Sign in
Download Opera News App

 

 

تمثال فرعوني يتحرك في الليل داخل متحف بريطاني.. حالة من الرعب وهذا ما كشفته كاميرات المراقبة


 حالة من الهلع والرعب انتابت العاملون في متحف «مانشستر» في بريطانيا حيث لاحظ في باديء الأمر أحد العاملين والذي يدعى "كامبيل برايس" تحرك تمثال «نيب – سينو» الفرعوني، وإعطاء ظهره لزوار المتحف، بحسب ديلي ميل البريطانية.


يقول "كامبيل برايس" مدير المتحف في تصريحاته عن هذا الأمر أنه لاحظ دوران التمثال 180 درجة في فاترينة عرضه بالمتحف مؤكداً أنه لا أحد يملك مفتاح الفاترينة سواه مما آثاره دهشته من هذا الأمر خاصة، لأن التمثال موجود في المتحف منذ أكثر 80 عاماً.


وعن استدارة التمثال وإعطاء ظهره للزوار، قال "كامبيل برايس"«لاحظت في أحد الأيام أن التمثال استدار للزوار وهو أمر عجيب، فقمت بفتح الفاترينة وإعادته لوضعه، ولكني في اليوم التالي لاحظت نفس الأمر».



وليتحقق كامبيل مما يحدث بالضبط قام بوضع كاميرات مراقبة لتتبع حركة التمثال في الليل والنهار، وكانت المفاجأة، حيث قال «وضعنا كاميرات لمتابعة حركة التمثال في الليل وخلال ساعات النهار وهنا ظهرت المفاجأة أن التمثال يغير اتجاهه بشكل بطيء لا يرى للعين المجردة معطيًا ظهره للناظرين».


وعن تفسير ما يحدث من وجهة نظر المسؤول عن المتحف "كامبيل برايس"، والذي اعتقد بأن هذا الأمر الغريب الذي يقوم به التمثال، يرجع إلى أن «المصريين القدماء كانوا يعتقدون أنه إذا حدث أي تدمير للمومياء فإن مثل هذه التماثيل توضع في المقبرة لتستخدم كوسيلة بديلة لنقل الروح حسب المعتقدات المصرية القديمة».


مضيفاً بأنه «ربما يكون هذا هو السبب في تحرك هذا التمثال ولكني لست متأكدا»...كما طالب كامبيل من المهتمين بالآثار المصرية القديمة في بريطانيا بزيارة المتحف، وإيجاد حل لهذا اللغز.



تمثال «نيب – سينو»


يبلغ طول تمثال «نيب – سينو» 10 بوصات وهو موجود بمتحف مانشستر منذ أكثر من 80 عاماً، وأوضحت كاميرات المراقبة تحرُك التمثال ببطىء خلال الليل حيث يستدير بشكل كامل، وعمر هذا التمثال أكثر من 4 آلاف عام، وانضم إلى المتحف عام 1933. 


 وكان التمثال عادياً إلى أن بدأ يتحرك على حد قول مدير المتحف، وتسبب في حالة من الذعر لدى العاملين وهناك ما أرجع السبب وراء حركة التمثال قائلا بأنها ناجمة عن الاهتزاز الناتج عن حركة أقدام الزوار، وهناك من أكد بأن التمثال مُصاب بلعنه الفراعنه خاصة وأنه كان قربان تم تقديمه إلى الاله أوزوريس (إله البعث والحساب ورئيس محكمة الموتى عند القدماء المصريين)، وعُثر على التمثال في مقبرة مومياء.



زاهي حواس عن حركة التمثال


 وعن حركة التمثال قال الدكتور "زاهي حواس"، وزير الآثار الأسبق، بأنها «ليست المرة الأولى التي يقول فيها المتحف البريطاني أن ثمة تمثال يتحرك بداخله»، وأكد "حواس" ان هذا الأمر «يستحيل حدوثه»، مشيراً إلى أن ما يقوم به المتحف البريطاني «نوع من الدعاية لجلب زوار للمتحف».



يمكنك مشاهدة فيديو تحرك التمثال من.. هنا ، هنا


https://www.alarabiya.net/last-page/2013/06/28/%D8%AA%D9%85%D8%AB%D8%A7%D9%84-%D9%81%D8%B1%D8%B9%D9%88%D9%86%D9%8A-%D8%AD%D8%AC%D8%B1%D9%8A-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%B1%D9%83-%D9%85%D9%86-%D8%AA%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%A1-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%87-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%AA%D8%AD%D9%81-%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A


https://m.elwatannews.com/news/details/208260


https://gate.ahram.org.eg/News/362871.aspx


https://www.almasryalyoum.com/news/details/224899

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات