Sign in
Download Opera News App

 

 

من هي ميرال «حسناء الموكب» التي خطفت الأنظار في موكب نقل المومياوات الملكية

شهد الحفل الساحر لموكب المومياوات الملكية، نماذج نسائية متعددة أبهرت العالم بأبداعها وتألقها في العروض الفنية، وذلك منذ بداية المسيرة الذهبية من المتحف المصري في ميدان التحرير حتى المتحف القومي للحضارة المصرية في منطقة الفسطاط.

من بين النماذج النسائية التي خطفت الأنظار هي الفتاة التي قادت موكب المومياوات الملكية في المتحف المصري، متردية ملابس ذات طابع فرعوني، وحاملة في يدها بلورة ترمز إلى قرص الشمس، مما جعلها تلفت انتباه الجميع، فمن هي؟

من هي ميرال ماهيليان؟

تعد ميرال ماهيليان عارضة أزياء وممثلة مصرية بريطانية، شاركت في العديد من الحملات الإعلانية وعروض الأزياء، كما شاركت في بعض الأعمال الفنية، ومن أبرز أدوارها شخصية "إنجي الموجي" في الجزء الأول من مسلسل "كلبش"، كما قدمت شخصية "ميشيل" في فيلم "القرد بيتكلم"، بالإضافة إلى مشاركتها في مسلسل "للحب فرصة أخيرة" في عام 2018.

كما تعتبر ميرال من الشخصيات الشهيرة على موقع تداول الصور ومقاطع الفيديو "إنستجرام"، حيث لديها أكثر من 200 ألف متابع، وتحصد الآلاف من الإعجاب على صورها التي تنشرها عبر الموقع.

تعليق ميرال بعد خطفها للأنظار على مواقع التواصل

عبرت ميرال ماهيليان عن سعادتها بالمشاركة في الموكب المهيب في حدث عظيم مثل نقل المومياوات الملكية، لافتة إلى أنها كانت تتوقع أن يكون الحدث بهذا الشكل المشرف، مؤكدة أن ترشيحها جاء عن طريق أحد مكاتب الكاستينج، لأنها كانت تعمل في الإعلانات منذ فترة طويلة، وأغلب الشركات تعرفها.

أما فيما يتعلق بردود الافعال القوية حول ظهورها في الموكب ووصفها بالحسناء قالت ميرال إنها لم تتوقع هذا الكم من ردود الأفعال حول ظهورها وأضافت "على قد ما انبسطت على قد ما حسيت إني اتخضيت من ردود الفعل".

وعن جمالها الساحر، ولفت أنظارها لرواد السوشيال ميديا، والذي أكدوا بأنها غير مصرية، ردت ميرال قائلة إنها تنتمي لجذور مصرية وولادتها ونشأتها في مصر ولكن والدها من أصل إنجليزي ولكنه عاش في مصر.

المصادر:

من هنا وهنا وهنا

Content created and supplied by: ZahraaS (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات