Sign in
Download Opera News App

 

 

أول شهيد مصري يتقدم موكب المومياوات إلي بيتهم الجديد.. وما الذي أكتشفه العلماء حوله؟

في ظل هذا الموكب المهيب الذي يضم حوالي ٢٢من المومياوات إلي بيتهم الجديد"متحف الحضارة"، يتساءل البعض لماذا يقود الفرعون "سقنن رع" الموكب وليس الملكة "حتشبسوت" أو "تحتمس الثالث" أو "رمسيس الثاني" الأكثر شهرة تاريخيًا.

يتفق العديد من خبراء الآثار على جواب واحد أنه أول شهيد مصري". لذا وجب تعظيم دور هذا البطل في حماية مصر من الغزو إلى حد التضحية بحياته، وأن موته في الأسر قد لا يكون الأدق؛ وأن الفرض المرجح أنه استشهد في ميدان المعركة.

من هو "سقنن رع".

هو من أعظم ملوك مصر حيث أنه أحد ملوك الأسرة السابعة عشر وهو أول من بدأ القتال الفعلى لطرد الهكسوس من مصر، والذي أنهاه ابنه أحمس الأول.

فترة حكمة

وحكم مصر لأقل من 11 عامًا ليخلفه ابنه الملك "كامس"، الذي تلاه شقيقه "أحمس" المعروف بدوره الكبير في تحرير مصر من الهكسوس بعد احتلال دام لأكثر من 100 عام.

متي أكتشفوه

تم العثور علي المومياء في الدير البحري بمدينة الأقصر عام 1881، وكانت في حاله سيئة جدا وكان المخ مازال موجودا والفك كامل الأسنان والرأس مُعرضة لجروح كثيرة.

ما الذي أكتشفوه حول موته

من خلال فحص دقيق لمومياء "سقنن رع" أظهر جليًا أن الملك الشاب لم يتعرض لمؤامرة -كما كان شائعًا- بل أنه خاض معركة شرسة ضد الهكسوس، وأُسر خلالها وتختلف الأراء حول الأسر ولكن المؤكد أنه تعرض من قبل الهكسوس لضربات مبرحة عبر أداة صلبة.

هكذا خلد موكب المومياوات الملكية اسم" سقنن رع" من جديد، ليضيف إلى سيرة الملك الشجاع قصة جديدة يسطرها التاريخ

المصادر:

https://ngalarabiya.com/article/4177461/%D8%B3%D8%B1-%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9--%D8%B3%D9%82%D9%86%D9%86-%D8%B1%D8%B9--%D9%84%D9%85%D9%88%D9%83%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D9%85%D9%8A%D8%A7%D9%88%D8%A7%D8%AA

Content created and supplied by: soma1fawzy (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات