Sign in
Download Opera News App

 

 

اللات و العزى ومناة الثالثة الأخرى.. تعرف على أصنام الجاهلية وقصة عبادة العرب لها

كان للعرب في الجاهلية العديد من الأصنام و الأوثان، حتي جاء الإسلام وقضي الله ان يظهر الحق و تزول عبادة تلك الأصنام من الجزيرة العربية، و عن بداية عبادة الأصنام فالكثير من القصص ترجح انها بدأت مع رجل يدعي " عمرو بن لحي " وهو سيد من سادات مكة وقد كان ممن يسخرون الجن، و قد حدثته الجن بالحفر في منطقة في جدة والتنقيب هناك، فإذا به يجد تلك التماثيل و رجع بهم الي اهله و امرهم بعبادتها، وهناك رأي اخر ان تلك التماثيل كانت لرجال صالحين كانوا في عهد نبي الله نوح، الي ان جاء الطوفان و دفنت تلك التماثيل حتي وجدها عمرو بن لحي، فكان عمرو بن لحي اول من ترك دين أبراهيم من العرب، وكان للعرب عدة اصنام تتقرب اليها اكثر من باقي الأصنام و منها "هبل و اللات والعزى و مناة"

هبل

هو اكبر تلك الأصنام وقد عظمته العرب في الجاهلية، ولم يذكر في القرآن الكريم تقليلا وتحقيرا من شأنه، هبل تمثال من العقيق الأحمر وله يد مكسورة، وقد استبدلتها العرب بيد من ذهب، ويقال انه صنم قادم من خارج الجزيرة العربية، و قد وضع عرب الجهالية هذا الصنم في جوف الكعبة، ويقال ان اسم هبل هو تحريف لكلمة بعل هو اله لدي الشعب البابلي، وكان هبل اله القمر والخصب والخير، وكان له سبعة اقداح مختلفة، يستخدمها العرب لأستفتاء هبل في امور مثل الزواج والنسب

اللات

من اناث الالهه وفي مكة كان توصف بأنها من بنات الله، وقد عبدها قوم ثيقف في مدينة الطائف، اما عن قصة ذلك الصنم فيحكي انه كان هناك رجلا يلت العجين للحجيج فلما مات عظموه في صورة اله انثي اسمه اللات من لت العجين، وقيل انه لم يمت بل دخل في الصخرة التي يلت بها العجين، وكان صنم اللات صخرة مربعة منقوشة ولكنها ليست ملساء، وقد وصفت ايضا بأنها ام الالهه، كان لهذا الصنم بيت في الطائف يحجون اليها، وبعد دخول الإسلام الي مكة بعث النبي أبا سيفان لهدم اللات

العزى

كان يعتقدون انها من بنات الله، وتمثالها علي شكل أمرأه ويقال انها ليست أمراة بل ثلاثة اشجار تكلم الناس، و أول من عبدها هم بني غطفان عن طريق رجل يدعي ظالم بن سعد ، وقد بنوا لها مكان يحج الناس الي ذلك الصنم واطلقوا عليه اسم "البس"، وسمي ذلك الصنم بالعزى اعتقادا منهم ان تعز من يعبدها، وقد اخذتها قريش الي مكة وقال ابو سيفان" لنا العزى ولا عزى لكم " يقصد بنو غطفان، واشهر من سمي اسما نسبة الي ذلك الصنم كان عبد العزى بن عبد المطلب وهو ابو لهب، وقد هدمها سيف الله المسلول خالد بن الوليد وقان بكسر انفها

مناة

يشكل ذلك الصنم ثالوث عبادة الاصنام لدي عرب الجهالية، ويتكون الثالوث من اللات والعزى و مناة ويقال انها ابنة العزي واخت اللات ، و كان يعتقدون انها تتحكم في المنايا والموت، وكانت الدماء تمني من القرابيت التي توضع أسفل منها، وقد قدسها الاوس والخزرج وكان يعتقدون ان حجتهم لا تتم الا بزيارة ذلك الصنم، وتم هدمها علي يد سيدنا علي بن ابي طالب

سواع و يغوث ويعوق ونسر

سواع في الاصل كان رجلا صالحا من قوم نوح، و قيل انها أمرأه وقد عبدته هزيل وبنو له بيتا في ينبع، وقام بهدمه سيدنا عمرو بن العاص، اما يغوث فهو تمثال علي صورة أسد مصنوع من الرصاص، ويقال ان له اصولا مصرية او حبشية ويدعي البعض انه شيث ابن أدم وكانت تعبده قبيلة مذحج اليمنية، وكان يضعون ذلك الصنم علي جمل ولا يحاول احدا ايقافه الي ان يقف من تلقاء نفسه، وقد تقاتل عليها كلا من بني انعم وبنو مراد وانتهت الحرب ولكن لا يعلم احد الي اي الطرفين ذهب الصنم، اما نسر فكان صنما علي شكل نسر وقد عبدته بني حمير، واما يعوق فكان علي شكل فرس وهو مصنوع من النحاس وقد انتهت عبادته قبل دخول الإسلام

المصادر

https://www.masrawy.com/ramadan/islamicnnews-sunna/details/2019/5/30/1576671/%D9%82%D8%AA%D9%84-%D8%B4%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9-%D8%B2%D9%89-%D9%88%D9%83%D8%B3%D8%B1-%D9%85-%D9%86%D8%A7%D8%A9-%D9%88-%D8%B3%D9%88%D8%A7%D8%B9-%D8%A3%D8%B5%D9%86%D8%A7%D9%85-%D9%87%D8%AF%D9%85%D8%AA-%D9%81%D9%8A-%D8%B1%D9%85%D8%B6%D8%A7%D9%86

https://www.islamweb.net/ar/article/49461/%D8%B9%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B5%D9%86%D8%A7%D9%85-%D9%84%D8%AF%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8

https://www.youm7.com/story/2019/12/29/%D8%A3%D8%B5%D9%86%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8-%D9%81%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%A7%D9%87%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%84%D9%85%D9%88%D9%86-%D9%87%D8%AF%D9%85%D9%88%D8%A7-%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%A9-%D8%B3%D9%86%D8%A9-8-%D9%87%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%A9/4563073

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%84%D9%85_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D8%B7%D9%8A%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9

Content created and supplied by: احمد.مصطفي.هاشم (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات