Sign in
Download Opera News App

 

 

حدث في مثل هذا اليوم.. 12 رمضان.. حريق المسجد النبوي.. جيش مصر يسترد إنطاكية.. نصر للمسلمين ضد الفرس

ارتبط شهر رمضان المبارك بالكثير والعديد من الأحداث الهامة علي مر التاريخ، حفظها لنا المؤرخين في كتبهم لنعرفها علي مر الزمان، ونستمر في عرض أهم أحداث كل يوم من أيام الشهر المبارك طوال أيام الشهر الكريم.

معركة البويب:

ووقعت في الثاني عشر من رمضان لعام ١٣ه‍‍، واكتسبت أهمية كبيرة لهزيمة المسلمين قبلها في معركة سميت بالجسر أمام الفرس، فلو هزم المسلمين مجددا، لضعفت شوكتهم ضد الفرس المتفوقين أصلا بجموعهم الغفيرة وقوتهم العسكرية.

الميزان العددي الحاسم في معارك تلك الزمان، لم يتمكن العرب رغم حشدهم لأنفسهم من جمع سوى ٤ آلاف مقاتل لجيشهم بقيادة (المثنى بن حارثة) -رضي ﷲ عنه-، والذي تموقع بجيشه غرب نهر الفرات.

وهناك أتاه المدد بعدد مماثل لجيشه فأصبح يقود ٨ آلاف مقاتل، لكن شرق النهر كان الفرس يحتشدون في جيش عرمرم تراوح عدده بين ستين إلي سبعين ألفا من المقاتلين.

ورأي المثني أنه ينبغي أن يركز قواته كلها في هجوم واحد علي الفرس محاولا تفادي الاشتباكات علي طول جيشهم، وقرر أن يشن هجومه الخاطف المركز علي المنتصف.

وبالفعل شن المسلمون هجوما، وتمكن مسلم يدعي "جرير بن عبد ﷲ"، وكان من صحابة رسول ﷲ صلى ﷲ عليه وسلم وعرف عنه جمال طلعته الشديد، والذكاء، تمكن هذا الصحابي الذكي الجميل من قتل قائد جيش الفرس ((مهران)).

ونتيجة لقتل قائدهم، اضطرب جند الفرس، وحاول كثير منهم الهرب عبر جسر علي نهر الفرات، لكن المثني قائد جيش المسلمين حمل حملة قوية عليهم قطع بها الجسر، وصارت ملحمة ويوم من أيام الإسلام الكبرى، وانتهت المعركة بهزيمة ساحقة للفرس، وخسارتهم حوالى ٥٠ ألف من خير جنود جيشهم.

ابن طولون ومسجده:

في الثاني عشر من شهر رمضان عام ٢٥٤ه‍‍، والذي وافق ٣ سبتمبر ٨٦٧م، دخل أحمد بن طولون مصر، ليؤسس فيها الدولة الطولونية.

وعلي ما يبدو، فقد تيمن ابن طولون بيوم دخوله، فجعل الثاني عشر من رمضان بعدها باثني عشر عاما أي سنة ٢٦٥ه‍‍، الموافق ٧ مايو ٨٧٩م، هو يوم افتتاح جامعه الشهير "جامع أحمد بن طولون"... وهو ثالث جوامع مصر بعد جامعي عمرو بن العاص، وجامع العسكر.

رحيل ابن الجوزي:

في الثاني عشر من رمضان أيضا فقدت الأمة الإسلامية عالما من كبار علمائها، وهو الإمام ابن الجوزي، وكان ذلك سنة ٥٦٧ه‍‍.

له حوالى ٣٠٠ مؤلف في أمور الشريعة الإسلامية.. وقد أوصى أن يكتب على قبره هذه الأبيات:

يا كثير العفو يا من كثرت ذنوبي لديه

جاءك المذنب يرجو الصفح عن جرم يديه

أنا ضيفٌ و جزاء الضيف إحسان إليه

حريق المسجد النبوي:

الثاني عشر من رمضان عام ٨٨٦ه‍‍، رئيس المؤذنين بالحرم المدني الشيخ شمس الدين ابن الخطيب يصعد المئذنة الرئيسية ليؤذن للناس بالصلاة، رغم الأمطار التي كانت تفيض بغزارة علي المدينة المنورة يومها.

وفجأة.

صورة للحرم النبوي في زمننا

صاعقة من السماء تضرب المئذنة، يموت الشيخ وهو عليها علي الفور، وتشق منها الهلال الذي يزينها ليسقط مشتعلا... كما يهوي سقف المنارة. تأتي النيران علي سقف المسجد وجدرانه.

حاول الناس إطفاء الحريق، وسقط منهم ١١ شخص في هذه المحاولات التي لم تفلح.

وشرف ﷲ مصر بلدنا بعمارة المسجد بعد هذا الحريق، إذ كتب أهل المدينة للسلطان المملوكي قايتباي في مصر، فأرسل المؤن والعمّال وكل المواد لعمارته.

بيبرس يسترد إنطاكية:

بيبرس السلطان الذي وحد مصر والشام، واتسم بالعنف والصرامة تجاه الصليبيين المحتلين لبلاد الشرق، ومنذ سنة ٦٥٩ه‍‍ الموافقة ١٢٦١م بدأ حروبه ضدهم.

ومع عام ٦٦٣ه‍‍ الموافق ١٢٦٥م بدأت سلسلة من انتصارات تاريخية عليهم فاسترد إمارات الساحل التي كانت تمد الصليبيين بالمقاتلين والمؤن، بدأ بمدينة قيسارية حيث أخذ يهدم بمطرقة في سورها حتى جرحت يداه، ثم أخذ مدينة أرسوف إلي الجنوب منها.

وفي العام التالي مباشرة استرد قلعة صفد، وكان يقود جيشه بنفسه في أرض المعركة، وفي صفد بالتحديد كان يشارك البقر في جر الأخشاب اللازمة لعمل الابراج لمهاجمة القلعة.

ومع العام ٦٦٦هـ/١٢٦٨م أستولي علي يافا ثم حصن أشقيف، وبعد مناورة عسكرية كبيرة نفذها الجيش المصري ومن معه من الشام، وجد الصليبيين بيبرس وجنوده معه يحاصرون إنطاكية.

وفي مثل هذا اليوم، ١٢ رمضان، استردها بعدما كان الصليبيين قد استولوا عليها لمائة وخمسين عاما، في أكبر انتصار حققه المسلمون علي الصليبيين منذ معركة حطين واسترداد القدس، ففرح به الناس فرحا عظيما.

أما الصليبيين فأصابهم الرعب من بيبرس، وتسابقوا يقدمون له فروض الولاء والطاعة، وتنازل له ملك عكا الصليبي عن نصف ما يملكه مقابل معاهدة سلام. ورأي بيبرس في المعاهدة أنه تمكنه من باقي الصليبيين، وهو ما حدث اذ تصدي لحملة صليبية جديدة قادها الأمير إدوارد من إنجلترا.

---مصادر:

*قناة العربية السعودية:

https://ara.tv/vcz8d

*المصري اليوم:

https://www.almasryalyoum.com/news/details/763898

*اليوم السابع:

https://www.youm7.com/4245018

*الرئاسة العامة للبحوث العلمية والافتاء:

https://www.alifta.gov.sa/Ar/Magazine/Pages/issues.aspx?cultStr=ar&View=Page&PageID=4683&PageNo=1&BookID=2

*صدي البلد:

https://www.elbalad.news/4308051

دكتور قاسم عبده قاسم، ماهية الحروب الصليبية، سلسلة عالم المعرفة، المجلس الوطني للثقافة والفنون والأداب، دولة الكويت، مايو ١٩٩٠، صفحتي ١٣١ : ١٣٢:

https://b.top4top.io/p_1940g1u4l0.jpg

https://c.top4top.io/p_1940hvbaw1.jpg

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات