Sign in
Download Opera News App

 

 

الحبس وغرامة تصل إلى 200 جنيه لو ارتكبت هذه المخالفة في المواصلات

لا شك ان الالتزام بالقوانين يعد من الأمور المريحة للجميع، ومخالفة القانوةن قد يعرض الإنسان للمسائلة بكافة أشكالها، سواء المسائلة الجنائية أو المجتمعية، وما يميز مجتمع البشر هو وجود قوانين منظمة للحياة، وإلا تحولت حياتنا إلى فوضى عارمة، وغير منظمة، والمجتمع الذي تغيب عنه القوانين تغيب عنه قيم العدل والمساواة وقيم أخرى مثل انتظام الحياة في شكل قانوني يضمن للجميع حياة آمنة ورشيدة، لا يخشى على نفسه ولا على أسرته من همجية غياب القوانين، لذلك الإنسان السوي هو من يعلم القانون ويتبعه، وغير السوي هو من يبحث عن مخرج أو التفاف حول القوانين المنظمة لحياتنا ويلجأ لها.

القانون وتنظيم الحياة بين المواطنين

ولا شك أن حياتنا اليومية بها العديد من المواقف التي نتعرض لها، فمثلًا في الشوارع هناك قوانين منظمة للمواصلات وحركة الناس، وفي المواصلات ذاتها هناك العديد من القوانين الحاكمة لتلك الحياة، ولا شك أن المواصلات العامة وكذلك الخاصة من الأمور المهمة لتنظيم سير الحياة اليومية، الحفاظ عليها من الأمور المهمة، والتعامل بين القائمين عليها وبين الركاب من الأمور التي يجب أن تحظى باحترام الجميع، والحقيقة أن القانون المصري لم يترك شيء ينظم الحياة إلا وأشمله في قوانينه ومواده، وشاهدنا العديد من المنازعات بين الركاب في المواصلات العامة وبين السائقين في كثير من الأحيان، لكن القانون المصري تحدث عن عقوبة من يتهرب من دفع الأجرة في المواصلات العامة، ولا شك أن هذا التصرف مرفوض شكلًا ومضمونًا.

ماذا نص القانون المصري ؟

البعض يلجأ للهروب من دفع الأجرة في المواصلات العامة، او يتحايل على الأمر وينتقل من درجة في القطارات إلى درجة أخرى، وغيرها من الأمور التي ينتج عنها نزاع او مشاحنة بين القائمين على المواصلات وبين الركاب.

وفي القانون المصري وفي المادة رقم ( 170 مكرر) تحدثت عن هذه المخالفة، المتعلقة بهروب البعض من دفع الأجرة في المواصلات العامة أو ركوب درجة غير المخصصة له، وجاء نص المادة كالتالي: "يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز ستة أشهر وبغرامة لا تقل عن 10 جنيهات ولا تزيد على 200 جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين:

 1_ كل من ركب في عربات السكك الحديدية أو غيرها من وسائل النقل العام وامتنع عن دفع الأجرة أو الغرامة أو ركب في درجة أعلى من درجة التذكرة التي يحملها وامتنع عن دفع الفرق.

2 - كل من ركب في غير الأماكن المعدة للركوب بإحدى وسائل النقل العام.

المصدر

صدى البلد

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات