Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..أرادت الاختباء من زوجة أبيها خوفا منها..وعندما اختبأت تحت سريرها كانت الصدمة التي جعلتها تصرخ


الحياة دائرة كبيرة يدور بها الجميع ،فهي دوامة لا تقف دائمة التحرك ،ومن ستجده امامها دون حراك ستبتلعه في طياتها ،فالحياة لا تقف علي احد ،بل يجب علينا ان نسايرها حتي نستطيع ان نحقق ما نريد.


لابد لنا من الرضا بالقضاء والقدر ،كما انه ينبغي علينا شكر الله في كل وقت ، فلا نتأفف من حياتنا ،فالجميع قد اخذ رزقه بالتساوي ،فقد يكون الرزق زوجة صالحة او ابناء صالحين او فرصة عمل جيدة او الحصول علي الكثير من المال ،فتجد ان الارزاق مقسمة بالعدل علي الجميع.


قصتنا اليوم تدور احداثها في احدي الشقق حيث يسكن زوج وزوجته وثلاثة من الابناء، كان الزوج يعمل في احدي الشركات الكبري ،اما الزوجة فقد كانت ربة منزل .


كانت الزوجة تعاني من بعض الامراض ، وبعد مرور عدة سنوات ماتت الزوجة بعد معاناتها مع المرض ،ماتت الام وتركت ثلاثة ابناء اكبرهم في المرحلة الإعدادية واصغرهم في مرحلة رياض الاطفال.


لم يكن الاب يستطيع تحمل مسئولية المنزل بمفرده ،فقد كانت هناك الكثير من الاعباء عليه بالاضافة الي عمله ، فكر الاب بالزواج مرة اخري لكي تساعده في تربية الابناء .


وبالفعل تقدم الاب الي احدي الفتيات ووافقت عليه ،تزوج الاب هذه الفتاة وكان يتركها في المنزل مع أبنائه ،كانت الزوجة تعاملهم بقسوة وكانت تهددهم انهم اذا اخبروا والدهم ستعاقبهم بشدة.


كان للفتاة خطة تريد تنفيذها فقد كانت تريد ان تقتل زوجها لكي تأخذ كافة ممتلكاته ،فهي لديه الكثير من الاموال ثم تتزوج بحبيبها الذي منعه من زواجهم حالته المادية الضعيفة.


كانت الفتاة تعامل الابناء بشكل قاسي حتي سببت لهم الرعب ، وفي يوم من الايام كسرت الطفلة كوب ماء ،خافت الطفلة بشدة ان تعاقبها زوجة ابيها ،سمعت زوجة ابيها وهي تصرخ وتتوعدها .


ذهبت الفتاة بسرعة واختبأت تحت سرير زوجة أبيها ،وعندما رأت ما هو اسفل السرير صرخت بشدة وكانت الصدمة ،فقد وجدت شوال مربوط وبه ثعبان.


وفي هذه الاثناء عاد الاب الي منزله وسمع صراخ ابنته،توجه بسرعة الي غرفة نومه ،خرجت الطفلة وهي تستغيث ،وعندما رأي الثعبان احضر زوجته واجبرها علي الاعتراف.


هنا ظهرت الزوجة علي حقيقتها فقد كانت تنوي قتله بهذا الثعبان ،طلقها الزوج علي الفور وطردها خارج المنزل ،ثم حكي له الابناء عن معاملتها السيئة ،احتضن الاب ابنائه ووعدهم الا يتزوج مرة اخري وانه من سيقوم برعايتهم مهما كلفه الامر.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات