Opera News

Opera News App

قصة.. جدى أخبرنى أن فى منزلنا غرفة ملعونة كل من يدخلها يموت.. "وعندما حاولت اكتشاف الأمر كانت الصدمة"

mohamedmahfoz
By mohamedmahfoz | self meida writer
Published 5 days ago - 384 views

بدأت الحكايه عندما كنت فى زياره الى منزل جدى مع أبى وامى ، حيث كان جدى يسكن فى منزل العائله بااحدى الاقاليم البعيده ، وعندما قرر أبى الزواج من والدتى استقل بحياته بعيدا وسكن فى المدينه .

ولكن كنت كل فتره أذهب مع أبى وامى واخوتى إلى منزل جدى لنطمئن عليه ، وفى المناسبات مثل الاعياد وغيرها كانت العائله كلها تجتمع فى منزل جدى ، ونقضى الأعياد هناك مع أبناء العم والعمه ، وكانت هذه من الطقوس المقدسه داخل العائله .

وفى هذه الزياره ، كنت دائما الاحظ أن هناك غرفه مغلقه لاتفتحها العائله ابدا ، وكانت مغلقه بااحكام من الخارج ، وعندما سئلت جدى عن السبب ، قال لى أن هذه الغرفه ملعونه وكل من يدخلها يموت ، وحكى لى بعض الحكايات الغامضه عنها .

ولأننى كنت طفل فى ذلك الوقت فكنت اشعر بالخوف والرهبه ، وكانت تلك الحكايات تؤثر فى نفسي كثيرا .

ومرت الايام سريعا حتى وصلت سن الخامسه عشر عاما ، وفى تلك الأثناء تغيرت حياتى إلى الأبد ، حيث تعرض ابى وامى إلى حادث ، وكان نتيجه هذا الحادث أننى أصبحت يتيم الام والاب ، حيث فقدتهم الاثنين معا !!

وكانت صدمه بالغه لم اتحملها ، وأصبحت انا واختى الصغيره نعانى من فقدانهم ، ولكن جدى لم يتركنا وحدنا واخذنا انا واختى للعيش معه .

وبالرغم من حزن جدى الكبير على فقدان ابى وامى ، ولكنه كان انسان قوى العزيمه والاراده ، وكان يمتلك قوه تحمل كبيره ، لذلك كنت أحب جدى كثيرا وكنت أشاهده مثل الجبل لايمكن أن يهتز يوما .

ومرت الايام وانا واختى نعيش مع جدى فى سعاده ، وكان يحاول دائما أن يسعدنا ويلبى كل طلباتنا ، ولكن كان دائما يحذرنى من تلك الغرفه الملعونه !

ومع مرور الوقت كان تفكيرى يزيد نضجا ، لذلك كنت دائما اسئله عن السر الحقيقى خلف تلك الغرفه ، ولكنه قرر أن يخبرنى بعض التفاصيل .

فقال إن هذه الغرفه كان يستعملها كمخزن داخل البيت دائما ، وفى يوم من الايام قرر أن يغير نظام البيت قليلا ، فجعلها غرفه نوم ونقل المخزن فى مكان آخر ، وقال وفى الليله الاولى دخلت جدتى للنوم في هذه الغرفه ، وبعد قليل دخل جدى للنوم ، فوجد جدتى جثه هامدة !!

قال وتوقعت أن الأمر قضاء وقدر ، ولكن الغريب أن بعد وفاتها بعشره ايام فقط ، دخل عمى إلى النوم فى هذه الغرفه ، وعندما دخل ابى لكى يوقظه فوجده أيضا جثه هامدة !!

وأكمل جدى حديثه ، أن عمى كان فى هذا الوقت فى العشرين من العمر ولايعانى من اى مرض ، وقال ولكن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد ، حيث بعدها بفتره قصيره جاء إلى زيارتى أحد الأصدقاء ، وكنت جعلت هذه الغرفه من أجل الضيوف فقط ، فنام صديقى هذه الليله فى تلك الغرفه ، ولكن الغريب أن فى الصباح وجدت صديقى جثه هامدة !!

لذلك علمت أن تلك الغرفه ملعونه وكل من يدخلها يموت ، وقال إن هناك اروح شريره تقتل كل من يدخلها ، لذلك اغلقتها منذ ذلك الوقت ولم افتحها ابدا .

وبالرغم مما حكى لى جدى ، فقد كنت أعلم غالبيه هذه الأحداث من والدى ، ولكنى لم اقتنع كثيرا بما قاله ، وكنت أريد أن اكتشف مايدور فى تلك الغرفه ، ولكن كان جدى دائما يحذرنى بعدم الاقتراب منها نهائيا .

ومرت السنوات حتى كنت فى السنه الاخيره من كليه الهندسه ، وبالرغم من مرور هذه السنوات ولكن كان عقلي دائما مشغول بهذه الغرفه ، حتى جاءت الفرصه مناسبه امامى ، فقد قرر جدى أن يسافر فى رحله حج .

وبالرغم من سعادتى من أجل جدى ، ولكنى كنت مشغول أكثر بهذه الغرفه ، وبالفعل سافر جدى إلى الحج وكان آخر شئ قاله لى ، أن أبتعد تماما عن تلك الغرفه ولا اقترب منها نهائيا .

وبعد سفر جدى للحج ، كانت الفرصه مناسبه من أجل اكتشاف السر الغامض فى هذه الغرفه ، ولكنى كنت فى نفس الوقت خائف كثيرا مما قاله جدى ، ولكن كان سلاحى الدائم هو العلم .

وفى اليوم التالى تحدثت مع أحد اصدقائى لكى يأتى معى لاكتشاف هذا السر ، ولذلك ارسلت اختى إلى منزل عمتى فى ذلك الوقت ، وذهبت انا وصديقى الى المنزل واقتربت من هذه الغرفه بحذر شديد .

وكان صديقى يقف بجانبى يترقب مايحدث ، وكنت افتح الباب فى ترقب وهدوء ، وبعد دقائق قليله فتحت الباب ودخلت أول خطواتى بحذر كبير ، وبسبب أن الغرفه مهجوره منذ سنوات كانت بها بعض الاتربه على محتوياتها من الداخل .

وكان كل شئ طبيعى للغايه داخل الغرفه ولايوجد شئ على الاطلاق ، وقضينا أكثر من نصف ساعه فى الداخل ولايوجد شئ ، ولكن بعد دقائق قليله بدأت أشعر بالاختناق الشديد ، وبدأ قلبي ينبض سريعا ، وكان صديقى أيضا على هذا الحال ، وكان وجه شديد الصفار !!

وحاولت الخروج لكنى لم أستطيع الحركه فسقطت ارضا ، وصديقى سقط بجانبى ، وبعد محاولات كبيره بدأت ازحف على الأرض وانا فى حاله انهيار تام ، حتى استطاعت الاقتراب من الباب ، ولكن صديقى كان استسلم ولم يتحرك !

وبعد دقيقه واحده من الخروج بدأت اعود الى نفسي تدريجيا فذهبت مسرعا وجلبت أحد الأشخاص من خارج المنزل ، ودخلنا مسرعين وحملنا صديقى الى المستشفى وكان فى النزاع الاخير .

وبعد عده محاولات طبيه عاد له الوعى ، ولكن كان حديث الأطباء انه تعرض إلى إستنشاق إحدى الغازات السامه وهى السبب فى هذه الحاله .

وكان هذا الأمر جيدا للبحث خلف مايحدث فى الغرفه ، لذلك لم نستسلم انا وصديقى وعدنا فى اليوم التالى إلى الغرفه ، ولكن هذه المره كان معنا اجهزه استنشاق ، وأيضا جهاز لقياس نقاء هواء الغرفه فى الداخل .

وبعد البحث اكتشفنا كارثه كبيره ، حيث وجدنا فى إحدى فتحه صغيره فى إحدى حوائط الغرفه يخرج منها غازات سامه إذا تعرض لها الإنسان لفتره من الوقت فهى كفيله أن تقتله ، وبعد بحث عميق اكتشفت أن جدى كان يستخدم بعض الكيماويات الغير مرخصة فى الزراعه ، وكان هناك مجارى تحت هذه الغرفه مباشره ، تسير مخلفات هذه الكيماويات إلى مياه المجارى ، وبالتالى كانت تصدر غازات سامه من بعض الثقوب الصغيره إلى داخل الغرفه .

وعندما عالجنا هذا الأمر ، أصبحت الغرفه خاليه من اى شئ ، وعندما عاد جدى من الحج أخبرته بما حدث ، وكان غير مقتنع بهذا الأمر ، حتى أثبت له صحه نظريتى ، وأن الأمر أصبح طبيعى .

ولحظتها كان جدى فى حاله انهيار تام ، بسبب أنه كان يستخدم هذه الكيماويات والتى تسببت فى النهايه فى قتل ثلاثه اشخاص ابرياء ، وفقد جدى زوجته وابنه أثر هذه الأفعال .

Content created and supplied by: mohamedmahfoz (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

الإفتاء : إذا وجدت بك تلك العلامات فأعلم أن الله يحبك وهو راض عنك ... تعرف عليها

11 minutes ago

23 🔥

الإفتاء : إذا وجدت بك تلك العلامات فأعلم أن الله يحبك وهو راض عنك ... تعرف عليها

هذا النبي تكلم بعدما قطعوا رأسه بسبب امرأة.. تعرف على قصته

1 hours ago

96 🔥

هذا النبي تكلم بعدما قطعوا رأسه بسبب امرأة.. تعرف على قصته

الإفتاء تحذر المتزوجين من فعل هذا الأمر وتقول أنه محرم شرعا

8 hours ago

73 🔥

الإفتاء تحذر المتزوجين من فعل هذا الأمر وتقول أنه محرم شرعا

أصابه السرطان أواخر حياته.. ولن تصدق من هو نجله الفنان المشهور.. ما لا تعرفه عن عبدالله محمود

8 hours ago

49 🔥

أصابه السرطان أواخر حياته.. ولن تصدق من هو نجله الفنان المشهور.. ما لا تعرفه عن عبدالله محمود

هذه الأعراض تخبرك أنك مصاب بجرثومة المعدة

8 hours ago

221 🔥

هذه الأعراض تخبرك أنك مصاب بجرثومة المعدة

قصة.. شكت في خيانة زوجته له فقرر مراقبتها.. وعندما فعل ذلك فوجئ بهذا الأمر الذي جعله يبكي بشدة

8 hours ago

249 🔥

قصة.. شكت في خيانة زوجته له فقرر مراقبتها.. وعندما فعل ذلك فوجئ بهذا الأمر الذي جعله يبكي بشدة

الفنانة ناهد جبر خانها هذا الفنان الشهير.. واعتزلت الفن لهذا السبب.. وتوفيت ابنتها الوحيدة

8 hours ago

459 🔥

الفنانة ناهد جبر خانها هذا الفنان الشهير.. واعتزلت الفن لهذا السبب.. وتوفيت ابنتها الوحيدة

بعد تخطي الفيديو نصف مليار مشاهدة.. مبروك عطية يكشف تفاصيل جديدة عن مكالمة " زينبٌ"

9 hours ago

2785 🔥

بعد تخطي الفيديو نصف مليار مشاهدة.. مبروك عطية يكشف تفاصيل جديدة عن مكالمة

لمن لم يستطع النوم... الرسول أوصي بترديد 22 كلمة تخلصك من الأرق فوراً

10 hours ago

1371 🔥

لمن لم يستطع النوم... الرسول أوصي بترديد 22 كلمة تخلصك من الأرق فوراً

تحدت شقيقها الملك فاروق وتزوجت مسيحيا فأنهى حياتها بطريقة مأساوية.. أسرار الأميرة الجميلة "فتحية"

10 hours ago

89 🔥

تحدت شقيقها الملك فاروق وتزوجت مسيحيا فأنهى حياتها بطريقة مأساوية.. أسرار الأميرة الجميلة

تعليقات