Sign in
Download Opera News App

 

 

مرسي حاول شراء قائد الحرس بثلاثين ألف جنيه فتلقى هذا الرد الصادم

لازالت الحكايات تتكشف يومًا بعد الآخر، ولا تتوقف الأسرار التي تفضح جماعة الإخوان في فترة حكم المعزول محمد مرسي والذي عزله شعب مصر بعدما تكشفت حقائق الجماعة الإرهابية، وفي كتاب حوى الكثير من الأسرار عن فترة حكم مرسي، كتبه الكاتب المشهور، مصطفى بكري، وهو اصدار "حكايات ونوادر الاخوان في زمن الحكم والسلطان" كشف بكري عن العديد من الأسرار الصادمة في هذا العام، وحكايات من داخل القصر الرئاسي.

مبالغ لشراء النفوس

حينما تولى مرسي، شرع في تعيين الأهل والعشيرة في المناصب القيادية، فأسعد الشيخة ابن شقيقة مرسي، كان الحاكم في قصر خاله، وبعد أيام، بدأت بنود صرف المكافآت للمقربين، وكذلك بعض الأشخاص في محاولة لشرائهم، فالعناصر التي دخلت القصر بعد تعليمات من مكتب الإرشاد، بدأو في الحصول على مكافآت، وحاول أسعد الشيخة، منح قائد الحرس الجمهوري اللواء محمد زكي والذي يتولى الآن منصب وزير الدفاع، بمكافآة شهرية 30 ألف جنيه، لكن زكي رفض هذه المبالغة.

محمد زكي يصدم الشيخة

حينما رفض اللواء محمد زكي المبلغ المقدم كمكافأة، تعجب الشيخة كيف يرفض زكي منحة الرئيس، لكنه تلقى ردًا صادمًا، حيث قاله له: "أنا أحصل على مرتبى وأؤدى واجبى ولا أحتاج لشىء آخر"، وكان أسعد الشيخة يصدر التعليمات بأن احتياجات الرئيس ومتطلباته سواء طعام أو شراب، أو طلبات أخرى غير مقيدة بميزانية محددة، ومن يفكر في الاعتراض كان يتعرض للتهديد بالاقالة او الاستبعاد من منصبه، فمن يجرؤ على قول لا داخل القصر ويقوم بكسر تعليمات مكتب الارشاد داخل القصر فالاستبعاد ينتظره.

ميزانية مفتوحة بشكل دائم

كانت احتياجات مرسي والأهل والعشيرة داخل القصور الرئاسية تفوق خيال كل المحيطين بالرئيس وممن عملوا داخل القصر لفترة تجاوزت 30 عامًا، فلم يروا هذا الترف والبزخ والاسراف، عكس الفترة التي حكم فيها مبارك، والتي كان يحاسب فيها كل شخص على كل صغيرة وكبيرة داخل القصر الرئاسي، فمن يرتكب خطأ يتم محاسبته، وعقابه، ولا مجال للبزخ، ويكفي أن محمد مرسي في الشهر الأول كانت فاتورة الطعام الخاصة به وأهله وعسيرته تفوق المليون وربع المليون جنيه، وغيرها من الأمور التي حكاها الكاتب الصحفي مصطفى بكري في كتابه.

المصدر من هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات