفاف هاني عادل على فنانة لبنانية جميلة.. وقصة عقد قرانه على حلا شيحا وانفصلا قبل الزفاف

أفضل العلاجات المنزلية لارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم

2 days ago

370 🔥

أفضل العلاجات المنزلية لارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم

الفريق صلاح المناوي.. مصر تودع "مايسترو" الضربة الجوية في ٧٣ .. تفاصيل مهمته التي لا تحتمل الخطأ

2 days ago

858 🔥

الفريق صلاح المناوي.. مصر تودع

تعليقات