Sign in
Download Opera News App

 

 

رسميًا.. مستشار الرئيس السيسي يحذر من موجة ثالثة لكورونا ويكشف السبب

منذ بداية جائحة كورونا في العالم، والفيروس الفتاك ينتشر بشكل كبير في جميع دول العالم، وفي مصر مرت علينا الموجة الأولى بسلام، ونجحت الدولة المصرية في تجاوز تلك العقبة بسلام، بفضل الاجراءات الاحترازية التي قررتها الحكومة، وقدرة وزارة الصحة على مواجهة الوباء بامكانيات علمية وقدرات هائلة، وتراجعت الأعداد في نهاية الموجة الأولى، حتى قررت الحكومة المصرية بعدها إعلان خطة التعايش، وبالفعل خففت تدريجيًا من الإجراءات المفروضة والمتخذة لمواجهة فيروس كورونا.

اجراءات ناجحة

وبسبب عدم قدرة العالم في الموجة الأولى على إيجاد علاج أو لقاح، مر العالم بفترة أخرى صعبة من مواجهة الفيروس، وهي الموجة الثانية للفيروس والتي عصفت بالعديد من الدول حول العالم، لكن ظلت مصر قوية، حتى مع وجود الموجة الثانية، وفرضت الدولة وحكومة الدكتور مصطفى مدبولي عدد من الاجراءات الاحترازية القوية، مثل فرض الغرامة الفورية لعدم ارتداء الكمامات، وغيرها من الاجراءات والتي ساهمت بدورها في تقليل الأعداد، وعودة الحياة بشكل تدريجي، وعدم اضطرار الدولة للعودة لسيناريوهات الحظر والغلق والتي كانت منتشرة في الموجة الأولى.

مستشار الرئيس ينصح المصريين

وفي إطار التوعية المستمرة من قبل وزارة الصحة المصرية، ومستشار الرئيس عبدالفتاح السيسي، لشؤون الصحة والوقاية، الدكتور محمد عوض تاج الدين، خريج علينا الدكتور تاج الدين في مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى على شاشة صدى البلد، وشدد على ضرورة الاستمرار في تطبيق الاجراءات الاحترازية خلال شهر رمضان المبارك، والامتناع عن الخروجات والعزومات والتجمعات، لعدم ارتفاع الأعداد المصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

انخفاض الوفيات وزيادة الإصابات

وتحدث مستشار الرئيس السيسي لشؤون الصحة عن انخفاض أعداد المتوفين لكنه أشار إلى زيادة عدد المصابين، وأشاد بالقرارات المتخذة اليوم من قبل الحكومة المصرية في اجتماعها اليوم لمنع انتشار فيروس كورونا في شهر رمضان المبارك، وكان من ضمن هذه القرارات أن تكون صلاة التراويح نصف ساعة فقط، ومنع صلاة التهجد، وكذلك منع الموائد الرمضانية، والالتزام بالاجراءات الاحترازية.

الموجة الثالثة لكورونا

وبدوره تحدث الدكتور محمد عوض تاج الدين عن زيادة المصابين في الأيام والأسابيع الماضية، وهو ما لاحظته الحكومة، وهو ما قد يجعل الحكومة تطبق مزيد من الاجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وأكد أنه من الوارد أن تكون هناك موجة ثالثة لفيروس كورونا، لذلك لا بد من التباعد الاجتماعي لحماية الجميع.

وحذر مستشار الرئيس من التهاون في الالتزام بالاجراءات الاحترازية، وحذر من أنه قد تكون هناك موجة ثالثة لفيروس كورونا ما لم يلتزم الجميع بالاجراءات الاحترازية لفيروس كورونا المستجد.

المصدر

صدى البلد

Content created and supplied by: محمدوازن (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات