Sign in
Download Opera News App

 

 

الأمير "فيليب" حرم من لقب "ملك" وضحى بكل شئ من أجل الملكة "إليزابيث " ولن تقام له جنازة ملكية

أقل ما توصف قصة الأمير فيليب الذي رحل عن عالمنا اليوم عن عمر يناهز 100 عام بأنه ضحى بكل شئ من أجل الملكة إليزابيث، لكي يتزوجها ويكون بجورها طول فترة حياته حتى أنه تنازل عن عديد من الامتيازات التى كانت ستمنح له إذا لم يتزوجها.

 

وتعود جذور الأمير فيليب إلى عائلة ملكية يونانية دنماركية  وهو من مواليد جزيرة كورفو اليونانية عام 1921.

وبعد عام من مولد "فيليب " حدث انقلاب على عائلته أطاح بعمه من حكم اليونان؛ لتنفي العائلة بعدها خارج اليونان، وأثناء دراسته بالكلية البحرية في بريطانيا تعرف على والد الملكة إليزابيث وظل بجواره حتي التحق بالقوات البحرية الملكية خلال الحرب العالمية الثانية،  وبالفعل توطدت علاقته بالملكة اليزابيث وطلب خطوبتها من الملك جورج السادس  في 1946 وبقي أمر الخطوبة سرا.

 


ولكي يتم اعلان الزفاف بعد عام واحد من الخطوبة، تم اشتطرات على الأمير فيليب أن يتنازل عن القابه الملكية والتى منحت له بموجب كونه فرد من العائلة المالك اليونانية الدنماركية، وبالفعل استجابه فيليب للأمر  وبعد ان تخلى عن الألقاب الملكية اتخذ لقب ماونتباتن من عائلة والدته، و كما  تحووّل من الكنيسة اليونانية الأرثوذكسية إلى الكنيسة الإنجيلية البريطانية  وأصبح من الرعايا البريطانيين.

 

وحتى في حفل زفافه على الملكة اليزابيث غابت شقيقاته  عن الحفل بسبب أنهم كانوا متزوجين من المان، ولم يمنح فيليب أي لقب جديد حتى عام 1952  منح لقب امير إلا  بعد  تولت إليزابيث العرش البريطاني في عام 1952.

 

و أعلن اليوم وفاة الأمير فيليب ، بسب الإجراءات الاحترازية التى تمر بها العالم لن تكون له جنازة رسمية، وقالت وقالت كلية الأسلحة البريطانية إن جنازة الأمير فيليب لن تكون رسمية وإن جثمانه لن يُسجى ليتسنى للجمهور إلقاء النظرة الأخيرة عليه قبل الجنازة، وأضافت أنه تم تعديل المراسم في ضوء القيود المفروضة لمكافحة وباء كورونا.

المصادر:

https://www.alarabiya.net/last-page/2021/04/09/%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1-%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A8-%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB-%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9


https://arabic.rt.com/world/1219977-%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%AC%D9%86%D8%A7%D8%B2%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1-%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A8-%D9%84%D9%86-%D8%AA%D9%83%D9%88%D9%86-%D8%B1%D8%B3%D9%85%D9%8A%D8%A9/

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات