Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..أثناء نومها شعرت بشئ يتحرك خلفها علي السرير..وعندما التفتت وجدت شيئا لم تكن تتخيله


الزواج كلمة تحوي الكثير في طياتها فهو المزيج من المشاعر المترابطة التي كونت عاطفة من نوع خاص تجعل الزوجين يعيشان في سعادة وتفاهم وهناء.


فالزواج قائم علي الحب والمودة والرحمة ، فنجد ان الزواج مكون من طرفين قررا الارتباط ببعضهم البعض،فقد جذبتهم العاطفة والمحبة وجمعتهم سويا.


لابد من وجود الثقة بين الزوجين والبعد عن الشك ،كما ينبغي عدم حمل الاسرار عن الطرف الاخر ،فلابد من مشاركة الطرفين لبعضم البعض في كافة أمورهم.


قصتنا اليوم تدور أحداثها في احدي الشقق حيث تقدم احد الشباب الي فتاة جميلة ،فقد كان زميلها في الجامعة ،تبادلا نظرات المحبة والاعجاب ثم قررا الارتباط ببعضهم البعض.


وبالفعل تمت الموافقة علي الخطبة ،كان الشابان في غاية السعادة ،فقد تحقق حلمهم في الارتباط ،ولم تمر سوي فترة بسيطة حتي تم الاتفاق علي موعد الزفاف .


حان يوم الزفاف وكان الجميع في غاية السعادة ،انتهي الزفاف وعاد الزوجان الي منزلهم لبدء حياة زوجية جديدة ،كانت حياتهم مثل اي زوجين في مقتبل حياتهم.


مرت الايام والشهور والسنوات ولم ينجبوا أية اطفال ، فقد كانت الزوجة تعاني من بعض المشكلات ،هنا صرح الزوج لزوجته انه يريد الزواج فهو يريد ان يحصل علي اطفال ، لكن الزوجة طلبت منه الطلاق واعطائها حقوقها كاملة.


مرت الايام وفي احد الايام أثناء نوم الزوجة شعرت بشئ يتحرك خلفها علي السرير ،التفتت الزوجة علي الفور وهنا كانت الصدمة ،فقد وجدت ثعبان سام خلفها علي السرير.


قامت الفتاة بسرعة واتجهت نحو باب غرفتها ، وعند خروجها سمعت صوت زوجها يتحدث في الهاتف ،وهنا كانت الصدمة،فقد كان يتحدث مع والدته انه سيتخلص منها حتي لا تطالبه باي مستحقات وانه سيبحث عن زوجة اخري ليتزوجها حتي ينجب منها.


لم تتحمل الفتاة الصدمة وصرخت بوجهه ثم طلبت والدها بسرعة وطلبت الشرطة وحررت محضر ضده، ثم طلبت الطلاق واعطائها كل شئ ،فهي لن تعيش معه مرة أخري ،فهو غير امين علي الحياة معه ، كما انها لن تترك له شئ من مستحقاتها وستأخذها كاملة رغما عنه.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات