Opera News

Opera News App

قصة..كان يحفر على الدود بجانب أحد الأنهار ليبيعه طعما للصيادين وأثناء ذلك وقع على اكتشاف رهيب

واقع
By واقع | self meida writer
Published 9 days ago - 3011 views

خرج العم شعبان من كوخه في الصباح الباكر ليبحث عن لقمة عيشه كما حال كل يوم, فكان رجل يعيش بمفرده ليست لديه زوجة ولا أبناء وهذا الأمر لم يكن باختياره بل كان مجبر على ذلك بسبب ظروفه المادية السيئة وحالته الرثة, كان كل همه من اليوم أن يجد ما يأكل ويشبع جوعه هذا كان أعظم حلم لديه كل يوم, فكان يذهب إلي جانب أحد الأنهار ويبحث عن الدود ليبيعه طعما للصيادين ومن خلاله يستطيع أن يجد شيئا يأكله.

هكذا كانت حياة العم شعبان الرتيبة والمملة ولكنه كان راضي وشكور بما لديه, فكان لديه صديق حميم يجلس معه دائما وكان يدعى مروان فكان حاله مثل حال شعبان فكانا يجلسان سويا بعد العصر على ضفاف أحد الأنهار ويشاهدون مشهد الغروب هذا الجمال الذي لا يشترى بالمال فهذا السبيل الوحيد لسعادتهم, فوقف مروان وهو ينفخ دخان سجارته ذات الرائحة الكريهة وهو يقول" إلي متي نظل في هذا الوضع يا شعبان لقد مملت", فقال له شعبان وهو يسند ظهره على أحدى الأشجار" لا أدري ماذا أقول لك يا صديقي, ولكني أدعو الله كل يوم بل كل دقيقة حتي ينقدنا من هذا الوضع ويجعل حياتنا أكثر سعادة".

فرمى مروان سجارته في النهر وهو يقول" نعم الدعاء هو كل ما نملكه لا نملك أي شيء أخر, هيا لنقم ونكمل عملنا حتي نستطيع أن نأكل على العشاء شيئا", فضحك شعبان وقال" نعم العمل, فأنا جائع وأريد الطعام", فقاما وأكملا علمهم كل منهم يعمل على جانب فينبشون الطين حتي يستخرجوا الدود, وأثناء عمل شعبان عثر على شيء غامض سوف يغير حياته للأبد, فأثناء بحثه عثر على حقيبة سوداء وعندما فتحها وإذا بالصدمة الكبرى لقد كانت مليئة بالذهب والمجوهرات, فوقف شعبان يحمد الله وكأنه تأكد ان الله قبل دعائه وبعث إليه هذا الذهب لإنقاذه.

فعلى الفور وضع الحقيبة داخل ملابسه حتي لا يراه مروان ويأخذها لوحده, ومنذ ذلك اليوم لم يعثر أحد على شعبان لقد أختفي تماما وكأن الأرض قد شقت وبلعته, وبعدها بيوم جاء رجلان يبحثون على ضفاف النهر على شيء قد فقد منهم, وأثناء ذلك وجدوا مروان فسألها إذا وجد شيء على ضفاف النهر, ولكن مروان قال أنه لم يجد شيء, فسأله أن كان هناك أحد أخر يعمل معه في هذا المكان, فبادرهم على الفور وقص لهم حكاية شعبان.

فلمعت عيني الشابان وكأنهم قد عثروا على ضالتهم, فعلى الفور ذهب الرجلان وبدأ في البحث عن مكان شعبان وذهبوا إلي كل أسواق الذهب عسي أن يشاهدوا هذا الرجل بعدما أخذا صورة له من صديقة مروان, وأثناء تواجدهم في احد الأسواق وإذا بهم يجدوا شعبان وهو يبيع أحد القطع في محل ذهب بسعر بخث, فتتعباه حتي وصلا إلي مكان مسكنه فأنقضوا عليه, ولكنهم أثناء ذلك وجدوا الشرطة على رأسهم.

وعندها علموا أن شعبان قد تعاون مع رجال الشرطة حتي يقعوا بهم بعدما سرقوا الذهب ورموا به على أحد ضفاف الأنهار حتي لا تثبت عليهم التهمة, ولكن الضابط المسئول كان متأكد انهم هم من قاموا بالسرقة فظل يراقبهم حتي وصل بهم الأمر إلي شعبان الذي عثر على الذهب وذهب به على الفور إلي مخبر الشرطة وقص عليهم كل شيء, وطلبوا منه أن يغادر مكان مسكنه حتي يشك فيه السارقان الحقيقيان ويبحثان عنه, وبالفعل نجحت خطة الضابط وقبض عليهم.

وكانت جائزة العم شعبان كبيرة جدا حتي حصل على عشر الذهب المفقود الذي كان يبلغ ملايين الجنيهات, ومن هناك تغيرت حياة العم شعبان إلي أفضل حال ولم ينسى صديقة مروان فعاد وأخذه وعاش كل منهم حياة كريمة بعدما افتتحا المطعم الخاص بهم, وهنا كانت نهاية قصتنا.

ما الأمر الذي دفع شعبان ليقوم بتسليم الذهب بالرغم من حاجته وحالته المادية السيئة؟...شاركنا برأيك.

Content created and supplied by: واقع (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

أسرع وأقوى كريم لتفتيح الجسم والركب والتخلص من الإسمرار نهائيا

7 hours ago

58 🔥

أسرع وأقوى كريم لتفتيح الجسم والركب والتخلص من الإسمرار نهائيا

معلقة من الفازلين تساعد على تنعيم الشعر والتخلص من الشيب نهائياً

7 hours ago

237 🔥

معلقة من الفازلين تساعد على تنعيم الشعر والتخلص من الشيب نهائياً

باقٍ 9 أيام.. تعرف على رسوم «المحاماة والهندسة ورفع دعوى» لتسجيل الشقة بالشهر العقاري.. إليك التفاصي

7 hours ago

319 🔥

باقٍ 9 أيام.. تعرف على رسوم «المحاماة والهندسة ورفع دعوى» لتسجيل الشقة بالشهر العقاري.. إليك التفاصي

طريقة استخدام الجلسرين لعلاج مشاكل الشعر

8 hours ago

7 🔥

طريقة استخدام الجلسرين لعلاج مشاكل الشعر

للفتيات.. إزاي تختاري فستان "كتب الكتاب"؟

10 hours ago

11 🔥

للفتيات.. إزاي تختاري فستان

بالفيديو| بشرى سارة بشأن لقاح كورونا.. ملايين الجرعات بمصر في هذا الموعد

12 hours ago

7 🔥

بالفيديو| بشرى سارة بشأن لقاح كورونا.. ملايين الجرعات بمصر في هذا الموعد

بداية نهاية كورونا في مصر.. عد تنازلي لتسجيل البيانات للحصول علي اللقاح.. اعرف من سيحصل عليه أولا

16 hours ago

91 🔥

بداية نهاية كورونا في مصر.. عد تنازلي لتسجيل البيانات للحصول علي اللقاح.. اعرف من سيحصل عليه أولا

بالصور.. اتحاد الكرة يفاجىء الأهلى والزمالك بمواعيد مباراتى القمة..وهذا موقف الجمهور من الحضور

18 hours ago

58 🔥

بالصور.. اتحاد الكرة يفاجىء الأهلى والزمالك بمواعيد مباراتى القمة..وهذا موقف الجمهور من الحضور

قصة... اشترى لزوجته علبة مكياج وغادر الشقة وعندما فتحتها ظلت تصرخ بشدة حتى أغمي عليها

1 days ago

2565 🔥

قصة... اشترى لزوجته علبة مكياج وغادر الشقة وعندما فتحتها ظلت تصرخ بشدة حتى أغمي عليها

احذروا تناول الجبن الرومي به سم قاتل.. تعرفوا على الفطريات والسموم التي تحملها والأمراض التي تسببها

1 days ago

72 🔥

احذروا تناول الجبن الرومي به سم قاتل.. تعرفوا على الفطريات والسموم التي تحملها والأمراض التي تسببها

تعليقات

إظهار جميع التعليقات