Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) وضعت سُمًا في شطر بطيخة لفأرٍ مزعجٍ في المطبخ فحدث ما لم تتوقعه

عانت سعاد أيامًا طويلة من فأرٍ مشاغبٍ يزعجها في المطبخ وأصبحت لا تكف عن التفكير يومًا في اصطياده بأي وسيلةٍ. وقد شعرت سعاد أنها فقدت الأمان في بيتها، خاصة وأنها تعاني من فوبيا الفئران، ولذلك بدأت تفكر في تجريب كل وسيلة ممكنة للتخلص من هذا الفأر، كان من تلك الوسائل والطرق طريقة وضع سم له في بقايا الأطعمة والمأكولات. لذلك، أخذت الزوجة شطر بطيخة من الثلاجة ووضعت السم عليه في طبقٍ أبيض اللون ولكنه أخطأت عندما وضعته بجوار حوض غسيل الأطباق.

وفي وقتٍ متأخرٍ من الليل، عاد الزوج من مأمورية عمل وكان جائعًا فدخل المطبخ والتهم شطر البطيخة التهامًا قبل أن يتناول بعض الساندويتشات التي أعدتها له زوجته في الثلاجة فتناولها وشرب كوبًا من الشاي وبعدها شعر بألمٍ شديدٍ في بطنه، فهرع نحو زوجته يسألها عن علاجٍ لهذا المغص من الأدوية والعلاجات الخاصة بها في صندوق الإسعافات الأولية. وعندها شكت الزوجة في مغصه وسألته عما تناوله وما أن أخبرها زوجها أنها تناول قطعة من البطيخ عندها صاحت فيه الزوجة "أخشى أن تكون قد تناولت تلك القطعة الموجودة بجوار الحوض." فأجابها الزوج "أكلتها والله." عندها صرخت الزوجة واتصلت بالإسعاف وتم نقل الزوج على الفور إلى المستشفى وتم عمل الإسعافات اللازمة له حتى تعافى وشعر بتحسن بعد ساعات.

الطريف في هذا الموضوع أن الزوجين وجدا فأر المطبخ ميتًا بعدما أكل من بقية شطر البطيخ التي أكل منها الزوج، وهنا فرحت الزوجة جدًا ونظرت لزوجها وقالت: "أغريت الفأر فأكل منها يا رجل!." ضحك الزوج وقال لها "والله أفكارك كلها فئران يا زوجتي العزيزة!"

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات