Sign in
Download Opera News App

 

 

بذور معجزة.. أكلها يمنع ارتفاع مستوى السكر في الدم ويضبط معدلاته

منحنا الله الكثير من النعم التي لا تحصى، ومن هذه النعم التي وهبها الله لنا هي تلك البذور التي نتحدث عنها في هذا المقال وعن فوائدها في تنظيم وضبط معدلات السكر في الدم، فتابع معي عزيزي القارئ لتتعرف عليها.

- لمحة عن مرض السكري:

يشير مصطلح مرض السكري أو Diabetes إلى تلك الحالة الصحية التي يرتفع فيها مستوى السكر في الدم، وذلك إما نتيجة عدم إنتاج الأنسولين بكمية كافية، أو نتيجة عدم امتصاص الأنسولين في الخلايا بشكل فعال.

- بذور الكينوا لضبط السكر في الدم:

تتميز بذور الكينوا بمحتوى عالي من البروتين والمعادن، والذي يساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم، وتظهر بذور الكينوا على مؤشر السكر في الدم عند رقم 53، وهو رقم منخفض يدل على أن تناولها لا يرفع معدلات السكر.

كما أنه إذا كنت مصابًا بمرض السكري، فمن الطبيعي أن تنتبه إلى كمية الكربوهيدرات التي تتناولها يوميًا، ونشير هنا الي أن بذور الكينوا من الحبوب الكاملة، وهي أفضل لك من الحبوب المكررة مثل الطحين الأبيض أو غيره، وتساهم في ضبط مستوى سكر الدم.

بجانب ذلك فإن بذور الكينوا غنية بالبروتين أكثر من غيرها من الحبوب الكاملة مثل الشعير أو القمح، وهي تبقي البروتين المطلوب للجسم كافيًا لفترة أطول، لذلك تأكل كميات أقل، وبدون شك فإن الحفاظ على وزن صحي هو جزءًا أساسيًا من السيطرة على مرض السكري.

كذلك فإن بذور الكينوا تحتوي على الألياف الغذائية التي تتميز ببطء هضمها وكذلك تبطئ من امتصاص الجسم للسكر، وتساعد على إفراز الأنسولين وضبط مستويات السكر في الدم والتحكم فيها بشكل فعال.

المصادر:

الأول.

الثاني.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات