Opera News

Opera News App

صان الطائرات في حربي الاستنزاف وأكتوبر فكانت نهايته على يد الإرهابيين بسيناء.. "محمد ريان"

Mohamadelmalah
By Mohamadelmalah | self meida writer
Published 22 days ago - 209 views

محمد فهيم ريان، اسم قد يعرف عنه الكثير أنه كان ذات يوما رئيس لمجلس إدارة شركة مصر للطيران، لكن القليلين يعرفون دور ذلك الرجل في كفاءة طائرات سلاح الجو المصري في حربي الاستنزاف وأكتوبر، وفي هذا التقرير سوف نرصد لكم المهام التي تولاهما فهيم ريان للحفاظ على الطائرات المصرية في حربي الاستنزاف وأكتوبر.


ما بعد يونيو

يحكي اللواء ريان عن الفترة التالية ليونيو 1967، فيقول "خسرنا العديد من الطائرات في 67، وكان لطيارينا تلك الأيام طلعات انتحارية ورغم الضربة القوية إلا أننا استطعنا بجهود ذاتية إصلاح طائراتنا وضاعفنا قدرات الطائرات الجديدة التي أتت إلينا من روسيا والجزائر، واستطعت إنقاذ سرب طائرات من العدوان الاسرائيلي، ولعب هذا السرب دورا هاماً في حرب الاستنزاف.


طائرات الاستطلاعات

كانت القوات الجوية المصرية لا تملك أي قدرة على استطلاع سيناء عقب النكسة، كما أن السوفييت لم يقدموا لمصر أي طائرة بها إمكانات استطلاع، تستطيع بها القوات الجوية توفير المعلومات التي تطلبها منها قيادة القوات المسلحة .


وتم تكليف المهندسين بحل هذه المشكلة، وكان أحد المكلفين محمد فهيم ريان، وتوصل إلى استيراد كاميرات من دولة أوروبية، وتركيبها على الطائرات السوفيتية، وبالتالي سنمتلك طائرة بإمكانيات ليست لدى الروس أنفسهم لمهام الاستطلاع.

وبالفعل تم استيراد الكاميرات المطلوبة، لكن وجدوا حجمها كبير فقاموا بأبحاث نجحوا من خلالها في تقليل حجمها، كما قاموا بتزويدها بغطاء لا يفتح إلا عند سرعة 400 كم، أي عند صعود الطائرة.

الخبراء السوفيت

تم استدعاء اللواء فهيم ريان للعمل في صفوف القوات الجوية مجددا بعد قرار الرئيس السادات بطرد الخبراء السوفييت، وحاجة القوات الجوية إلى خبرته وكفاءته.


وكانت أول القرارات أنه جمع جميع قطع غيار الطائرات في مغارات سرية، بحيث لا يمكن لقذائف طائرات العدو أن تطالها.

وقد تولى فهيم ريان منصب كبير مهندسين القوات الجوية قبل حرب أكتوبر، وخاضت القوات الجوية الحرب وهي في راحة بال من ضمان وجود ما تحتاجه من قطع غيار ودعم فني وتجهيزات هندسية.

رحيله

كانت الطريقة التي توفى بها اللواء محمد فهيم ريان على صعوبتها دليلا جديدا على عته وإجرام الجماعات الإرهابية، التي تقتل بعملياتها الأبطال والمقاتلين العظام.


كان المهندس ريان يعمل مديرا لفندق هيلتون طابا، وحدثت تفجيرات في تلك الفترة، وعلى الفور نقل إلى المستشفى في حالة حرجة بإصابات في صدره وارتجاج في المخ، وخلع وكسور في بعض عظامه، كما دخل في غيبوبة، وصعدت روحه إلى بارئها في عام 2002.

مصادر التقرير

https://www.almasryalyoum.com/news/details/1077773

https://daily.rosaelyoussef.com/199016/%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%84%D9%84%D8%B7%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D8%AA%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%86%D9%81%D9%8A%D8%B0%D9%89-%D9%84%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%84%D9%81-%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%B1

https://m.gomhuriaonline.com/%D9%85%D8%B5%D8%B1%20%D9%84%D9%84%D8%B7%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86%20%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D9%88%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%20%D8%B9%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D8%B3%D9%8A%D9%86%20%20%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A7%D8%AA%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D9%88%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%AA%20%D9%86%D8%A7%D8%AC%D8%AD%D8%A9%20%D9%86%D8%AD%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84/425723.html

https://alrai.com/article/81895.html

https://www.elnabaa.net/568802

Content created and supplied by: Mohamadelmalah (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

لن تصدق ما فعلته الراقصة سامية جمال عندما وجدت خمورا في «عزومة رمضان»

28 minutes ago

108 🔥

لن تصدق ما فعلته الراقصة سامية جمال عندما وجدت خمورا في «عزومة رمضان»

هل تتذكرونها.. قصة نهال لاشين التي مثلت فيلم وحيد واختفت ؟

35 minutes ago

24 🔥

هل تتذكرونها.. قصة نهال لاشين التي مثلت فيلم وحيد واختفت ؟

"نبيل الهجرسي" تزوج فنانة شهيرة وهذة هي صلته بالفنانة غادة عادل

49 minutes ago

112 🔥

«هل تتذكرها» شاركت في فيديو كليب «بابا فين» مع شقيقتها هنا الزاهد .. لم تصدق جمالها «فرح الزاهد»

1 hours ago

45 🔥

«هل تتذكرها» شاركت في فيديو كليب «بابا فين» مع شقيقتها هنا الزاهد .. لم تصدق جمالها «فرح الزاهد»

"جرأة ودلع وأنوثة طاغية" شاهد أجمل 20 صورة للفنانة لاميتا فرنجية

1 hours ago

585 🔥

قصة..شاهد حرامي يتسلق إلي منزل جارتها ..وعندما ذهبت من أجل تحذيرها وجد مفاجأة أفقدته حياته

1 hours ago

36 🔥

قصة..شاهد حرامي يتسلق إلي منزل جارتها ..وعندما ذهبت من أجل تحذيرها وجد مفاجأة أفقدته حياته

رأي.. غلطة إدارة الزمالك فى ملف مصطفى محمد

1 hours ago

3 🔥

رأي.. غلطة إدارة الزمالك فى ملف مصطفى محمد

الأهلي يفقد 7 لاعبين ضد فيتا كلوب.. وهذا تشكيل موسيماني المتوقع.. والجمهور: «الغيابات هتأثر جدًا»

1 hours ago

75 🔥

الأهلي يفقد 7 لاعبين ضد فيتا كلوب.. وهذا تشكيل موسيماني المتوقع.. والجمهور: «الغيابات هتأثر جدًا»

بعد غياب 59 عاماً.. شاهد كيف اختلف شكل الطفلة بطلة فيلم "حياة أو موت" في الشيخوخة

1 hours ago

261 🔥

بعد غياب 59 عاماً.. شاهد كيف اختلف شكل الطفلة بطلة فيلم

شاهد.. إطلالة جرئية للفنانة عبير صبري مع زوجها

2 hours ago

189 🔥

شاهد.. إطلالة جرئية للفنانة عبير صبري مع زوجها

تعليقات