Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..وضعت السم لزوجها في "الشاي"..وهو يلفظ آخر انفاسه ضحك وأخبرها سرا جعلها تسقط مشلولة علي الفور


الزواج كلمة تحوي الكثير في طياتها ،فهو الحب والمودة والرحمة والسكن والسكينة والطمأنينة والمشاركة والعطاء،فهو سكن للزوجة وسكينة للزوج.


الزواج من اقوي وأنبل العلاقات الانسانية ،فهو اساس عمارة الكون وتكوين اسرة تكون جزءا من المجتمع ، لذلك يجب ان نختار شريك الحياة بعناية حتي لا تنتهي الحياة بالانفصال.


هناك شروط لكي ينجح الزواج وهي وجود الثقة والاحترام بين الزوجين،فاذا فقدت الثقة والاحترام لن يستمر الزواج وسوف ينتهي بشكل سئ لذلك يجب ان نتحلي بالثقة بين بعضنا البعض.


قصتنا اليوم تدور احداثها في احدي الشقق حيث تقدم احد الشباب الي فتاة جميلة معروفة بجمالها وحسن خلقها،كان الشاب زميل لها في الجامعة وقد نشأت بينهم قصة حب منذ زمن طويل.


تقدم الشاب لخطبتها وتمت الموافقة وبعد فترة قليلة تم تحديد موعد الزفاف ، بعد زفافهم عاش الزوجان في حالة من الحب والسعادة ،فقد كانوا اختيار بعضهم البعض.


لكن الحياة لا تسير دائما مثلما نريد ،ففي يوم من الايام اثناء عودة الزوجة مبكرا الي منزلها ،سمعت زوجها يتحدث في الهاتف مع شقيقته دون ان يلاحظ وجودها .


وقد كان يخبرها انه سيطلق زوجته في القريب ،فهو قام بسرقة كافة مصوغاتها الذهبية ،كما انه اخذ منها الكثير من المال دون ان تدري ،سمعت الزوجة المحادثة وكانت في صدمة .


قررت الزوجة ان تقتل زوجها ،وضعت له السم في الشاي ،ثم ادخلته لزوجها ،تفاجأ الزوج بوجودها ،فأخبرته انها حضرت منذ قليل ،وقامت بعمل كوب الشاي الخاص به.


وبالفعل تناول الزوج كوب الشاب ،وهنا بدأ يشعر بالالم ،علم الزوج ان زوجته سمعت كل شئ ،ثم اخبرته الزوجة انها سمعت كل ماقاله ،وانها استعادت مصوغاتها التي كان سيهرب بها .


هنا ضحك الزوج وقبل ان يلفظ اخر انفاسه اخبرها بأنها لا تعلم الصدمة الكبري ،فقد جعلها توقع علي تنازل تام لاملاكها له ،وان وقعت دون ان تعلم ،وانه نقل كافة املاكها الي اسمه واسم شقيقته.


هنا لم تتحمل الزوجة الصدمة ووقعت مشلولة علي الفور ،فقد علمت حقيقة زوجها الخبيثة ،كما انها خسرت كافة اموالها في لحظة غدر وخيانة.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات