Opera News

Opera News App Download

مطابع متنكرة في هيئة دور نشر.. أزمة الوسط الأدبي في مصر

Mohammed_Sharif
By Mohammed_Sharif | Opera News مصر
Published 17 days ago - 8 views

دار النشر تأخذ أموالًا من الكاتب ولا تقدم له شيء!.. كل من هب ودب يريد أن يصبح كاتبًا مشهورًا..

اتهامات متبادلة في الوسط الأدبي المصري بين دور النشر والكُتاب الذين أصبحوا مطالبين بالتسويق لأنفسهم لكي يستطيعوا بيع أكبر عدد ممكن من النسخ، وهي الأزمة التي تذكرنا بمعضلة (البيضة أم الفرخة؟).. فالكاتب ينتظر دار النشر أن تُسوق له وتنجح في بيع كتابه ليصبح مشهورًا، ودار النشر تطلب من الكاتب أن يكون مشهورًا لكي تستطيع أن تبيع الكتاب الذي كتبه.

ولنستعرض وجهتي النظر هنا:-

١ - الكُتاب

يرى الكُتاب أن دار النشر يجب أن تتكفل بنشر الكتاب على نفقتها وتقوم بتسويقه وتوزيعه وبيعه لكي تحقق مكاسب مادية تأخذ منها جزء وتعطي للكاتب جزء (نسبته في الأرباح)، بحيث يكون الأمر كشركة، يشارك فيها الكاتب بمجهوده (الكتابة) وتشارك دار النشر بأموالها وخبرات موظفيها.

ويرى الكُتاب أن الشراكة بتلك الطريقة هي الأمر الطبيعي، لأنه إذا كان الكاتب سيكتب وينفق على عمله ويقوم بتسويقه، فما دور دار النشر إذن؟ ماذا قدمت دار النشر في هذه الحالة أكثر مما يمكن أن تقدمه أي مطبعة؟!

هل تعتبر دار النشر أن استخراج رقم إيداع وترقيم دولي والمشاركة في بعض المعارض هو نصيبها في الشراكة؟! هل عرض الكتاب في المعارض وتوزيعه في بعض المكتبات دون تسويق سيفيد الكاتب؟!

أسئلة كثيرة يوجهها الكاتب للمطبعة (أقصد لدار النشر).

2 - دور النشر

ترى دور النشر أنها لا تستطيع أن تتحمل تكلفة كتاب لا تثق في نجاحه لأن مؤلفه غير مشهور، وبالتالي تنشر الكتاب على نفقة الكاتب أو بطريقة (المناصفة) كما يسمونها.

ويرد الكاتب على هذه النقطة بأن دار النشر يجب أن تختار من تنشر لهم بحيث تنشر الأعمال الجيدة، التي من المفترض أن تجد طريقها للقارىء بسهولة، فيكون الرد العملي لبعض دور النشر أنها تنشر لمن لديهم متابعون كثيرون followers على مواقع التواصل الاجتماعي، وهنا يتهمهم الكُتاب بأنهم (دكاكين) لا تهدف إلا للربح المادي بغض النظر عن مستوى الأعمال التي تقدمها.

الأمر لا يقتصر على تلك الاتهامات فقط، فهناك عدد كبير من دور النشر التي أصبحت في القائمة السوداء لدى عدد كبير من الكُتاب، وذلك بعد اتهامات كثيرة بعدم طباعة عدد النسخ المتفق عليه في العقد، وعدم إعطاء الكاتب أرباحه.

يقول بعض الكُتاب: "دار النشر بتتفق معاك على طباعة 500 نسخة، وبتطبع 50 بس وتضرب باقي الفلوس في جيبها".

وقد لاحظت، على مجموعات موقع (فيسبوك)، أنه عندما يشتكي أي كاتب من دار نشر، فإن مسئول بدار النشر يرد عليه باستخفاف: "كتابك أصلًا ماحدش اشتراه".

وذلك لكي يحرج الكاتب ويظهره أمام الجميع بمظهر الفاشل. وبالتالي يرد الكاتب بأن دار النشر لم تفعل ما كان يجب عليها فعله، من تسويق وتوزيع. وهنا يرد مسئول دار النشر ويقول إن الكاتب هو من يجب أن يُسوق لنفسه. فيرد الكاتب ويتهم دار النشر بأنها بهذه الطريقة لا تقدم للكاتب أو للوسط الثقافي أكثر مما تقدمه أي مطبعة.

الموضوع شائك فعلًا ويستحق أن يُناقش في وسائل الإعلام، وهو ما أعتقد أنه سيحدث قريبًا لتُفتح ملفات دور النشر التي ستصبح مطالبة، أمام الرأي العام، بالرد على الاتهامات الموجهة لها.

Content created and supplied by: Mohammed_Sharif (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

تعليقات

قد يعجبك

أبرز من قدم شخصية أبو سفيان في تاريخ السينما المصرية.. تعرف عليه؟

1 hours ago

14 🔥

أبرز من قدم شخصية أبو سفيان في تاريخ السينما المصرية.. تعرف عليه؟

الفنانة ليلى "جوليا" في أبو العربي وصل.. تعرف على جنسيتها ومجال عملها المفاجئ قبل التمثيل

1 hours ago

54 🔥

الفنانة ليلى

تعرف على حقيقة زواج مبارك من فنانة وإنجابه منها طفلا

1 hours ago

113 🔥

تعرف على حقيقة زواج مبارك من فنانة وإنجابه منها طفلا

للمرة الثانية على التوالي "هيلدا خليفة" بـ فستان مكشوف بدون بطانة.. والجمهور: فين البطانة فين؟

1 hours ago

60 🔥

للمرة الثانية على التوالي

شقيق الفنان الراحل "هيثم أحمد ذكي" يظهر في مناسبة جديدة..تعرف على "التفاصيل"

1 hours ago

15 🔥

شقيق الفنان الراحل

"جسدتها حنان ترك وحكم عليها بالإعدام في البداية".. قصة بطلة أوبرا عايدة الحقيقية

1 hours ago

542 🔥

(مقال).. ما حدث إنجاز يعادل الحصول على كأس العالم لكرة القدم ولا بد من تكريم السيسي لهم

1 hours ago

12 🔥

(مقال).. ما حدث إنجاز يعادل الحصول على كأس العالم لكرة القدم ولا بد من تكريم السيسي لهم

لن تُصدق.. هذه تكون زوجة الفنان "عمرو سعد" التي طلقها بعد 11 عاماً من الزواج لهذه الأسباب.. وعادت من جديد

1 hours ago

195 🔥

لن تُصدق.. هذه تكون زوجة الفنان

رانيا يوسف ترد على الانتقادات بعد أزمة فستان الجونة المثير للجدل: احنا فى مهرجان عايزني ألبس إيه؟

1 hours ago

129 🔥

رانيا يوسف ترد على الانتقادات بعد أزمة فستان الجونة المثير للجدل: احنا فى مهرجان عايزني ألبس إيه؟

شاهد ماذا كان رد الفنانة "نشوى مصطفى" على المضايقات والتعليقات المسيئة لها

2 hours ago

14 🔥

شاهد ماذا كان رد الفنانة