Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. أثناء استحمامه سمع صوت أسد يأتي من داخل المرحاض.. وعندما اقترب منه ونظر داخله كانت الصدمة


الابناء نعمة كبيرة من الله علينا ،فيجب علينا شكره دائما ،كما ينبغي علينا ان ندرك قيمتهم ونحسن اليهم ،كما ينبغي ان نحسن تربيتهم ومعاملتهم بصورة جيدة ،حتي ينشأ اطفال اسوياء.


فالاطفال هم بذرة نحن من نضعها ،فاذا اهتممنا بها صارت نبتة جميلة ،واذا اهملناها فسدت ، لذلك يجب علينا ان نكون قدوة في كافة حياتنا لهؤلاء الأطفال ،فاننا قدوتهم في هذه السن.


ينبغي ان نتريث في تربية الأطفال ،فبطبيعة سنهم فهم يحاولون استكشاف الاشياء من حولهم ،فيقومون بالتخريب حتي يستطيعوا معرفة ما يريدون ،فينبغي عدم معاقبتهم ،بل يجب ان نساعدهم في استكشاف ما يريدون بطريقة صحيحة.


قصتنا اليوم تدور احداثها في احدي الشقق حيث يسكن زوج وزوجته وثلاثة من الابناء ،كان الزوج يعمل في احدي الشركات ،اما الزوجة فقد اخذت اجازة من عملها لكي تتفرغ لتربية الابناء .


كان الابناء مازالوا صغارا ،فالطفل الاكبر كان في الصف الثاني الابتدائي والطفل الاوسط في مرحلة رياض الاطفال ،اما الاصغر فقد كان ما زال رضيعا.


كان الاطفال دائمو اللعب والحركة ،فقد كانوا غشقياء للغاية ،كما انهم يخربون كل شئ من اجل استكشافه ، كان الاب دائما ما يتذمر من لعب وصريخ ابنائه ،لكنه لم يكن يعاقبهم ،بل كان يوجههم بشكل سليم.


فكل ما سوف يفعله معهم سيبني في شخصيتهم ، فالاطفال تسجل كل شئ داخل عقلها ، فعلينا ان نتحري ما نقوله لهم حتي لا يؤثر في شخصيتهم بالسلب.


وفي يوم من الايام دخل الاب الي الحمام ليستحم قبل نزوله الي العمل ،واثناء استحمامه سمع صوت زوجته يأتي من داخل المرحاض ،وعندما توجه اليه ونظر داخله كانت الصدمة.


فقد كان هاتفه ملقي في المرحاض وهناك فيديو خاص بزوجته مفتوح وهو مصدر الصوت ،اخرج الزوج هاتفه بسرعه وقام بتنظيفه ،ومن حسن حظه انه يضع حامي للهاتف ضد الماء فلم يتأثر الهاتف.


خرج الاب ونادي علي اولاده ، ثم تحدث معهم بلغة بسيطة وسهلة انه لا يجب ان يرموا الهاتف في المرحاض بهذا الشكل حتي لا يتلف ولا يعود صالح للعمل.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات