Opera News

Opera News App

" كانت عايزة تسرقني ".. المتهم بالتحرش بطفلة المعادي يغير أقواله في المحكمة.. والمحكمة تقرر هذا الأمر

wahyelkalam
By wahyelkalam | self meida writer
Published 15 days ago - 154 views

حادثة مروعة شهدتها مصر قبل ما يقرب من ثلاثة أسابيع ، وهي الحادثة التي اشتهرت اعلاميًا بالتحرش بطفلة المعادي ،حيث تم نشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات السوشيال ميديا لشاب ثلاثيني يتحرش بطفلة صغيرة لا تتجاوز السابعة من عمرها في مدخل إحدى العمارات بمنطقة المعادي قبل أن تخرج سيدتان من معمل تحاليل في العمارة نفسها و ينقذان الطفلة من براثن هذا الشاب.

وبسرعة البرق انتشر مقطع الفيديو على السوشيال ميديا وفي وسائل الإعلام وطالب الجميع بسرعة القبض على هذا المتحرش وتنفيذ أقصى درجات العقوبة عليه ؛ كي يكون عبرة لغيره ، وخاصة أن مثل هذا التجاوز الأخلاقي يهدد المجتمع وقيمه ويُشعر الجميع بالقلق والخطر على أطفاله وخاصة مع وجود مثل هذه الحوادث.

وبالفعل تحركت الشرطة المصرية واستطاعت بعد ساعات قليلة التعرف على هوية هذا الشاب ويدعي (م.ج) وتمكنت قوات الأمن من القبض عليه ومن ثم تحويله للنيابة العامة ، التي اعترف أمامها بالواقعة ، وصدم الجميع باعترافاته التي لا تقل صدمة عن صدمة مقطع الفيديو الذي فضح فعلته .

حيث ادعى المتهم أمام النيابة أن الطفلة هي من بدأت الواقعة ، وهي من تعمدت إثارته ، وذلك بأنها قامت بفعل غير لائق معه ومسكت يده بعد أن اشترى منها بعض المناديل وأعطاها مبلغ 5 جنيهات .

ليس هذا فحسب بل أدعى أن الطفلة التي لم تتجاوز الـ7 سنوات هي من طاردته ، فما كان منه إلا أن فر منها ودخل إلى مدخل عمارة غير التي حدثت فيها الواقعة ، لكنها استمرت في مطاردته حتى ذهبت وراءه إلى مدخل العمارة التي حدثت فيها الواقعة وهنا ارتكب فعلته التي صورتها الكاميرات مدعيًا ان الشيطان قد غلبه وضحك عليه ، ثم خرجت السيدتان من معمل التحاليل وحدث بينهما وبينه مشادة كلامية ثم تركها وفر من المكان .

وشهد اليوم الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة هذا المتهم بالتحرش بطفلة المعادي ، وقد نقلت تقارير صحفية كل الوقائع والأحداث التي دارت خلال هذه الجلسة ، حيث ذكرت تلك التقارير أنه في بداية الجلسة قد طالب الدفاع الموكل عن المتهم (م .ج) بوضعه في إحدى المصحات العقلية مدعيا أن موكله يعاني من بعض الأمراض العقلية أو النفسية ، لكن رئيس المحكمة رفض طلبه مشيراً إلى أن المتهم يتمتع بصحة نفسية وعقلية جيدة لا يعاني من أي أمراض عقلية أو نفسية.

كما أشارت التقارير الصحفية أن محاميً الطفلة قد طالبا المحكمة بتوقيع أقصى درجات العقوبة على هذا المتهم وهي عقوبة الإعدام شنقًا ووجهوا إليه تهمة (خطف الطفلة مع هتك عرضها).

ولكن المفاجأة التي نقلتها التقارير الصحفية كانت حول الاقوال التي ادلى بها المتهم في المحكمة والتي تناقضت عن الاعترافات التي قام بها من قبل في النياية ، حيث قام المتهم بنفي اعترافاته السابقة التي اقر فيها بارتكابه للواقعة وقال إن الفتاة الصغيرة كانت تحاول ان تسرقه ، وهو لم يقم معها بأي من التهم الموجه اليه .

ونقلت بعض التقارير الصحفية نص أقواله أمام المحكمة حيث قال : "البنت كانت عاوزه تسرقني.. وأنا حاجج بيت ربنا مرتين ومعملتش حاجة".

وحين سأله رئيس المحكمة عن سبب اعترافه أمام النيابة بالواقعة طالما هو لم يفعل شئ ولم يرتكب تلك الواقعة، فكان رده أنه اعترف أمام النيابة؛ لأنه لم يكن معه محام وقد تعرض للإهانة ، وهو ما استنكره رئيس المحكمة الذي سأله مستنكرًا وهل هذا مبرر؟!!.

وفي نهاية الجلسة التي استمرت نحو ساعتين قررت المحكمة تأجيل الجلسة ليوم غدًا الأربعاء، لانتداب محامي أخر مع المتهم.

ردود أفعال الجماهير:

أبدي كثير من المواطنين تعجبهم من إنكار هذا المتهم للواقعة التي نقلتها الكاميرات ، ورأي كثير من المتابعين للقضية انه يحاول بذلك ان يجد مخرجًا ويقلل العقوبة التي قد تفرضها عليه المحكمة.


المصادر: هنا  وهنا

Content created and supplied by: wahyelkalam (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

لن تصدق السبب الغريب وراء انفصال عمر خورشيد عن ميرفت أمين

4 minutes ago

1 🔥

لن تصدق السبب الغريب وراء انفصال عمر خورشيد عن ميرفت أمين

حقائق قد لا تعرفها عن "أهل الكهف".. كانوا يمشون ويفتحون أعينهم أثناء النوم

13 minutes ago

7 🔥

حقائق قد لا تعرفها عن

سهر الصايغ طبيبة أسنان شاركت في مسلسل شهير وهي طفلة وهذا عمرها الحقيقي وحقيقة خطبتها للفنان محمد عز

16 minutes ago

30 🔥

سهر الصايغ طبيبة أسنان شاركت في مسلسل شهير وهي طفلة وهذا عمرها الحقيقي وحقيقة خطبتها للفنان محمد عز

هل نبي الله «دانيال» مدفون في الإسكندرية؟

16 minutes ago

10 🔥

هل نبي الله «دانيال» مدفون في الإسكندرية؟

ما هو السر وراء استجابة دعاء الصائم عند الإفطار؟

21 minutes ago

2 🔥

ما هو السر وراء استجابة دعاء الصائم عند الإفطار؟

لماذا يرى الحمار الشيطان بينما يرى الديك الملائكة…تعرف على السبب العلمي والاعجاز القرآني

24 minutes ago

13 🔥

لماذا يرى الحمار الشيطان بينما يرى الديك الملائكة…تعرف على السبب العلمي والاعجاز القرآني

ما الذي يُعذب الروح أم الجسد؟ إليك الإجابة على السؤال الذي حير الكثيرين

24 minutes ago

11 🔥

ما الذي يُعذب الروح أم الجسد؟ إليك الإجابة على السؤال الذي حير الكثيرين

هل كانت شخصية الممثل "نصر سيف" طيبة رغم أدواره الشريرة؟

32 minutes ago

4 🔥

هل كانت شخصية الممثل

"نسل الأغراب" يشتعل.. ملخص الحلقة الثانية ومفاجأة في النهاية

32 minutes ago

10 🔥

كيف تعرضت «منه شلبي» للتنمر بسبب سمنتها ووالدتها الراقصة؟ .. وسر عدم زواجها وهذه اسرار مرضها و عمرها

34 minutes ago

30 🔥

كيف تعرضت «منه شلبي» للتنمر بسبب سمنتها ووالدتها الراقصة؟ .. وسر عدم زواجها وهذه اسرار مرضها و عمرها

تعليقات