Sign in
Download Opera News App

 

 

رسميا.. "المحكمة الدستورية" تسعد "المستأجرين" بهذا القرار.. هل انتهت أزمة الإيجار القديم؟

حالة من الفرحة بين صفوف المستأجرين بعد الحكم الذي صدر عن المحكمة الدستورية العليا اليوم، والذي طمأن قلوبهم بشكل كبير حول بقاء الورثة في الوحدة السكنية عقب وفاة المستأجر الأصلي.

قرار المحكمة الدستورية

أصدرت المحكمة الدستورية العليا، برئاسة المستشار سعيد مرعي، حكمها بعدم قبول الدعوى المطالبة بعدم دستورية المادة 29 من القانون رقم 49 لسنة 1977 فيما تضمنته من استمرار عقد الإيجار لغير الأشخاص الوارد بيانهم حصرا في الفقرة الأولى من تلك المادة.

بنود القانون

١- تنص المادة 29 على أنه مع عدم الإخلال بحكم المادة (8) من هذا القانون لا ينتهي عقد إيجار المسكن بوفاة المستأجر أو تركه العين إذا بقى فيها زوجه أو أولاده، أو أي من والديه الذين كانوا يقيمون معه حتى الوفاة أو الترك.

٢- أما بالنسبة لأقارب المستأجر نسباً أو مصاهرةً حتى الدرجة الثالثة يشترط لاستمرار عقد الإيجار إقامتهم في المسكن مدة سنة على الأقل سابقة على وفاة المستأجر أو تركه العين أو مدة شغله للمسكن أيهما أقل.

ماذا لو كانت الوحدة تخص نشاط تجاري؟

أقر القانون إنه لو كانت العين مؤجرة لمزاولة نشاط تجاري أو صناعي أو مهني أو حرفي فلا ينتهي العقد بوفاة المستأجر أو تركه العين ويستمر لصالح ورثته وشركائه في استعمال العين بحسب الأحوال.


المؤجر ملزم بتحرير عقد

ألزمت بنود القانون المؤجر بتحرير عقد إيجار لمن لهم حق في الاستمرار في شغل العين ويلتزم هؤلاء الشاغلون بطريق التضامن بكافة أحكام العقد.

هل انتهت أزمة الإيجار القديم؟

في الحقيقة رغم أن هذا الحكم جيد للغاية بالنسبة للمستأجرين، لكن لا ننكر أن هناك ملاك حالتهم بالغة الصعوبة لما يتقاضوه من إيجار لايتناسب علي الإطلاق مع الظروف والحالية.

وبما أن البرلمان المصري أولي إهتماما كبيرا بهذا الموضوع؛ فنعتقد أنه سوف يكون هناك تعديلات علي قانون الإيجار القديم، سعيا إلي خلق حالة من التوافق والتوازن بين المالك والمستأجر.

القضية بالغة الأهمية وتخص ملايين المصريين، ومن الضروري أن يحيا الجميع في حالة رضا، بحيث لايشعر المالك بأنه الخاسر الوحيد في الأزمة، ولا نطلب من المستأجر أن يترك شقته، كل مايبحث عنه الجميع هو حل توافقي يرضي الجميع. 

المصادر

https://www.elbalad.news/4766412

https://www.elbalad.news/4631774

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات