Sign in
Download Opera News App

 

 

أمراض تقتلك بصمت: انتبه

هل سمعت يوما عن الأمراض الصامتة؛ أظنك فعلت فمن منا لم يكتشف أنه مريض بمرض من تلك الأمراض اللعينة؛ بعد فوات الأوان؛ حيث انها تخترق الجسد بصمت وتبدأ في مرحلة التدمير والاستهلاك ببطء شديد؛ لأنها ببساطة شديدة لا يظهر لها أي أعرض؛ وفي تلك المقالة سوف أعرض لكم بعضا منها إليكم التفاصيل :-...

 

"ضغط الدم المرتفع"

يعتبر ذلك المرض من الأمراض الصامتة التي يعاني منها الكثيرون دون أي بوادر لأي اعراض ظاهرة؛ حيث يبدأ تشخيص الشخص المصاب بذلك المرض عندما تكون قراءة ضغط دمة "140/90مللميتر زئبقي أو أعلى" وغالباً يكون العامل المؤثر لظهور مرض ضغط الدم هو (التوتر؛ والتدخين؛ والقلق؛ وتناول كميات مبالغ فيها من الملح؛ السمنة؛ الخمول؛ مسكنات الألم؛ أمراض الكلي؛ والأمراض الكظرية؛ واستعمال حبوب منع الحمل.)؛

 

في بعض الحالات التي قد تصيب الإنسان بالهلع قد يتسبب بصداع فتاك؛ ونزيف في الأنف؛ وانقطاع في التنفس؛ لذلك إذا تم تجاهل كل تلك الأعراض من الممكن أن تكون عرضة للإصابة بالجلطة؛ أو تطور في أمراض القلب لذا... يجب عليك تفقد ضغط دمك بشكل منتظم حتي تتجنب الإصابة به كما عليك بالالتزام بالتعليمات والإرشادات التي يصفها لك الدكتور الخاص بك وعدم الإهمال حفاظاً علي صحتك.

 

"مرض السكر"

يعتبر ذلك من الأمراض المميتة في صمت حيث أن الكثير وما يقارب "387"حول العالم مصابون بمرض السكري من الدرجة الأولى والثانية ولا يدركون ذلك؛ لذلك يسمونه المرض القاتل بصمت!!

 

ومن الأعراض التي تجعلك تشك في إصابتك بمرض السكري (العطش الشديد؛ الجوع القاتل، فقد الوزن بشكل مبالغ فيه؛ التبول بكثرة والإرهاق المستمر بدون مجهود شاق؛ وضعف الرؤية؛ وبطء في شفاه الجروح)...

 

وعلي الرغم من أن السبب الرئيسي وراء ظهور ذلك المرض. مازال مجهول إلا أن هناك بعض العوامل التي ربما تكون عامل مؤثر في الإصابة "مثل :الوراثة؛ والجينات؛ والحمية الغذائية السيئة؛ والسمنة المفرطة؛ وقلة الحركة؛ بالإضافة إلى الإهمال في ممارسة الرياضة"

لذلك يجب على مريض السكري عند اكتشافه أو ظهور الأعراض المذكورة ان يلجأ الي الطبيب علي الفور ويقوم بعمل متابعة دورية؛ حتي لا يصاب بأمراض الكلي؛ والقلب؛ أو بتر الأطراف؛ والجلطات المميتة؛ أو خسارة البصر.

 

" مرض الشريان التاجي "


يعتبر ذلك المرض من أمراض القلب المعروفة والتي تندرج تحت بند الأمراض الصامتة؛ وسببها تراكم البلاك وتضيق الشرايين مع مرور الوقت حتي يتم انغلاقها التام في نهاية الأمر؛ مما يسبب خلل في تدفق الدورة الدموية في الجسم.

بمرور الوقت يكون هذا المرض عامل مؤثر بإضعاف عضلة القلب تدريجياً وفشل القلب كليا؛ وهناك بعض العوامل التي تلعب دور رئيسي في الإصابة بمرض الشريان التاجي مثل "السمنة المفرطة؛ الوراثة؛ والحمية الغذائية الغير صحيحة؛ والتدخين؛ وقلة الحركة.

ومن المؤسف أن هذا المرض لا تظهر أعراضه بمجرد اختراقه للجسد بل ان المريض يصاب به دون أن يدرك ذلك أو حتي يصاب بنوبة قلبية بسببه وبشكل يبدو مفاجئا.

 

"" مرض الكبد الدهني ""

يعاني المصاب من ذلك المرض من عدم قدرة الكبد علي تفكيك دهون وتحليلها مما قد يتسبب في تراكمها داخل انسجة الكبد.

 

"" ويوجد نوعان من هذا المرض"" :

1:-الكبد الدهني الكحولي: وهو ناتج عن الإفراط في تناول الكحوليات.

2:-الكبد الدهني غير الكحولي: وهذا لا سبب محدد معروف له حتى اليوم.

في بداية ظهور ذلك المرض لا تظهر اي اعراض علي المريض وقد لا يكون المرض خطيرا؛ لذلك يعد من الأمراض الصامتة؛ لكن بمرور الوقت تبدأ تظهر الأعراض نتيجة تراكم الدهون في الكبد بنوع من الالتهابات والتلف وعندها يصبح المرض خطيرا لذلك فلتحذر عزيزي القارئ؛

"" وتزداد فرص الإصابة بمرض الكبد الدهني لدى من تواجدت لديهم العوامل الآتية:

 

1:-القيام بإجراء جراحة المجازة المعدية.

2:-ارتفاع الكولسترول.

3:-الإصابة بالسمنة.

4:-متلازمة تكيس المبايض.

5:-انقطاع النفس النومى.

6:-الإصابة بالسكري من النوع الثاني.

7:-خمول الغدة الدرقية والغدة النخامية.

قد تظهر هذه الأعراض على المصاب خاصة في المراحل المتأخرة مثل" هذه الحالات: ألم أعلى يمين البطن، وإرهاق وتعب، وفقدان الشهية، وإحساس عام بالتعب والمرض.

 

""هشاشة العظام""

هذا المرض حتي من الأمراض الخطيرة التي تجعل المصاب يعاني منها؛ حيث أنه يجعل العظام اقل سمكا وأكثر هشاشة قابلة للكسر بسهولة؛ ويعتبر من الأمراض الصامتة التي لا تظهر أي بوادر للإصابة به وعندما يتم اكتشافه يكون تشخيصه أمر شديد الصعوبة؛ ومن الجدير بالذكر انه لا يرتبط بسن معين فمن الممكن الإصابة به في اي مرحلة عمرية

 

قد يترافق المرض مع أعراض، مثل: نقص ملحوظ في طول القامة مع الوقت، وألم في الظهر، وقامة محنية، وكسور في العظام نتيجة الوقوع ولو كان الوقوع بسيطًا.

 

وتزداد فرص الإصابة بالمرض عند الإناث خاصة من العرق القوقازي والآسيوي لا سيما بعد بلوغ سن اليأس، بالإضافة إلى عوامل أخرى، مثل: الجينات، والحمية السيئة، وقلة الحركة، والتدخين، وتناول أدوية معينة.

 

لذلك عليك محاوله استشارة الطبيب بشكل دوري، واحرص على الحركة وتناول أغذية غنية بالكالسيوم، والحصول على كفايتك من فيتامين د، واتباع عادات صحية.

 

والآن عزيزي القارئ إذا أعجبك الموضوع ادعمنا بلايك، ومتابعة ، ولا تجعل المعلومات تتوقف عندك شاركها مع الآخرين لتعميم الفائدة، ونرحب بآرائكم واستفساراتكم في التعليقات أسفل الموضوع.

 

"المصادر"

https://www.webteb.com/articles/10-%D8%A7%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%AA%D9%82%D8%AA%D9%84%D9%83-%D8%A8%D8%B5%D9%85%D8%AA-%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%A8%D9%87_18985

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات