Sign in
Download Opera News App

 

 

هل تعرف كيف كان يصل "الحمام الزاجل" إلى الوجهة المطلوبة؟ اكتشف السر

انتشر في فترة من الزمن وسيلة انتقال الرسائل من شخص إلى شخص آخر وكذلك أيضاً من بلد إلى أخرى، وهذه الوسيلة هي الحمام الزاجل وذلك لأنه في ذلك الوقت لم يكن هناك وسائل تنتقل من خلالها المعلومات والأوامر من بلد لأخرى، ولكن؛ هذه الوسيلة أصبحت بدائية ولم تعد تستخدم الآن نظراً إلى التطورات التي تشهدها البلاد.

وعلى الرغم من ذلك فإنه يوجد سؤال يطرح نفسه وهو كيف كان هذا الحمام يصل إلى الجهة المصلوبة؟ لذلك فإنه من خلال هذا التقرير سنتحدث عن ظهور الحمام الزاجل، بجانب الكشف عن مميزات هذا الحمام، بالإضافة إلى التعرف على طريقة وصول الحمام إلى المكان المحدد.

ظهور الحمام الزاجل

ينتمي الحمام الزاجل إلى النواحي الافريقية وخاصة في كلا من الجزائر، ليبيا والسودان، حيث أن أول شعب عرف الحمام الزاجل وأهميته هو الشعب العربي، بالإضافة إلى اعتمادهم الكلي على الجمال والخيول في قيام الملوك بإرسال رسائل متعددة إلى مختلف البلاد الأخرى، وخاصة في فترة وجود الخلافة الإسلامية.

كما أن له أقوال متعددة تتعلق به مثل فترة هجوم الألمان على بلجيكا والتي تعرف بفترة "الحرب العالمية الثانية" حيث أن المظليون قاموا بوضع الحمام خلف الجيوش، ولكن؛ تم إستخدامه بعد ذلك في عمليات التجسس على البلاد الأخرى، بالإضافة إلى تدريبه حتى يتم استخدامه في عمليات الإتصال بين الأشخاص وبعضهم البعض.

مميزات الحمام الزاجل

يقوم الحمام الزاجل بتقديم العديد من الاستخدامات المختلفة سواء للشخص أو البلد الذي ينطلق منها ليستهدف منطقة معينة ويضع بها الرسائل، لذلك فإن هذه الاستخدامات هي أنه كان يستخدم في إرسال الرسائل والأوامر من الملوك في بلادهم إلى البلاد الأخرى، نظراً لاحتياجهم الشديد إلى طريقة للتواصل مع بعضهم البعض.

بجانب إدخاله في البريد وذلك لامتلاكه عدة مميزات من بينها السرعة التي يمتلكها، بالإضافة إلى سهولة وصوله إلى المكان المحدد له بأسرع وقت ممكن، كما أنه يتميز بقلة التكلفة التي يتطلبها في شرائه وشكله الرائع وغير ذلك من المميزات الأخرى.

وصول الحمام الزاجل إلى المكان المطلوب

كشف العالم الكبير "جونها جستروم" السر خلف كيفية وصول الحمام الزاجل إلى المكان المحدد الذي يجب أن يصل إليه، قائلا إن الحمام الزاجل لديه القدرة على سماع الموجات الصوتية التي تتميز بانخفاض التردد الخاص بها، بالإضافة إلى الموجات الغير صوتية أيضاً، حيث أن هذا الأمر يؤدي إلى ترسيخ خريطة الطريق والمكان الذي يصل إليه في ذهنه.

كما أنه من خلال هذه الموجات فإن الحمام الزاجل يستطيع أن يصل إلى هذا المكان دون أن يرشده أحد، بالإضافة إلى الكشف عن أسباب عدم وصول الحمام الزاجل إلى المنطقة المطلوب إرسال الرسائل إليها وهي وجود عدة أشياء تؤثر عليه مثل الرياح القوية والتي تجعله يفقد الطريق الذي كان يسير عليه.

مصادر التقرير

https://ar.m.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%85_%D8%B2%D8%A7%D8%AC%D9%84

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3234124/1/%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B1-%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D9%88%D8%B5%D9%88%D9%84--%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%A7%D8%AC%D9%84--%D9%84%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%83%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D9%84%D9%88%D8%A8%D8%A9-%D8%9F

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات