Sign in
Download Opera News App

 

 

تناول موزة خضراء يومياً ... لخفض ضغط الدم وتحسين الهضم وفوائد كثيرة للجسم

الفواكه هي الثمار النباتية التي تحملها النباتات كغطاء لبذورها، تتميز عادة بأنها حلوة أو حامضة الطعم ومكتنزة بالمياه، ينصح بتناول الفاكهة على معدة فارغة لاحتوائها على سكاكر بسيطة، مما يؤدي إلى إبطاء عملية الهضم والامتصاص عند تناولها مباشرة بعد الطعام إذ تحتوي الفواكه على فيتامينات وعناصر مهمة مثل الكالسيوم الذي يساعد على تقوية العظام وعدم الإصابة بهشاشة العظام والعديد من الفوائد، حيث لا يستطيع أي إنسان الاستغناء عن النبات والفواكه سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.

الموز من الفواكه الجميلة التى يعشقها الجميع ويفضل تناولها الكثير من الأشخاص، بالإضافة إلى ذلك فهو يدخل في العديد من الوصفات، ونستوضح مع حضراتكم ان اكل الموز "الأخضر" يعود بفوائد عديدة على الجسم، وذلك لأنه غني بالنشا ومضادات الأكسدة التي تحسن من الصحة بشكل عام.

ونحيط حضراتكم علما فى السطور القليلة التالية التفاصيل الكاملة بشأن كشف الدكتورة سينتيا ساسن خبيرة التغذية الأمريكية الشهيرة، لماذا يجب أن يكون الموز ضمن النظام الغذائي اليومي.

وأوضحت الخبيرة إلى أن موزة متوسطة الحجم تحتوي على 422 ملليجراما من عنصر البوتاسيوم، وهذا يعادل 12% من حاجة الجسم اليومية. كما أن الموز مصدر مهم للألياف الغذائية الضرورية لعمل الجهاز الهضمي بصورة طبيعية. كما يحتوي الموز على 20% من حاجة الجسم اليومية إلى فيتامين C وفيتامين B6. جميع هذه العناصر وغيرها تؤثر إيجابيا في الحالة الصحية العامة للجسم.

وتابعت كلامها ساس: «ولكن فوائد الموز أكثر، لأنه يحتوي على مواد مغذية عديدة أكثر من الموجودة في المشروبات الكربوهيدراتية التي يتناولها الرياضيون، بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الموز على خليط من السكريات الطبيعية ومضادات الأكسدة».

وقالت الخبيرة ساس، إلى أن الموز يخفض مستوى ضغط الدم، وهذا يعني أن الجسم لن يحتاج إلى بذل مجهود كبير لضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم. وتضيف، النظام الغذائي الذي يحتوي على مواد غذائية غنية بالبوتاسيوم، يخفض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والجلطات الدماغية بنسبة 21%. وتقول، «كلما زادت كمية البوتاسيوم المستهلكة، زادت كمية الصوديوم التي تخرج من الجسم، لأن البوتاسيوم يعمل كمدر طبيعي للبول».

ويحتوي الموز، بالإضافة إلى هذا، على بكتيريا مفيدة، بما فيها البروبيوتيك، التي تحسن عملية الهضم. وهناك أيضا البريبيوتيك التي تعتبر طعاما للبروبيوتيك الضروري جدا لصحة الأمعاء. والبريبيوتيك موجود في الزبيب والهليون والبصل والثوم.

وأوضحت الخبيرة إلى أنه بفضل البوتاسيوم الموجود في الموز، تتحسن عملية الهضم ويمنع الانتفاخ والإمساك وتنخفض حموضة المعدة ويساعد على التخلص من حرقة المعدة وحتى من قرحة المعدة

توجد فوائد جمّة لا تعدّ ولا تُحصى للفواكه؛ فهي غنيّة بكافة العناصر الغذائية؛ كالفيتامينات، والمعادن، والحديد، والأملاح، بالإضافة إلى الكربوهيدرات والسكريات والألياف والبوتاسيوم وحمض الفوليك، وأهمّ ما يميز الفواكه قلة السعرات الحرارية، ولقد قام العلماء وخبراء التغذية بعمل البحوث والدراسات العديدة للاستفادة، ولتكن إنساناً صحياً لنفسك، فغذاؤك هو دواؤك، لذلك، قم بتوفير وقت من يومك لأكل وجبةٍ خاصة من الفواكه يومياً.

شارك فى الحوار ٠٠٠ رأيك مهم،،،

المصدر :

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2306875

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات