Sign in
Download Opera News App

 

 

الطائرات دون طيار.. كيف غيرت مفهوم الحروب وأصبحت أحد أهم أسلحتها التي قد تهزم جيوشا بمفردها

تتطور الحروب دوما، منذ بداية الخليقة وتوصل الإنسان لمفهوم "الحرب" كوسيلة، وإن تعددت أهدافها، فهناك من يحارب للعدوان والتوسع والاحتلال والنهب، وهناك من يحارب لتحرير وطنه أو أرضه، وهناك من يحارب دفاعا عن مصلحته أو أمنه القومي.

صاحبتنا الحروب بمآسيها طوال فصة البشرية، وكما تطور البشر، تطورت الحروب، فمن الخشب إلي السيوف والرماح والسهام، مرورا بالمدافع والمسدسات، ثم ظهور الدبابات والطائرات في الحرب العالمية الأولى، حتى فغر العالم فاهه وهو يري القنبلة النووية تختم الحرب العالمية الثانية. والآن نحن في عصر التكنولوجيا، التكنولوجيا التي غزت كل شئ، ومن بينها الأسلحة.. وسائل الإنسان في الحرب، واذا كان هناك نجم مسرح هذه الأيام، فبكل تأكيد هي الطائرات بدون طيار.

الطائرة بدون طيار:

ببساطة شديدة ومن خلال أسمها، الطائرة بدون طيار هي طائرة يتم توجيهها عن بعد، وتحمل هذه الطائرات أجهزة استشعار، وأجهزة لتحديد الأهداف، أو ذخائر هجومية، أو أجهزة إلكترونية مصممة للتشويش علي أسلحة العدو أو تدميرها.

هذه الطائرات بدون طيار يمكنها أن توفر حلولا لا تشغل بال القوات الجوية التي تمتلكها بشأن حياة الطيارين، وبالتبعية لن تفكر في كل أنظمة دعم الحياة للطياريين في حالة السقوط التي تضعها علي الطائرات العادية.

مميزات:

الميزة الأساسية للطائرات دون طيار أنها فعالة بشكل ملحوظ من حيث قدرتها علي الطيران لمسافات أطول، وتحمل طيران متواصل أكثر بكثير مقارنة بالطائرات التي يقودها الطياريين.

جذبت الطائرات دون طيار الأنظار إليها في الثمانينات من القرن الماضي حينما استخدمت لأول مرة في الحروب، فأثبتت انها يمكنها بنفس الوقت اداء مهام الطائرات العادية التي يقودها الطيارين، ويتم تزويدها بالقنابل والأسلحة المختلفة والكاميرات التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء، وأجهزة ليزر لتحديد الأهداف وتوجيه الأسلحة إليها، وكل تلك الأشياء مرتبطة بمحطة تحكم أرضية.

نظرا لأن هذه الطائرات تتميز أيضا بصغر حجمها وهدوء محركاتها مقارنة بالطائرات العادية، فهذا يجعل مهمة كشفها صعبة، وبالتالي تزيد كفائتها في مراقبة أرض المعركة وتحديد الأهداف، وتستطيع النسخ المسلحة منها ضرب تلك الأهداف.

بعض نسخ الطائرات بدون طيار يتم حملها علي ظهر الجنود في المعركة، ويستطيعون اطلاقها بأيديهم، واستردادها بجهاز التحكم الذي يتحكمون به من خلاله ويكون في حجم "اللاب توب" بعد استطلاعها للموقع من حولهم، وبعضها الآخر يكون قادرا علي شن هجمات تحيق الهزيمة بجيوش كاملة عبر تدمير وسائل دفاعها الجوي وقواتها المدرعة من الدبابات والمدرعات وحتى قطع المدفعية.

دروس مستفادة:

تعلمت الجيوش من نجاح الطائرات دون طيار في معارك الثمانينات، وأصبح لدي الجيش الأمريكي اليوم طائرة دون طيار تكتيكية والتي يمكن أن نعتبرها المثال الحي لتطوير هذه الطائرات، نتحدث عن "ام كيو-١ بريدتور".

طارت البريدتور لأول مرة عام ١٩٩٤، وسرعان ما دخلت الخدمة لدي الأمريكيين في العام التالي مباشرة، ويصل طولها إلي ٢٦ قدم و ٨ بوصات (٨ أمتار)، والمسافة بين جناحيها ٤١ قدم و ٨ بوصات (١٢،٥ متر)، وبمحرك مكبسي يحصل علي كاقته من مروحة الطائرة، تستطيع الطائرة الطيران بسرعة ٨٠ ميل في الساعة (١٣٠ كم)، ولديها القدرة علي الطيران المتواصل بلا انقطاع لمدة ٢٤ ساعة.

بالإضافة لأجهزة الرصد والتصوير وأجهزة الأشعة تحت الحمراء، تحمل هذه الطائرة رادار شديد التطور وأجهزة استشعار إلكترونية سلبية ويمكنها أيضا حمل صواريخ مضادة للدبابات.

الأقمار الصناعية هي حلقة الوصل بين البريدتور -والكثير من أنواع الطائرات بدون طيار تعمل بنفس الطريقة، بجانب طبعا طريقة التوجية العادية التي تقتصر علي حالات ان الطائرة تكون قريبة من المحطة الأرضية-، وبين محطة التحكم الأرضية، فمن خلال القمر الصناعي ترسل المحطة التي يجلس فيها الطياريين الأوامر لقيادة الطائرة والتحكم بها وكأنهم علي متنها بالضبط، ومن خلاله ايضا ترسل الطائرة ما تجمعه من بيانات من الأجهزة علي متنها وتظهر أمام الطيارين علي الشاشة.

الأكثر تطورا:

هناك أيضا طائرة أكثر تطورا وهي "ام كيو-٩" ريبر، والتي تعمل بمحرك توربيني، وذات اداء أفضل، وقدرة علي حمل كمية أكبر من الذخيرة.

تم استخدام كل من طائرات بريداتور وريبر في الحروب في العراق وأفغانستان وتم شراؤها كذلك من قبل عدد من الدول من حلفاء الولايات المتحدة، وفي أفغانستان بالذات اثارت هذه الطائرات مشكلات كبيرة وخصوصا من الناحيتين القانونية والاخلاقية، لتورطها في هجمات سقط فيها ضحايا مدنيين.

الجلوبال هوك:

لدي الأمريكيين كذلك طائرات أكبر حجما لكنها تصنف كطائرات "إستراتيجية" وليست تكتيكية، وأهمها علي الاطلاق الجلوبال هوك آر كيو-٤.

طائرة تعمل بمحرك نفاث بطول ٤٤ قدمًا (١٣ مترًا) ويبلغ طول جناحيها ١١٦ قدمًا (٣٥ مترًا). تبلغ سرعة جلوبال هوك ٤٠٠ ميل (٦٤٠ كم) في الساعة وتتحمل الطيران المتواصل حوالي ٣٦ ساعة ، وهي تحمل مجموعة متنوعة من أجهزة الاستشعار التصويرية والرادارية والإلكترونية.

في سوريا ومناطق أخرى:

في سوريا، حتى أحدث أنظمة الدفاع الجوي الروسية واجهت مشكلات كبيرة في التعامل مع هذه الطائرات.

المشكلة هنا ليست فقط في انتصار الطائرات دون طيار، بل إن هذه المواجهة بين أنظمة دفاع جوي "باهظة الثمن"، وبين طائرات بدون طيار "منخفضة التكلفة"، ومع ذلك تربح الأخيرة.

لقطة من التليفزيون السوري

الحوثيين كذلك يستخدمون طائرات بدون طيار تدعمهم بها إيران لشن هجمات إرهابية ضد المملكة العربية السعودية.

حتى إيران حينما هددت الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بالانتقام لمقتل قائدها العسكري "قاسم سليماني"، نشرت صورته وهو يلعب الغولف في ظل طائرة بدون طيار. لا ننسي هنا أن قتل سليماني أصلا كان بواسطة طائرة أمريكية بدون طيار.

تطبيقات أخرى:

للطائرات بدون طيار تطبيقات متعددة في عالمنا المعاصر بخلاف استخداماتها العسكرية.

أصبحت أجهزة الشرطة في كثير من البلدان تستخدمها في عدد لا حصر له من المهام، وقيمتها لا تقدر بثمن كذلك في مهام الدفاع المدني والإطفاء والإنقاذ من الكوارث، والمراقبة الأمنية للفعاليات الضخمة كالمظاهرات والحفلات الموسيقية في الهواء الطلق.

استخدمت كذلك الطائرات بدون طيار في مجالات البحث عن المفقودين في حالات الطوارئ، وبعد الزلازل والحرائق. بل إن بعض الشركات المدنية ستستخدمها في خدمات نقل السلع والطرود "علي سبيل المثال شركة أمازون الأمريكية".

ويري المتخصصين انها عالية الفائدة في حالات التلوثات النووية أو البيولوجية أو الكيميائية مثلاً حين لا يمكن إرسال طيارين من البشر إلى مواقع الكوارث، حفاظاً عليهم وحماية ً لأرواحهم.

في البحر:

أصبحت هذه الطائرات تكتسب أهمية اضافية، خصوصا مع الخطط الأمريكية لتطوير أنواع منها قادرة علي تنفيذ المهام التي تمثل خطورة علي البشر، ولتعزيز القدرات القتالية للبحرية الأمريكية.

الأدهي أن هناك مركبات جديدة في هذا المضمار هي "المركبات الغير مأهولة والتي تستطيع الغوص تحت سطح البحر"، و "السفن الغير مأهولة" التي تبحر بدون طاقم بشري.

ورغم كل ذلك التطور فإنه لا يزال بعض الوقت والكثير من العمل لانتاج معدات قادرة علي التعامل مع التغيرات الغير متوقعة الدائمة الحدوث في البحر، ولا تزال المركبات البحرية الغير مأهولة علي بعد كبير من اللحاق بالطائرات بدون طيار.

---مصادر:

*الموسوعة البريطانية:

https://www.britannica.com/technology/unmanned-aerial-vehicle

*مؤسسة راند الأمريكية للأبحاث:

https://www.rand.org/blog/2020/07/drone-era-warfare-shows-the-operational-limits-of-air.html

https://www.rand.org/pubs/research_reports/RR2751.html

*دتش ويلا عربي:

https://p.dw.com/p/17LtS

*سي ان ان عربي:

https://arabic.cnn.com/tag/tayrat-bdwn-tyar

*صحيفة الشرق الأوسط:

https://aawsat.com/home/article/2770986/%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%A3%D8%B5%D8%A8%D8%AD%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D8%A6%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%AF%D9%88%D9%86-%D8%B7%D9%8A%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A7%D8%AD-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D8%B6%D9%84-%D8%AD%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%9F

*الموقع الرسمي للجيش اللبناني:

https://www.lebarmy.gov.lb/ar/content/%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%A7%D8%A6%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D9%86-%D8%AF%D9%88%D9%86-%D8%B7%D9%8A%D9%91%D8%A7%D8%B1 

Content created and supplied by: محمدعلام14 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات